خالد صلاح

مؤسس مخابرات قطر لـ"إكسترا نيوز": لا يوجد قانون يحمى حقوق العمال بالدوحة

الثلاثاء، 18 فبراير 2020 09:00 م
مؤسس مخابرات قطر لـ"إكسترا نيوز": لا يوجد قانون يحمى حقوق العمال بالدوحة محمود منصور
كتب أحمد عرفة

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

أكد اللواء محمود منصور، مؤسس مخابرات قطر، أن النظام القطرى يتعامل مع العمالة الوافدة بمبدأ الكفيل، وهذا المبدأ يستخدمه حكومة تميم بن حمد في استعباد العمال المتواجدين في الدوحة، مشيرا إلى أن هذا الاستعباد والمعاملة السيئة للعمال الأجانب فى قطر ظهرت بشكل واضح خلال عمليات إنشاء الملاعب الخاصة بمونديال 2022 الذى سيقام في قطر بعد عامين، وظهور حالات وفاة وعدم حصول العمال على رواتبهم.

وقال مؤسس مخابرات قطر، في تصريحات لقناة إكسترا نيوز، إنه لا يوجد قانون فى قطر يحمى العمال، وهو ما يستغله نظام تنظيم الحمدين في ممارسة كافة أشكال الانتهاكات ضد العاملين في بلاده، وفى الوقت نفسه لا يستطيع العامل أن يشكو في قطر من الظروف غير المواتية للعمال.

ولفت اللواء محمود منصور، إلى أن قطر لا تحترم مواثيق العمل الدولية، ولا تسمح لأى مسؤول قطرى أن يدافع عن حقوق العمال، مشيرا إلى أن وزير العدل القطرى السابق تم احتجازه لمجرد أنه طالب بحقوق العمال المتواجدين فى بلاده، ومشيرا فى ذات الوقت إلى أن أمير قطر تميم بن حمد يرفض أن يتحدث أى شخص عن حقوق العمال في الدوحة.

 

وفى وقت سابق سلطت قناة إكسترا نيوز، على مناقشة مجلس حقوق الإنسان بالأمم المتحدة للجرائم التي يرتكبها النظام القطرى ضد العمالة الأجنبية، وإقدام نظام تميم بن حمد على استبعاد العمال الوافدين إلى الدوحة، مستعرضة تقارير منظمات حقوقية دولية حول تفاقم أزمة استعباد قطر للعمالة الوافدة والتى تقدر بالآلاف، لافتة إلى أن الدوحة لم تتجاوب فى مواجهة أزمة تأخر أجور العمال الذين يعملون بنظام السخرة، وأن عمالًا وموظفين في مشروعات تتعلق بكأس العالم التي ستستضيفها قطر في 2022، يعانون تأخر أجورهم لأشهر، معتبرة أن السلطات القطرية مهتمة بـ"الترويج" لقوانين حماية العمال الوافدين لديها أكثر من إنجاحها.

 

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة