خالد صلاح

مياه الفيضانات تغطى شوارع ويلز بسبب العاصفة دينيس.. فيديو

الإثنين، 17 فبراير 2020 11:59 ص
مياه الفيضانات تغطى شوارع ويلز بسبب العاصفة دينيس.. فيديو غرق السيارات فى فيضانات ويلز
كتب محمد شعلان

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا زالت المملكة المتحدة تعاني من أثار العاصفة (دينيس) التي تضرب بريطانيا وأيرلندا وعدة دول أوروبية منذ أيام ، وتسببت في حدوث أمطار غزيرة وفيضانات سببت الكثير من الخسائر المادية.

وعرضت شبكة ABC News الأمريكية اليوم الاثنين، لقطات جديدة شهدت غرق السيارات في الشوارع في مياه الأمطار و الفيضانات جنوب ويلز، حيث تعد هذه العاصفة الثانية التي تشهدها البلاد خلال أسبوع واحد.

وذكرت أجهزة الطوارىء البريطانية أنها تتعامل مع حادث كبير في جنوب مقاطعة (ويلز) بعد أن ضربت العاصفة (دينيس) المملكة المتحدة وأيرلندا؛ متسببة في حدوث أمطار غزيرة وفيضانات.

وأوضحت هيئة الإنقاذ والإطفاء في جنوب (ويلز)- في بيان أوردته قناة (يورونيوز) الأوروبية، أمس الأحد ، أن الوكالات تواصل التعامل مع العديد من الفيضانات والانهيارات الأرضية والتي تطلبت إجلاء السكان من منازلهم.

وتسببت العاصفة في إلغاء مئات الرحلات الجوية وتوقف خطوط السكك الحديدية وغمر الطرقات بالمياه، وتمكن رجال الإنقاذ، أمس، من انتشال جثتين من البحر قبالة سواحل جنوب إنجلترا، فيما قام الجنود ببناء حواجز الفيضانات.

وبالأمس، نشرت وكالة الأنباء الدولية "رويترز"، صورا لعدة مدن بريطانية غمرتها مياه الفيضانات وجعلت شكل الحياة الطبيعى، يختفى تدريجا في عدد من الشوارع وأصبح التحرك والتنقل في الكثير من الأماكن أمرا صعب، مثلما هو الحال في شارع أكسفورد.

وأوضحت الصور التي نشرتها الوكالة الدولية، أن الكثير من الحقول غمرتها المياه و أفسدت ما بها من زراعات، كما هو الحال فى سانت كليرز ببيمبروكشاير في جنوب ويلز، وهذا ما صاحبه موجات كبيرة ضربت الكثير من المنشأت البريطانية كما كانت الأوضاع في المنارة ببورثكاول في جنوب ويلز.

وعلى جانب آخر، عرضت قناة روسيا اليوم فيديو يظهر تسبب الأمطار الغزيرة بغرق قطارا فى مدينة ساو باولو البرازيلية. كما تسببت الأمطار الغزيرة في ساو باولو في شل حركة أكثر مدن البرازيل اكتظاظاً بالسكان بسبب الفيضانات والانهيارات الطينية والاختناقات المرورية الهائلة، وقال عمدة ساو باولو برونو كوفاس إن الأمطار في بعض المناطق هطلت أكثر من نصف المعدلات لشهر فبراير.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة