خالد صلاح

"الموسيقيين" ترد على حمو بيكا: الملاهى الليلية تحت رقابتنا.. فيديو

السبت، 22 فبراير 2020 04:09 م
"الموسيقيين" ترد على حمو بيكا: الملاهى الليلية تحت رقابتنا.. فيديو هانى شاكر وحمو بيكا
كتب باسم فؤاد

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

رد الدكتور أحمد أبو المجد عضو مجلس إدارة النقابة العامة للمهن الموسيقية، على تصريحات مؤدى المهرجانات حمو بيكا التي اتهم فيها النقابة بإيقافه مقابل عدم الرقابة على الملاهى الليلية، وقال: "هناك رقابة على الملاهى الليلة.. لكن حمو بيكا لم يصرح له بالغناء فهو لا تنطبق عليه الشروط".

وأضاف أبو المجد، في تصريح لـ"اليوم السابع" أنه من الوارد أن يحدث تجاوز في الملاهى الليلية، وفى تلك الحالة نحقق في الواقعة ونقوم بتوقيع العقوبة من الوقف حتى الشطب، على قد ما بنقدر بتبقى فيه رقابة".

وشدد أبو المجد أن النقابة ستقوم بدورها في مواجهة الإسفاف مبديا اندهاشه من الأصوات الرافضة لقرار منع مغني قائلا: "قبل القرار قالوا فين النقابة.. وبعد القرار هاجمونا".

كان مؤدي المهرجانات حمو بيكا قد ظهر فى بث مباشر، عبر حسابه على فيس بوك مستنكرا فيه ما حدث الأيام الماضية من قرار نقيب الموسيقيين هانى شاكر بمنع مطربى المهرجانات من الغناء نهائيا، مشيرا إلى أن هانى شاكر منعهم من الغناء ولكن ترك الملاهى الليلية يحدث فيها كل شيء.

وقال حمو بيكا في الفيديو، " كلام يخص المهرجانات و اللى بيدور دلوقتى، عاملنا مهرجانات كتير و فرحنا ناس كتير ايه اللى حصل و الانقلاب اللى حصل أنا مش فاهم عاملنا ايه لكل ده، مهرجانات بتاعتنا بتشتغل في الوطن العربى كله مش مصر بس، كل مطرب كبير و احنا صغيرين كنا بنسمعه ومختلفناش ده بيقدم فن ايه ، النقابة بمناعتنا من جميع حفلتنا و شغلنا حاجة للناس اللى بتحبنا".

وتابع في حديثه، " نفترض أن خلاص القاعات بطلت تشغل مهرجانات بس أنت ما منعتش الملاهى الليلية و الكباريهات اللى فيها كل حاجة جوه بس أنتوا منعتونا إحنا.

وكان نقيب الموسيقيين قد بدأ التصدى لـ مطربى المهرجانات وذلك من خلال إصدار قرار بمنع مطربى المهرجانات من الغناء نهائيا وتحذير كافة المنشآت السياحية من التعامل معهم بما فى ذلك محمد رمضان الذى اتجه مؤخرا للغناء وإحياء الحفلات.

دوافع هانى شاكر التي كانت سببا في إصدار هذا القرار بحسب ما أكد بيان الموسيقيين، هو إنه فى إطار الجدل المجتمعى الحاصل على الساحة المصرية ووجود شبه اتفاق بين كل طوائف المجتمع على الحالة السيئة التى باتت تهدد الفن والثقافة العامة بسبب ما يسمى بأغانى المهرجانات، والتى هى نوع من أنواع موسيقى وإيقاعات الزار وكلمات موحية ترسخ لعادات وإيحاءات غير أخلاقية فى كثيرٍ منها، وقد أفرزت هذه المهرجانات ما يسمى بـ"مستمعى الغريزة"، وأصبح مؤدى المهرجان هو الأب الشرعى لهذا الانحدار الفنى والأخلاقى، وقد أغرت حالة التردى هذه بعض نجوم السينما فى المساهمة الفعالة والقوية فى هذا الإسفاف.

وأكد الفنان هانى شاكر، أنه لا يقبل ما حدث مؤخرًا من تجاوز بالألفاظ فى حفل أقيم بإستاد القاهرة والتعدى بكلمات تخالف العرف القيمى وتتعدى على الرواسخ الثابتة للمجتمع المصرى، وأنه ومجلس النقابة سوف يعيدون النظر فى كل التصاريح بالغناء أو عضوية النقابة فى ضوء المعايير والقيم التى يقبلها المجتمع.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة