خالد صلاح

صاحب الشكوى المليون للحكومة: لم أتخيل أن يتم الاستجابة لطلبى بهذه السرعة

الأحد، 16 فبراير 2020 05:35 م
صاحب الشكوى المليون للحكومة: لم أتخيل أن يتم الاستجابة لطلبى بهذه السرعة الدكتور مصطفى مدبولى رئيس الوزراء
كتبت هند مختار

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

قال أحمد الصاوى عبد الله مراد، صاحب الشكوى رقم مليون التى تعاملت معها منظومة الشكاوى الحكومية الموحدة بمجلس الوزراء، إنه لم يتوقع أن تلقى شكوته استجابة بهذه السرعة، مضيفًا: "زوجة عمى كنت بحاجة لقرار علاج على نفقة الدولة لتركيب صمام فى القلب وأنا من محافظة الغربية وروحت مقر المجالس الطبية المتخصصة فى مدينة نصر لتقديم الطلب".

 

واستطرد الصاوى فى تصريحات خاصة لـ"اليوم السابع"، حديثه قائلا: "روحت الأسبوع الماضى مقر المجالس الطبية المتخصصة فى مدينة نصر وقابلتنى سيدة تعاملت معى بكل ذوق وأرشدتنى لما يجب أن أفعله وبعدها بيومين تلقيت اتصالا هاتفيا من مسئولى منظومة الشكاوى الحكومية تواصلوا معى لحل مشكلتى ".

 

وبسؤاله عن كون شكوته رقم مليون التى تعاملت معها الحكومة قال أحمد الصاوى: "لم أكن أتخيل أن يتم الاستجابة لشكوتى فحكومتنا لم تتأخر والناس شغالة بكل جهد وأنا مش عارف أشكرهم ازاى "

 

ومن جانبه، قال الدكتور طارق الرفاعى، مدير منظومة الشكاوى الحكومية الموحدة بمجلس الوزراء، إن الشكوى كانت عبارة عن استفسار عن موقف علاج على نفقة الدولة لإجراء عملية قلب مفتوح لزوجة عم المواطن أحمد الصاوى، مضيفًا أنه تم التواصل مع المجالس الطبية المتخصصة والتى بدورها أخبرتنا أن القرار صدر بالفعل اليوم وتم إبلاغ المواطن بذلك ليتوجه غدا للمستشفى للحصول على الخدمة الطبية المطلوبة للمريضة، مشيدًا بالتعاون المثمر مع وزارة الصحة والمجالس الطبية المتخصصة فى إصدار قرارات العلاج على نفقة الدولة. 

 

وكانت الحكومة قد أعلنت عن تعاملها مع الشكوى رقم مليون من خلال منظومة الشكاوى الحكومية الموحدة، منذ تولى الدكتور مصطفى مدبولى، رئاسة مجلس الوزراء، فى يونيو 2018.

 

يأتى استجابة منظومة الشكاوى الحكومية الموحدة بمجلس الوزراء فى إطار جهدها وعملها المتواصل لحل مشاكل المواطنين، واكتسبت ثقة المواطنين من خلال عملهم المتواصل وجهدهم لتخفيف آلالام المواطنين من خلال الاستجابة الفورية لاستغاثتاهم .

 

وكان الدكتور مصطفى مدبولى، رئيس مجلس الوزراء، قد التقى منذ يومين أعضاء فريق منظومة الشكاوى الحكومية التابعة لمجلس الوزراء، بحضور أسامة الجوهرى، مساعد رئيس الوزراء، والقائم بأعمال رئيس مركز المعلومات ودعم اتخاذ القرار، والدكتور طارق الرفاعى، مدير المنظومة.

 

وفى مستهل الاجتماع، أعرب رئيس الوزراء عن سعادته للقاء أعضاء منظومة الشكاوى الحكومية الموحدة، قائلا: "طلبت مقابلتكم لتوجيه كل الشكر والتقدير لكم جميعا على ما تبذلونه من مجهود فى سبيل مساعدة الناس".

 

وأضاف الدكتور مصطفى مدبولى، أن المنظومة أصبحت معروفة على مستوى الدولة، وأصبح لدى المواطن انطباع جيد عنها، إذ يمكن له إيصال صوته مع سرعة الاستجابة لشكواه من قبل القائمين على المنظومة، لافتًا إلى أن ذلك بدّل المفهوم السائد لدى المواطنين من أن الحكومة تعمل فى واد والمواطن فى واد آخر، وهو ما يعطى أهمية كبرى لما تقومون به.

 

وأشار إلى أن آلية عمل منظومة الشكاوى الحكومية الموحدة خلقت ترابطًا بين الحكومة والمواطن، مشددا فى هذا الصدد على ضرورة أن يكون العمل بها على أعلى مستوى من حيث سرعة الاستجابة والوصول إلى كافة المسئولين فى الدولة مهما كانت مواقعهم، كما أنها تختصر إجراءات بيروقراطية كثيرة، كانت تستغرق شهورا.

 

وذكر رئيس الوزراء موجهًا حديثه لأعضاء المنظومة: لا تتخيلوا كم السعادة التى تغمر أيا من المواطنين عندما يعلم أنه تمت الاستجابة لشكواه، وهذا يبنى مزيدًا من الثقة بين الدولة والمواطن، تلك الثقة هى الأساس فى ترسيخ دعائم الدولة القوية التى طالما أشار إليها الرئيس عبد الفتاح السيسي.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة