خالد صلاح

وزيرا خارجية الصين يبحث مع نظيره اليابانى ومدير الصحة العالمية آخر مستجدات كورونا

الأحد، 16 فبراير 2020 01:41 م
وزيرا خارجية الصين يبحث مع نظيره اليابانى ومدير الصحة العالمية آخر مستجدات كورونا عضو مجلس الدولة وزير الخارجية الصينى وانج يى
أ ش أ

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
بحث عضو مجلس الدولة وزير الخارجية الصينى "وانج يى" آخر المستجدات بشأن جهود مكافحة فيروس كورونا الجديد (كوفيد-19) خلال اجتماعين منفصلين مع نظيره اليابانى "توشيميتسو موتيجي"، والمدير العام لمنظمة الصحة العالمية " تيدروس أدهانوم جيبريسوس" على هامش النسخة الـ56 من مؤتمر ميونخ للأمن فى ألمانيا، وخلال الاجتماع مع المدير العام لمنظمة الصحة العالمية "تيدروس أدهانوم جيبريسوس"، قال وزير خارجية الصين إنه " كلما حدث تفش يروسى ما، تنتشر الشائعات وتسبب الذعر، ويجب أن يكون هناك شخص ما محايد ويقول الحقيقة".
 
وأشاد وانج، بتعامل منظمة الصحة العالمية باحتراف ومهنية حيال تفشى الفيروس، مؤكدا أنه " لا يوجد وباء لا يقهر، وهذا الفيروس ليس استثناء، وأنه بفضل الجهود الكبيرة للشعب الصيني، فإن عملية الوقاية من التفشى والسيطرة عليه تسير فى اتجاه إيجابي".
 
كما أضاف وانج، أن الصين ترحب بزيارة فريق خبراء منظمة الصحة العالمية المقررة هذا الأسبوع للصين، وترغب فى العمل عن كثب مع منظمة الصحة العالمية لهزيمة التفشى فى أسرع وقت ممكن، ليس فقط لحماية حياة وصحة الشعب الصيني، وإنما أيضا للإسهام فى قضية الصحة العامة الدولية.
 
من جانبه، قال مدير عام منظمة الصحة العالمية "تيدروس أدهانوم جيبريسوس" إن التفشى لا يعرف حدودا، ويجب على المجتمع الدولى أن يتحد ضد هذا العدو المشترك للبشرية، داعيا جميع الدول إلى الاتحاد والتعاون فى النهج العلمى وعلى أساس القرائن الوقائعية، بدلا من نشر الأخبار المزيفة والوصم.
 
وأشار جيبريسوس، إلى أنه بالنظر إلى المعلومات الخاطئة حول تفشى فيروس كورونا الجديد، فقد تواصلت منظمة الصحة العالمية مع بعض الشركات، بما فيها "جوجل"، لضمان حصول الجمهور على المعلومات الموثوقة من المنظمة.
 
وأضاف، أن المنظمة ستواصل التمسك بالحقيقة والالتزام بالمباديء والوقوف بحزم مع الصين وتقديم كل مساعدة ممكنة، وأن المنظمة واثقة من أنه سيتم التغلب على التفشى فى أقرب وقت.
 
وقال وانج، خلال اجتماعه مع نظيره اليابانى وفقا لوزارة الخارجية الصينية اليوم - إن الدعم المشترك بين الصين واليابان فى هذه المعركة ضد كورونا يعكس بشكل كامل تقليد المساعدة المتبادلة بين دول الشرق، وإنه يتوقع تعميق علاقات الصداقة بين شعبى البلدين بشكل أكبر.
 
كما أعرب، عن اعتقاده أنه بفضل الجهود المشتركة التى تبذلها الصين وجميع الأطراف سيتم القضاء على هذا المرض قريبا، مشيرا إلى أنه رغم تأثر الاقتصاد الصينى بالفيروس، إلا أنه من الممكن بذل الجهود لتعويض هذه الخسائر، وأن أهداف الصين لبناء مجتمع رغيد الحياة على نحو شامل والفوز بالمعركة ضد الفقر هذا العام ستتحقق دون شك.
 
وأضاف، أن الصين مستعدة لمواصلة تعزيز التعاون متبادل النفع مع اليابان فى مجالات الاقتصاد والتجارة والتبادلات الشعبية ومجالات أخرى لدفع العلاقات الاستراتيجية الثنائية معا إلى مستوى جديد وتحقيق المزيد من المنافع للبلدين وشعبيهما.
 
من جانبه، قال وزير خارجية اليابان "توشيميتسو موتيجي" إن الصين بذلت جهودا كبيرة للسيطرة على تفشى الفيروس، وهو الأمر الذى تقدره اليابان بشدة وتعتقد أن الصين ستكون قادرة على القضاء على المرض مبكرا.
 
وأعرب موتيجى، عن استعداد بلاده لمواصلة دعم ومساعدة الصين بشكل كامل والعمل عن كثب مع الصين لتعميق التعاون فى مجالات مختلفة والإعداد معا لتبادلات رفيعة المستوى مهمة بين البلدين هذا العام، بهدف تحقيق تطورات جديدة فى العلاقات اليابانية - الصينية.
 
وفى سياق آخر، ذكرت لجنة الصحة الوطنية فى الصين اليوم أن نسبة الحالات الخطيرة والحرجة المصابة بفيروس كورونا الجديد (كوفيد-19) بين جميع الحالات المؤكدة، انخفضت بشكل ملحوظ فى الصين.
 
وقال المتحدث باسم اللجنة "مى فنج"، إن نسبة الحالات الخطيرة بين الحالات المؤكدة فى مدينة "ووهان" (مركز تفشى الفيروس) عاصمة مقاطعة "هوبي" وسط الصين انخفضت من الذروة التى بلغت 4ر32% فى 28 يناير إلى 6ر21% فى 15 فبراير، وأن النسبة فى أجزاء أخرى فى المقاطعة تراجعت من الذروة التى بلغت 4ر18% فى 27 يناير إلى 1ر11% فى 15 فبراير.
 
كما شهدت النسبة فى مقاطعات أخرى فى الصين، انخفاضا ملحوظا من الذروة التى بلغت 9ر15% فى 27 يناير إلى 2ر7% فى 15 فبراير، معتبرا أن هذه التغيرات أثبتت فاعلية التدابير الحالية للوقاية من المرض والسيطرة عليه.
 

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة