خالد صلاح

مدير الصحة العالمية لشرق المتوسط: كورونا أصاب 73 ألفا وقضى على 1873 بالعالم

الأربعاء، 19 فبراير 2020 12:14 م
مدير الصحة العالمية لشرق المتوسط: كورونا أصاب 73 ألفا وقضى على 1873 بالعالم مؤتمر منظمة الصحة العالمية
كتبت أمل علام تصوير كريم عبد العزيز

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

انطلق اليوم بالمكتب الإقليمي لشرق المتوسط لمنظمة الصحة العالمية، مؤتمرا صحفيا، حول أحدث تطورات فاشية فيروس كورونا المستجد، يوم الأربعاء، الموافق 19 فبراير الجارى بمقر منظمة الصحة العالمية بالقاهرة.



استعرض المؤتمر الوضع العالمى والوضع الإقليمى لفيروس كورونا والذى قدمه الدكتور أحمد المنظرى، المدير الإقليمي لمنظمة الصحة العالمية لشرق المتوسط، كما ناقش المؤتمر كيف تساعد منظمة الصحة العالمية البلدان على التأهب والاستجابة، وإطلاق إطار العمل الإقليمي للتأهب والاستجابة لفيروس كورونا (COVID-19) والذى قدمه الدكتور ريتشارد برينان، مدير الطوارئ الصحية الإقليمي، والتصدي للشائعات والخرافات المحيطة بالمرض.

من جانبه، قال الدكتور أحمد المنظرى المدير الإقليمى لمنظمة الصحة العالمية لشرق المتوسط، من حوالى عام ونصف وبالتعاون مع مختلف الشركاء لخدمة اقليم شرق المتوسط وبما يواجهة من تحديات فى هذه المرحلة وللمرحلة المقبلة ،والروية تتلخص فى 2030 لتحقيق الصحة للجميع وبالجميع ، وتعزيز روح التعاون والصحة بالجميع لم ولن نتمكن من تنفيذها من دون العمل مع الجميع ، ليس فقط العاملين فى المجال الصحى فقط، ولكن فى جميع المجالات ،الجميع مساهم فى تحقيق الصحة للجميع وللاعلام دور مهم ولن نتمكن لتحقيق الصحة للجميع الا من خلال الاعلام ونحتاج الى اعلام سليم وسديد وتجميع المعلومات ، لتحقيق النجاحات .واكد اننا نتعامل بشفافية تامة مع جميع جهات الاعلام من اجل تصحيح المفاهيم.

وقال إن فيروس كورونا يؤثر على المستوى الاقليم اطلق عليه كوفيد 19 هو نفس الفيروس المسبب للالتهاب الرئوى  والانفلونزا ، والسارس ، وقد أصيب فيروس كورونا حتى الان حوالى  73 الف حالة على مستوى العالم، بما فيها الوفيات والتى بلغت  1873 حالة وفاة على مستوى العالم منهم  10 حالات فى دولتين فى اقليم شرق المتوسط، مشيرا الى الاصابات معظمها فى الصين بنسبة 99 % فى الصين مع الاخذ فى الاعتبار رحلات السفر ، وتسبب فاشية عند السفر الى هذا الاقليم وينتقل جوا ونتيجة لذلك تعمل جميع بلدان الاقليم برصد المرض للحد من انتشار مرض كوفيد 19 وبينما تؤدى الاخبار ان هناك حالات اصابة فى الاقليم اذتؤدى الى التنبه والاقليم مبتلى بحالات من الطوارىء المعقدة وتزيد منها النظم الصحية الهشة، ويجرى حاليا تحديث الخطط الوقائية للتاهب للفيروس بما يشمل توسيع نطاق المختبرات والوقاية للعاملين الصحيين ، ويتم امداد البلدان بكواشف مختبرية ومركز الامدادات اللوجستية بدبى يمد الدول باقليم شرق المتوسط بكافة المعدات لحماية شعوبها وتعليق الرحلات الى ووهان ويتواصل المكتب الاقليمى مع البلدان وابلاغ المنظمة بكل ما يستجد بخصوص المرض وجميع العائدين يتم حجزهم ، ووضعنا خطط التدابير الصحة العامة بالتعاون مع اصحاب المصاحة الرئيسيين والجهات المانحة وتوفر الاولويات البحثية وتم دعم هذه الأنسظة البحثية ونحتاج الى تمويل مباشر للاستثمار فى مجال التاهب واليوم تطلق خطة التاهب لتوسيع خطة التاهب لفيروس كورونا، وكما يقول المثل الصينى " فى كل ازمة توجد فرصة" والمثل العربى، "الخير يخرج من بطن الشر" أمامنا فرصة للتاهب ووضع حد للوصم ضد التميز لاخواننا الصينيين، ويؤدى عملكم دورا مهم للتصدى لهذا المرض.

شارك في المؤتمر كل من الدكتور جون جبور ممثل منظمة الصحة العالمية في مصر، والدكتورة داليا سمهوري، مدير برنامج الاستعداد للطوارئ واللوائح الصحية الدولية، والدكتور عبد الناصر أبو بكر، القائم بأعمال رئيس وحدة التأهب لمخاطر العدوى، والدكتور أمجد الخولى، استشارى الوبائيات، بوحدة التأهب لمخاطر العدوى.

مؤتمر منظمة الصحة العالمية (1)
 
مؤتمر منظمة الصحة العالمية (2)
 
مؤتمر منظمة الصحة العالمية (3)
 
مؤتمر منظمة الصحة العالمية (4)
 
مؤتمر منظمة الصحة العالمية (5)
 
مؤتمر منظمة الصحة العالمية (6)
 
مؤتمر منظمة الصحة العالمية (7)
 
مؤتمر منظمة الصحة العالمية (8)
 
مؤتمر منظمة الصحة العالمية (9)
 
مؤتمر منظمة الصحة العالمية (10)
 
مؤتمر منظمة الصحة العالمية (11)
 
مؤتمر منظمة الصحة العالمية (12)

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة