خالد صلاح

القارئ طارق عبد المجيد كامل أحمد يكتب: التواضع شيمة العظماء

السبت، 22 فبراير 2020 10:00 ص
القارئ طارق عبد المجيد كامل أحمد يكتب: التواضع شيمة العظماء معلم - أرشيفية

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

التواضع من أهم الخصال والصفات التى يجب أن يتحلى بها الجميع، وبداية يعرف التواضع بأنه "لين الجانب والبُعد عن الاغترار بالنفس"، والتواضع قيمة عظيمة حثنا عليها ديننا الإسلامى الحنيف، يقول الله تعالى فى سورة الإسراء آية (37) "وَلَا تَمْشِ فِى ٱلْأَرْضِ مَرَحًا ۖ إِنَّكَ لَن تَخْرِقَ ٱلْأَرْضَ وَلَن تَبْلُغَ ٱلْجِبَالَ طُولًا"، كما يقول الله فى سورة الزمر آية 72"فَبِئْسَ مَثْوَى الْمُتَكَبِّرِينَ".

كذلك يقول رسول الله فى جزء من حديثه الشريف "ما تواضع أحد لله إلا رفعه الله" صحيح الجامع. ومما سبق ندرك ذم الإسلام لخلق الكبر الذى ينافى مع خلق التواضع.

والتواضع هو شيمة وخصلة عظيمة يتحلى بها العلماء والأجلاء والعظماء، وكلما ارتقى الإنسان فى العلم والمكانة كلما زاد تواضعه وقل كبرياؤه، ومما أدركه الناس من كلام الأديب على الطنطاوي" السنبلة الفارغة ترفع رأسها فى الحقل، والممتلئة بالقمح تخفضه فلا يتواضع إلا كبير، ولا يتكبر إلا حقير"، وهو ما يدلنا على تحلى العظماء بشيم وخصال التواضع دون مهانة.

إننا يجب أن نكون كتربويين ومعلمين نموذجًا طيبًا يحتذى به فى التواضع دون مهانة وهو ما يجعلنا ننمى فيهم الخصال الطيبة التى يتحلى بها العلماء.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة