خالد صلاح

حظر رواية لـ تونى موريسون من مدارس كاليفورنيا بعد رحيلها بـ 6 أشهر..اعرف السبب

الثلاثاء، 18 فبراير 2020 06:00 م
حظر رواية لـ تونى موريسون من مدارس كاليفورنيا بعد رحيلها بـ 6 أشهر..اعرف السبب تونى موريسون
كتب أحمد منصور

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
حظرت مقاطعة كاليفورنيا التعليمية رواية "العين الأكثر زرقة" لتونى موريسون، التى تمر ذكرى ميلادها اليوم إذ ولدت في مثل هذا اليوم 18 فبراير من عام 1931م، من قائمة القراءة فى مدرسة فنون اللغة الإنجليزية، بعد أن أرسل الآباء مجموعة من الشكاوى حول الرواية، التي اعتبروها تحتوى على عنف جنسى، وكان الرواية ضمن 500 كتاب في القائمة المقترحة للطلاب.
تونى موريسون  (1)
تونى موريسون
 
وقالت متحدثة فى المنطقة، إن رواية "العين الأكثر زرقة" لتونى موريسون الحاصلة على جائزة نوبل، والتى رحلت عن عالمنا يوم 5 أغسطس 2019، لا تزال متاحة للطلاب فى المكتبات بالمدارس الثانوية بالمنطقة ومن خلال المكتبة الرقمية المقدمة للطلاب والموظفين.
وتعود الحكاية كما سردها موقع mercurynews، أن أعضاء مجلس إدارة مدرسة كولتون، بات هارو، فرانك إبارا، وبرينيس ساندوفال، وجوان ثورينج أوجيدا"، لإزالة رواية موريسون الأولى من قائمة القراءة.
العين الأكثر زرقة
العين الأكثر زرقة
 
وقال أحد الأعضاء  الذين رفضوا التصويت: بينما أحترم قرار مجلس الإدارة ، أشعر بخيبة أمل لرؤية الكتاب قد أزيل من قائمة القراءة لدينا، شعرت أن الكتاب يجب أن يظل خيارًا للصفوف العليا التى تهتم بمعالجة هذه القطعة المعقدة من الأدب.
 
عادةً ما يتم إجراء تصويت غير ضار كل ثلاث إلى خمس سنوات للموافقة على مجموعة متنوعة من الكتب التى يمكن للمدرسين تعيينها في فصول فنون اللغة الإنجليزية، حيث تمت إزالة الرواية التي تم إصدارها في 1970م، من القائمة بعد أن أرسل الآباء رسالة عبرها إلى أعضاء مجلس الإدارة قبل اجتماع يوم الخميس الماضى مع مخاوف بشأن تصوير الرواية من الاعتداء الجنسي على الأطفال والعنف الجنسى، وهي الموضوعات التي دفعت المناطق في جميع أنحاء البلاد لحظر الكتاب من المدارس والمكتبات.
 
تدور رواية موريسون في أوهايو في الأربعينيات من القرن الماضى، وهي تتبع فتاة أمريكية من أصل أفريقى، هى بيكولا برايدلوف، التى تعتقد أن حياتها من سوء المعاملة والوحدة والعنصرية ستكون أفضل إذا كانت لديها عيون زرقاء.
 

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة