خالد صلاح

"سيبها علينا"..سيدة تناشد محافظ سوهاج بالحصول على وحده سكنية

الجمعة، 21 فبراير 2020 03:00 ص
"سيبها علينا"..سيدة تناشد محافظ سوهاج بالحصول على وحده سكنية
سوهاج – عمرو خلف

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

مشكلة تعانى منها سيدة بمركز المنشاة بمحافظة سوهاج، خاصة بعدما أغلقت أمامها جميع الأبواب، ولم تجد طريقا إلا مناشدة اللواء طارق الفقى محافظ سوهاج بالتدخل لإنصافها .

السيدة ميرفت رجب خليل 40 سنة ربة منزل، كانت قد تقدمت منذ أكثر من 4 سنوات للحصول على وحدة سكنية، تابعة لمديرية الإسكان بمنطقة طريق خارفة المنشآة، وتم بالفعل التعاقد معها من قبل الإسكان، ودفعت مبلغ 3476 جنيها مقدم العقد وقتها وحتى الآن لم تستلم السيدة، وتعيش فى غرفة واحدة فقط تعيش بها، وحاولت كثيرا التوجه إلى الاسكان، فيكون الرد أن موضوعها يكون عن طريق أحد البنوك، وظلت السيدة حائرة ولم تجد حلا إلا بتحرير محضر فى النيابة وتم حفظ المحضر .

انتقل "اليوم السابع"، إلى مركز ومدينة المنشاة بمحافظة سوهاج، والتقى السيدة ميرفت رجب وقالت إنها منفصلة عن زوجها منذ سنوات وليدها 2 من الأبناء ويعيشون فى غرفة واحدة صغيرة بمركز المنشاة، وأنها علمت أن هناك مسابقة للتقديم على الوحدات السكنية بمحافظة سوهاج عام 2016 وبالفعل توجهت لسحب كراسة الشروط ودفعت الرسوم المقررة وقتها للوحدة السكنية بطريق خارقة المنشاة وهى إيجار قديم مدى الحياة، ثم توجهت بالأوراق إلى بنك الإسكان بسوهاج، لتقديم كراسة الشروط ودفعت فى البنك مبلغ 3476 جنيه، وهى خاصة بالرسوم وعقد المياه والكهرباء، ثم حصلت على العقد والشقة رقم 8 الدور الثالث .

وتضيف السيدة ميرفت، أنها حتى الآن لم تتسلم الوحدة السكنية، وتعيش فى مأزق ومشكلة حقيقية، فقد توجهت عدة مرات إلى بنك الإسكان للحصول واستلام الوحدة ويكون الرد أن البنك هو المسئول عن ذلك، وعندما تتوجه إلى البنك يقررون لها أن الإسكان هو المنوط به تسليم الشقق، وهى تبحث عن حقها دون جدوى ولم تجد حلا إلا بالتوجه إلى وزارة الإسكان لمقابلة المسئولين، وجاء ردهم عليها أنهم سيقومون ببحث موضوعها ولم يرد عيها أحد حتى الآن .

وتختتم السيدة حديثها قائلة، بعدما أغلقت جميع الأبواب أمامها، ولم تحصل على حقها فى الوحدة السكنية قامت بتحرير محضر فى النيابة وتم حفظه لعدم اختصاص النيابة بهذا الشأن مناشدة اللواء طارق الفقى محافظ سوهاج بالتدخل للحصول على حقها الضائع خاصة وأنها تعيش فى عذاب فى غرفة صغيرة مع أبنائها.

 

1
 

 

5
 

 

6
 

 

7
 

 

8
3
 

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة