خالد صلاح

دراسة لأسواق للمعلومات تحدد إشكاليات الصناعة المصرية أبرزها الاستيراد والاحتكار

الجمعة، 14 فبراير 2020 01:00 ص
دراسة لأسواق للمعلومات تحدد إشكاليات الصناعة المصرية أبرزها الاستيراد والاحتكار دواجن
كتب هانى الحوتى

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
حذرت شركة أسواق للمعلومات المالية والسلعية، من عدم وضع رؤية لقطاع تصنيع الأعلاف فى مصر، مما سيؤثر على هذه الصناعة الاستراتيجية خلال الفترة المقبلة، موضحة أن هناك المزيد من المصانع التى يتم بناؤها الآن بجانب الكثير من المصانع التى تم انشاؤها ومنها ما توقف عن الإنتاج إما لأسباب تمويلية أو تراجع الطلب لزيادة الكميات المعروضة، وارتفاع عدد المصانع فى الوقت الحالى قد ساعد فى ارتفاع الفاتورة الاستيرادية من (الذرة – بذرة الصويا)، كما لم تحدد هذه الاستثمارات الحاجات الفعلية للسوق.
 
وحددت "أسواق"، أبرز المشاكل التى تواجه قطاع تصنيع الأعلاف فى مصر وهى: أولا- الاعتماد شبه الكامل على المواد الخام المستوردة، حيث أن المكونات الرئيسية للأعلاف تأتى عن طريق الأسعار الحرة المرتبطة بالبورصات العالمية والإنتاج العالمى، وأى تغير فيهما سوف يؤثر مباشرة على التجارة الداخلية فى السوق المصرى لذلك يجب توجيه جزء من هذه الاستثمارات إلى القطاع الزراعى بدل التوسع زائد الحد فى قطاع تصنيع الأعلاف.
 
وأضافت: السبب الثانى وهو فرض السيطرة، حيث أن الكثير من التحديات الآن باتت تواجه صناعة الأعلاف فى مصر وهى محاولة البعض فرض سيطرتهم على الصناعة سواء بتوجه محدد أو عن طريق التوسع فى السياسات الاحتكارية الممنهجة، إذ تحول القطاع تدريجياً من أيدى الصغار إلى الكبار وقد كانت نسبة الصغار فى بداية الأمر تتراوح بين 70:60% مقابل نسبة الكبار 40:30%.
 
ثالثاً- تراجع الإنتاج الداجنى فى فصل الشتاء، حيث يشهد فصل الشتاء من كل عام عزوف بعض المُربيين عن تربية الدواجن بسبب نسب النفوق العالية والتى تصل إلى 10% من حجم إنتاج الدورة نتيجة لبرودة الجو وانتشار الأوبئة، ومع ارتفاع تكلفة مستلزمات الإنتاج مثل مصادر الطاقة للوصول لدرجة الحرارة المطلوبة بجانب العامل الأكبر وهو الأعلاف الذى يمثل حوالى 80% من تكاليف الإنتاج ما يؤدى إلى تحقيق خسائر لدى المُربيين  وكذلك تراجع الإنتاج بشهرى ديسمبر ويناير بالأخص من كل عام ما جعل الأجهزة المعنية للدولة للقيام باستيراد نحو 13 ألف طن بآخر 3 شهور من العام ليصل إجمالى الواردات من الدواجن المجمدة خلال عام 2019 حوالى 73 ألف طن مقابل 68 ألف طن العام الماضى بعد الكميات الكبيرة من الواردات التى شهدها السوق بعام 2016 و2017.
 
وتعد صناعة الدواجن إحدى الصناعات الاستراتيجية الهامة بالنسبة لقطاع التغذية فى مصر فيبلغ الإنتاج السنوى قرابة 1.6 مليار طائر وإنتاج 14 مليار بيضة مائدة وهذا يكفى الاستهلاك المحلى بنسبة تتجاوز 95%، كما شهدت صناعة الألبان نمو خلال العامين الماضيين بنحو 3% نتيجة اعتماد الكثير من مزارع إنتاج الألبان على أبقار الهولشتاين ذات العائد المرتفع من الألبان وهو نفس الحال بالنسبة لقطاع الاستزراع المائى الذى شهد نمو كبير أيضاً حيث وصل إنتاج الأسماك من المزارع خلال عام 2019 نحو 1.36 مليون طن وتعد مصر الدولة العاشرة على مستوى العالم فى إنتاج الأسماك المستزرعة ووصل إجمالى إنتاج مصر من الأسماك (صيد - استزراع) حوالى 1.7 مليون طن.
 

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة