خالد صلاح

نائب وزير التعليم: توقيع أقصى عقوبة فى واقعة وجود شيشة داخل مدرسة بأكتوبر

الثلاثاء، 18 فبراير 2020 10:10 م
نائب وزير التعليم: توقيع أقصى عقوبة فى واقعة وجود شيشة داخل مدرسة بأكتوبر رضا حجازى نائب وزير التربية والتعليم
كتب محمود طه حسين - رامى محيي الدين

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
قرر الدكتور رضا حجازى نائب وزير التربية والتعليم والتعليم الفنى لشئون المعلمين، تحويل واقعة وجود شيشة فى إحدى المدارس بأكتوبر، للتحقيق، واستبعاد قيادات المدرسة، وأكد نائب وزير التربية والتعليم والتعليم الفنى فى تصريح خاص لـ" اليوم السابع"، أنه سيتم توقيع أقصى عقوبة على جميع الأطراف فى الواقعة وسيتلقى تقريرا مفصلا عن الواقعة خلال الساعات المقبلة.
 
وكانت مواقع التواصل الاجتماعى شهدت انتشار صور من داخل مدرسة الكوثر التابعة لإدارة 6 أكتوبر التعليمية في الجيزة، أظهرت وجود شيشة داخل المدرسة، حيث وجه رواد مواقع التواصل الاجتماعى استغاثة لوزارة التربية والتعليم والتعليم الفنى، للتحقيق حول الواقعة، قائلين: هى دى المدرسة وبها الشيشة على مكتب المعلم ومعها المعسل المستخدم، وها هو الفحم يتم تسخينه حتى يقدم في الصورة المطلوبة، وهؤلاء الطلاب يرقصون ومعهم أدوات الموسيقى والبعض يقفزون من الأسوار هربا من اليوم الدراسي هل أصبحت المدارس تدار بهذه الطريقة؟".
 
وكانت وزارة التربية والتعليم والتعليم الفني، وجهت خطابًا إلى المديريات التعليمية بشأن التنبيه بعدم إذاعة أية أغاني غير لائقة أخلاقيًا، داخل المدارس، أثناء طابور الصباح أو في الاحتفالات المدرسية أو عقد المسابقات أو خلال ممارسة الأنشطة المدرسية بكافة أنواعها.
 
وشددت الوزارة، في خطابها إلي المديريات، بضرورة اختيار نوعية الأغاني التي تعرض على أبنائنا الطلاب بعناية شديدة، وبما يتفق مع المرحلة العمرية والتعليمية، والتى تهدف إلى غرس القيم الأخلاقية الحميدة وأنماط التفكير السليمة في نفوسهم.
 
وأشارت إلى أن ذلك جاء في ضوء المتابعة الميدانية لحسن سير وانتظام العملية التعليمية، وبعد أن تلاحظ انتشار بعض الأغاني غير الهادفة ببعض المدارس، والتي تحرض على العنف والسلوك السيئ.
 
وأكدت الوزارة أن الغناء أداء فني راق يهذب النفوس ويسمو بالأخلاق، ويجب عند اختيار الأغاني أن يتم اختيار الأغاني التي تساهم في تعزيز القيم والمبادئ وتشجع على التمسك بالأخلاق الكريمة والتمسك بروح الوطن والانتماء واحترام وتقبل الآخر.
 
 
 
 
 

 

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة