خالد صلاح

3 سيناريوهات متوقعة حال فوز نتنياهو بانتخابات الكنيست.. سجنه سيؤدى إلى انهيار جديد للحكومة.. ودعوة رابعة للانتخابات.. والحل الأمثل فوز تحالف "أزرق- أبيض".. واستطلاع للرأى: "بيبى" رئيسا للوزراء

الخميس، 20 فبراير 2020 11:00 ص
3 سيناريوهات متوقعة حال فوز نتنياهو بانتخابات الكنيست.. سجنه سيؤدى إلى انهيار جديد للحكومة.. ودعوة رابعة للانتخابات.. والحل الأمثل فوز تحالف "أزرق- أبيض".. واستطلاع للرأى: "بيبى" رئيسا للوزراء نتنياهو
كتب- هاشم الفخرانى

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

بتحديد موعد لمحاكمة رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو بجرائم فساد مالي تتعلق بحصوله على رشاوي من رجال أعمال إسرائيليين نظير سفرهم للولايات المتحدة الأمريكية ، وذلك يوم 17 مارس المقبل أي بعد أسبوعين من اجراء انتخابات الكنيست ، تدخل إسرائيل في مأزق سياسي لا نهاية له.

 

وتوقعت وسائل إعلام إسرائيلية عدة سيناريوهات في حال فوز حزب الليكود الذي يتزعمه "نتنياهو" في الانتخابات المقبلة، ففي حال فاز الليكود وحكم عليه بالحبس بسبب التهم المتورطة فيها فإن إسرائيل ستدخل في دوامة انتخابات جديدة، بعد 3 شهور أي في شهر يونيو على الأرجح، مثلما حدث عدم حكم على ايهود أولمرت بالسجن.

أما في حال خسر الليكود وحُبس نتنياهو وتم تشكيل حكومة بالحزب الفائز، ومثل الليكود المعارضة فإن الليكود سيضطر لإجراء انتخابات داخلية لاختيار رئيس جديد للحزب،ولا يستبعد انتخاب جدعون ساعر رئيس للحزب الذى شغل منصب وزير التعليم.

 

ويؤكد محللون أن الحل أو السيناريو الأمثل للإفلات من هذا المأزق هو انتخاب حزب "أزرق- أبيض" بزعامة باني جانتس وهو ما يعنى تشكيل حكومة سواء حبس نتنياهو أو لم يحبس، وذلك لتفادي الدعوة لانتخابات رابعة عقب انتخابات ابريل 2019 وسبتمبر 2019 ومارس 2020 المقبلة .

واستند المحللون بأحدث استطلاع للرأي والذي أكد أنّ النتائج ستكون مشابهة تقريبًا لنتائج الانتخابات الأخيرة ، وبيّن الاستطلاع الذي نشرت نتائجه صحيفة "معاريف" الإسرائيلية أنّ كتلة الوسط واليسار والأحزاب العربية حصلت مجتمعة على 58 مقعدًا، بينما حصلت كتل اليمين مجتمعة على 54 مقعدًا، وسيظل أفيجدور ليبرمان هو القادر على تحديد مصير الحكومة الجديدة بحصول حزبه على 8 مقاعد.

ووفقًا لنتائج الاستطلاع فإنّ الكتلتين لم تجتازا حاجز الـ60 مقعدًا؛ ما يعني استمرار فشلهما في تشكيل حكومة، وما يعني أيضًا وجود فرصة لانتخابات رابعة تلوح في الأفق.

 

وبحسب الاستطلاع حصل تحالف "أبيض–أزرق" بزعامة بيني جانتس على 36 مقعدًا، يليه حزب "الليكود" بحصوله على 33 مقعدًا، بينما حصلت القائمة العربية المشتركة على 14 مقعدًا، وتحالف أحزاب اليسار "العمل، ميرتس، جيشر" على 8 مقاعد، كما حصل تحالف اليمين على 7 مقاعد، وأحزاب المتدينين مجتمعة على 14 مقعدًا.

وفيما يتعلق بالشخصية الأنسب لرئاسة حكومة القادمة فإنّ بنيامين نتنياهو لا يزال يحتل المركز الاول بحصوله على ثقة 45% من المستطلعة آراؤهم، يليه بيني جانتس بحصوله على 33%..

وكان المستشار القانونى للحكومة افيحاي مندلبيت قدم لائحة اتهام ضد "نتنياهو" فى جرائم فساد وهى الاحتيال، وخيانة الأمانة والرشوة ، وذكرت صحيفة "يديعوت أحرونوت" الإسرائيلية أنه للمرة الأول يتم فيها تقديم لائحة اتهام ضد رئيس وزراء صاحبها المستشار القانونى للحكومة .

وأوضحت الصحيفة، أن نتنياهو متهم بالرشوة فى القضية المعروفة إعلامياً رقم 4000  ، التى تشير الى ان نتنياهو قدم امتيازا  لمالك موقع "والا"، شاؤول الوفتش، مقابل تغطية متعاطفة، لنتنياهو وزوجته سارة كنوع من أنواع الدعاية الانتخابية .

كما تم اتهام نتنياهو فى القضية رقم 1000، التى تتهم  رئيس الحكومة نتنياهو ، بأنه حصل من رجال الأعمال ارنون ميلتشين وجيمس باكر على هدايا بقيمة مئات الاف الشواكل عبارة عن سيجار فاخر وشمبانيا ، ويرى محللون أن هذه التهم كفيله بسجنه لمدة لن تقل عن 5 سنوات، ولم يتبق من عملية التقاضى سوى مثوله أمام المحكمة .

 

 

 

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة