خالد صلاح

الزراعة: مصر بالمركز الأول عالميا فى تصدير الموالح بـ1.8 مليون طن

الثلاثاء، 18 فبراير 2020 01:00 ص
الزراعة: مصر بالمركز الأول عالميا فى تصدير الموالح بـ1.8 مليون طن أحمد العطار رئيس الإدارة المركزية للحجر الزراعى
كتب عز النوبى

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

قال الدكتور أحمد العطار، رئيس الإدارة المركزية للحجر الزراعى بوزارة الزراعة، إن مصر بالمركز الأول عالميا لتصدير الموالح بـ 1.8 مليون طن، مضيفا أن موسم صادرت الخضر والفاكهة شهد زيادة ملحوظة فى الصادرات، وسط إجراءات مشدد على جميع صادرات الزراعية الخضر والفاكهة، تضمن زيادة صادرات المنتجات الزراعية  لجميع الأسواق العالمية.

وأضاف رئيس الحجر الزراعى المصرى، أن جميع الصادرات الزراعية من الخضر والفاكهة، تطبق جميع المعايير الدولية لجودة الصادرات، منها تطبيق نظم التتبع للمنتجات التصديرية خلال مراحل الزراعة والإنتاج والتعبئة والتصدير التى تعد أحد أدوات نجاح السياسة التصديرية لمصر، كإجراءات تأكيدية دورية لضمانا المواصفات العالمية حفاظ على سمعة الصادرات الزراعية المصرية، بمشاركة جميع الجهات ذات الصلة.

وتابع  رئيس الحجر الزراعى فى تصريحات " اليوم السابع "، أن هناك إجراءات صارمة أقرها مجلس الوزراء ضد الشركات غير الملتزمة بتطبيق الإجراءات المتبعة فى تصدير المحاصيل الزراعية  للأسواق العالمية، وفى حالة مخالفتها للإجراءات يتم وقف الشركة وإحالتها إلى النيابة العامة وقف التعامل مع الإدارة المركزية للحجر الزراعى، بالإضافة إلى استخدام الأختام الجديدة لدى أجهزة الحجر الزراعى فى تبخير باليتات الخشب المستخدمة فى نقل المنتجات الزراعية.

كانت الإدارة المركزية للحجر الزراعى، حذرت الشركات المصدر من استخدام اختام بخلاف الاختام المعتمدة من الحجر الزراعى، خاصة بعد تغيير جميع الأختام المستخدمة لدى أجهزة الحجر الزراعى، بهدف إثبات تبخير الباليتات بأختام حرارية غير قابلة للتزوير، مشيرا إلى أن الأختام الجديدة توضح بيانات الرسائل ومطابقة للبند الـ"15" من معايير الصحة النباتية، مشيرا إلى أن الإجراءات الجديدة من شأنها زيادة الصادرات وتقليل إخطارات الرفض للسلع الزراعية بسبب عدم وضوح الأختام.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

التعليقات 1

عدد الردود 0

بواسطة:

عبدالحفيظ عبدالعزيز محمد

القراءة بتمعن

من يقرأ الخبر المفروض أن يشعر بالفخر والسعادة لثقة الاسواق والمستهلك العالمى فى جودة المنتجات الزراعية المصرية وخاصة الموالح لكن من يقرأ ما خلف الاخبار يجد اننا نهدر فرصة عظيمة لانتاج المركزات الغذائية الغالية الثمن جدا من هذة الفواكه والحمضيات تمثل 60 ضعف قيمة صادرات تلك المحاصيل على شكلها الطبيعى فضلا عن تشغيل الآف الايدى العاملة فى مصانع انتاج تلك المركزات والتى يقبل عليها المستهلك الاوربى والامريكى بكثافة

اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة