خالد صلاح

موسكو تحذر مواطنيها من ملاحقة الاستخبارات الأمريكية فى دول ثالثة

الإثنين، 17 فبراير 2020 04:49 م
موسكو تحذر مواطنيها من ملاحقة الاستخبارات الأمريكية فى دول ثالثة لافروف
ا ش ا

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
 
حذرت وزارة الخارجية الروسية المواطنين الروس من خطر الملاحقة من قبل الاستخبارات الأمريكية عند دخول الولايات المتحدة أو دول ثالثة التي تسلّم الولايات المتحدة المطلوبين.
وقال بيان للخارجية الروسية اليوم الاثنين:" إننا نلفت نظر المواطنين الروس المسافرين إلى الخارج إلى خطر الملاحقة من قبل هيئات إنفاذ القانون أو الاستخبارات الأمريكية"، مؤكدة أن هذا الخطر موجود في الولايات المتحدة نفسها وفي دول ثالثة بطلب من السلطات الأمريكية.
 
يُذكر أن بعض الدول سلمت مؤخرًا مواطنين روس للولايات المتحدة، من أبرزهم ألكسندر فينيك، الذي اعتقل في اليونان يوليو 2017 بطلب من الولايات المتحدة على ذمة اتهامات متعددة، شملت تبييض 4 مليارات من الدولارات عبر منصة لتداول العملة الافتراضية وتسليمه لفرنسا ثم الولايات المتحدة.
 
ومن جهة اخرى كشفت مصادر أمنية روسية، اسم وتفاصيل عن حياة المشتبه بإطلاقه النار قرب مقر المخابرات الروسية وسط موسكو.
 
ووفقا لـ"روسيا اليوم"، فإن مطلق النار هو يفجينى منيوروف، 39 عاما، من سكان مدينة بودولسك جنوب موسكو، وكان يعمل فى مجال الاستشارات القانونية التجارية، قبل أن تغلق شركته عام 2015.
 
وبحسب تصريحات والدته، فإن الرجل لم يخدم فى الجيش، ولم يكن متزوجا كما لم تربطه علاقة عاطفية مع أى امرأة، ولم يكن لديه أصدقاء حميمون، وكان منطويا على نفسه.
 
وذكرت والدته، أنه كان يعمل فى الفترة الأخيرة مع عدد من الشركات الأمنية الخاصة، وبات يهتم بالرماية منذ عدة سنوات، وقضى معظم وقته فى العمل والتدرب على الرماية، وقالت إنه أخبرها لدى مغادرة المنزل، أمس الخميس، أنه ذاهب للتدريب على الرماية.
 

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة