خالد صلاح

هذا ما فعله حمو بيكا فى امتحان الموسيقيين.. والنقابة تؤكد: ليس لدينا شعبة "راب"

الأربعاء، 19 فبراير 2020 07:38 م
هذا ما فعله حمو بيكا فى امتحان الموسيقيين.. والنقابة تؤكد: ليس لدينا شعبة "راب" هانى شاكر وحمو بيكا
كتب باسم فؤاد

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

قال الدكتور عاطف إمام، عضو مجلس إدارة نقابة المهن الموسيقية، والأستاذ بالمعهد العالي للموسيقى العربية، وعميد المعهد الأسبق، إنه كان أحد أعضاء لجنة اختبار مؤدى المهرجانات حمو بيكا برئاسة الفنان حلمي بكر، وعضوية أحمد رمضان سكرتير عام النقابة، والفنانة نادية مصطفى، ومحمد أبو اليزيد وكيل النقابة الحالي.

وكشف إمام في تصريحات خاصة لـ"اليوم السابع" عن أنه في امتحان النقابة لا نسأل عن شعبية المتقدم، ونتعامل على أنه مجرد اسم موجود في الكشوفات، لافتًا إلى أن حمو بيكا دخل في دوره وقدم هويته الشخصية واللجنة لا تعرفه، طلبنا منه الغناء، فوجدناه يتكلم فقط، أوقفته وقلت له: "استنى.. أنت بتتكلم كدة.. أنا عايز غناء" فرد بيكا: "ما هو ده غُنا"  فقال حلمي بكر: "ده مش غناء"

وأضاف عضو نقابة الموسيقيين أنه حتى نهاية الامتحان لا نعرف من هو، وبعد خروجه قال لنا أحد أعضاء اللجنة: "أتعرفون من هذا.. هو حمو بيكا"، واتخذنا قرارًا بأنه لا يصلح للغناء قبل أن نعرف أنه حمو بيكا.

ورد عضو نقابة الموسيقيين على حمو بيكا الذي قال إن النقابة تعترف بمغنيي الراب، من خلال شعبة باسم هذا اللون الغنائي، مطالبًا النقابة أن تعترف بمغنيي المهرجانات، مساواة بالراب، وقال إمام إنه ليس لدينا شعبة للراب كما يقول حمو بيكا، ولو عرض في مجلس النقابة اقتراح شعبة للراب سأرفض.

وقال الدكتور أحمد أبو المجد عضو مجلس إدارة النقابة العامة للمهن الموسيقية إن النقيب هاني شاكر أخذ على عاتقه مهمة مواجهة ظاهرة أغاني المهرجانات، وبناء عليه ستخاطب النقابة إدارة "يوتيوب" رسميًا، بوضع شرط إجازة النقابة قبل نشر أي محتوى غنائي على القنوات.

وأضاف ممثل نقابة الموسيقيين أنه لا يظن أن إدارة يوتيوب ستمانع الموافقة على هذا القرار، وذلك من أجل السيطرة على المحتوى، لافتًا إلى أنه لا يمكن لأى شخص يملك قناة على "اليوتيوب" أن يعرض ما يحلو له دون مراقبة.

أكد الفنان حلمى عبد الباقى عضو مجلس نقابة الموسيقيين، إنه لا تراجع عن قرار منع مطربى المهرجانات ووقفهم عن الغناء، رغم الجدل الحاصل على السوشيال ميديا عقب القرار.

وأوضح عبد الباقى أن الفنان هانى شاكر اقترح تدشين شعبة لاحتضان مطربي المهرجانات أو اختيار الصالح منهم مع أخذ ضمانات حول تقديمهم كلمات لا تخدش الحياء والمحافظة على الذوق العام، عن طريق إقرارات يمضي كل منهم عليها، وهذه أقل حقوق المستمعين.

ولفت عبد الباقي إلى أن هذا الاقتراح كان قبل حفل الاستاد الذي شارك فيه حسن شاكوش وعمر كمال، وغنيا مهرجان "بنت الجيران" الذي يتضمن كلمات بذيئة على شاكلة "أشرب خمور وحشيش" لكن بعد تلك الواقعة تغير موقف مجلس النقابة.

وأشار عبد الباقي إلى أنه يتابع حالة الانقسام على السوشيال ميديا حول القرار بين مع وضد قائلاً: المؤيدون للقرار أكثر، وأي قرار في الدنيا ستجد المؤيد والمعارض له، ورغم هذه الضغوط لن نتراجع عن قرار نحن مؤمنين به.

من جانبه، شدد الدكتور أحمد أبو المجد على أن النقابة لن تتراجع عن موقفها فيما يخص قرار منع مطربي المهرجانات من الغناء، مؤكدًا أن النقابة كان لابد أن تتدخل وأن يكون لها وقفة، فقبل القرار تساءل الناس أين النقابة؟ وبعد منع المهرجانات هاجموا النقابة، في النهاية ستقوم نقابة الموسيقيين بدورها، وآن الأوان لا نسمح بالإسفاف نهائيًا، حماية للأطفال والشباب، ونثق في أجهزة الدولة ودعمها لنا.

كان الفنان هانى شاكر نقيب الموسيقيين قد فتح النار على مطربى المهرجانات وذلك من خلال إصدار قرار بمنعهم من الغناء نهائيا وتحذير كافة المنشآت السياحية من التعامل معهم بما فى ذلك محمد رمضان الذى اتجه مؤخرا للغناء وإحياء الحفلات.

ويأتى ذلك بعد اصدار النقيب بيانا جاء فيه إنه فى إطار الجدل المجتمعى الحاصل على الساحة المصرية ووجود شبه اتفاق بين كل طوائف المجتمع على الحالة السيئة التى باتت تهدد الفن والثقافة العامة بسبب ما يسمى بأغانى المهرجانات، والتى هى نوع من أنواع موسيقى وإيقاعات الزار وكلمات موحية ترسخ لعادات وإيحاءات غير أخلاقية فى كثيرٍ منها، وقد أفرزت هذه المهرجانات ما يسمى بـ"مستمعى الغريزة"، وأصبح مؤدى المهرجان هو الأب الشرعى لهذا الانحدار الفنى والأخلاقى، وقد أغرت حالة التردى هذه بعض نجوم السينما فى المساهمة الفعالة والقوية فى هذا الإسفاف.

وأوضح نقيب المهن الموسيقية، أن شروط عضوية أو تصاريح النقابة بالغناء ليست قوامها صلاحية الصوت فقط، ولكن أيضًا هناك شروطًا عامة يتوجب أن تتوافر فى طالب العضوية أو التصريح، وهى الالتزام بالقيم العليا للمجتمع والعرف الأخلاقى واختيار الكلمات التى لا تحض على عادات سيئة، وأن لجنة اختبار الأصوات مجرد مرحلة أولى، ثم ينعقد المجلس للنظر فى باقى الشروط.

وأكد الفنان هانى شاكر، أنه لا يقبل ما حدث مؤخرًا من تجاوز بالألفاظ فى حفل أقيم بإستاد القاهرة من أحد هؤلاء حسن شاكوش، والتعدى بكلمات تخالف العرف القيمى وتتعدى على ثوابت المجتمع المصرى، وأنه ومجلس النقابة سوف يعيدون النظر فى كل التصاريح بالغناء أو عضوية النقابة فى ضوء المعايير والقيم التى يقبلها المجتمع.

 

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة