خالد صلاح

كورونا يتوغل فى الشرق الأوسط بإصابات جديدة فى البحرين والكويت.. إيران تسجل أكبر عدد وفيات خارج الصين والدول المجاورة لها تغلق حدودها.. إسرائيل تخشى تأثير الفيروس على الانتخابات.. وتسعى لإقامة مراكز اقتراع خاصة

الإثنين، 24 فبراير 2020 12:00 م
كورونا يتوغل فى الشرق الأوسط بإصابات جديدة فى البحرين والكويت.. إيران تسجل أكبر عدد وفيات خارج الصين والدول المجاورة لها تغلق حدودها.. إسرائيل تخشى تأثير الفيروس على الانتخابات.. وتسعى لإقامة مراكز اقتراع خاصة مساعى لاحتواء كورونا بعد انتشاره الواسع
كتبت ريم عبد الحميد ـ ووكالات

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

فى الوقت الذى بدأت وتيرة الإصابات بفيروس كورونا المستجد تهدأ فى الصين، أصبحت كوريا الجنوبية محظ الأنظار بعد تسجيل أكثر من 160 إصابة جديدة اليوم، الاثنين، ليصبح  إجمالى 763 ووفاة سبع أفراد عدد الإصابات.

وباتت أوروبا والشرق الأوسط مهددان بتفشى الوباء بعد ارتفاع كبير فى عدد الإصابات فى بعض الدول أبرزها إيطاليا وإيران إلى جانب ظهور أول حالة فى البحرين وحالات أخرى فى الكويت وإسرائيل التى تعكف على اتخاذ تدابير خاصة خوفا من تأثير ظهور الفيروس بها على الانتخابات البرلمانية المقررة الأسبوع المقبل.

 

ومع عشرات الإصابات بكورونا فى إيران، وارتفاع عدد ضحايا الفيروس إلى ثمانية، وهو أكبر عدد وفيات خارج الصين، اعتمدت الدول المجاورة لطهران، إجراءات حازمة لمنع انتشار فيروس كورونا المستجد عبر أراضيها، وذلك بإغلاق الحدود مع الجمهورية الإسلامية. وأعلنت أفغانستان وباكستان وتركيا وأرمينيا، والعراق والكويت، غلق المعابر الحدودية مع إيران، ووقف الرحلات الجوية، فى محاولة لمنع تسلل الفيروس الخطير إلى أراضيها.

وكانت طهران قد أعلنت، الأحد، وفاة 8 أشخاص وإصابة 43 آخرين بفيروس كورونا، فيما يدرس مسؤولون فرض حجر صحى على العاصمة، فى حال ارتفع عدد المصابين.

كما أعلنت الخطوط الجوية القطرية أن قطر ستطلب من الركاب القادمين من إيران وكوريا الجنوبية البقاء فى منازلهم أو فى منشأة للحجر الصحى لمدة 14 يوما بسبب مخاوف من تفشى فيروس كورونا.

وفى البحرين، أعلنت وزارة الصحة تسجيل أول حالة إصابة مؤكدة بالفيروس لمواطن بحرينى قادم من إيران، حيث تم الاشتباه بإصابته وظهور أعراض الفيروس عليه وتم نقله فورا للعلاج والعزل وإجراء الفحوصات اللازمة والتأكد من إصابته بالفيروس وبدء تطبيق الإجراءات اللازمة للعلاج واتخاذ التدابير الضرورية لمن خالطهم المريض.

وحسب وكالة أنباء البحرين، أكدت وزارة الصحة أنها قامت باتباع جميع الإجراءات اللازمة للتعامل مع الحالة إثر اشتباهها بإصابته بالفيروس حيث تم إجراء التحاليل اللازمة عبر فريق طبى مختص كما تم استدعاء المخالطين للمريض وتطبيق إجراءات العزل المعتمدة عليهم.

كما أعلنت وزارة الصحة الكويتية، الاثنین، أن الفحوصات الأولیة التى أجریت للقادمین من مشهد فى إيران أسفرت عن وجود ثلاث حالات تحمل نتائج مؤكدة بإصابتهم بفیروس كورونا.

وقالت الوزراة فى بیان صحفى إن "الحالة الأولى وهى لمواطن كویتى یبلغ من العمر 53 عاما والثانیة لمواطن سعودى یبلغ من العمر 61 عاما حیث أن الحالة الصحیة للمصابین إلى الآن طبیعیة ولم تظهر عليهما أى أعراض للمرض أما الحالة الثالثة فهى لغیر محددى الجنسیة ویبلغ من العمر 21 عاما وهناك بوادر أولیة ظهرت بأعراض المرض وأن جمیع الحالات الثلاث تحت الملاحظة المستمرة من قبل الهيئة الطبية.

من ناحية أخرى، قالت وكالة بلومبرج الأمريكية إن هناك مخاوف من تأثير فيروس كورونا على الانتخابات البرلمانية المقرر إجرائها فى إسرائيل الأسبوع المقبل، وقالت إن لجنة الانتخابات المركزية فى إسرائيل تدرس إمكانية إقامة مراكز تصويت خاصة للمواطنين المعرضين لكورونا مع تحذير المسئولين من أن احتمال زرع تقارير كاذبة عن انتشار الوباء لإخافة الناخبين وإبعادهم عن المشاركة.

 وقال رئيس الحكومة الإسرائيلية بنيامين نتينياهو فى اجتماع خاص ع الوزراء ومسئولين آخرين لمناقشة انتشار تفشى كورونا، إنه ربما يكون هناك كافة أنواع العناصر، بما فيها الأجنبية، التى قد تحاول التدخل فى الانتخابات بهذه لطريقة، ولدينا اهتمام كبير بوقف هذا.

وتقول بلومبرج إنه لم يتم تسجيل حالة إصابة شديدة بالفيروس فى إسرائيل، وقد طلب من 200 إسرائيلى فرض حجر صحى على أنفسهم فى المنزل بعد اتصالاهم بمجموعة من السائحين القادمين من كوريا الجنوبية الذين تبين حملهم للفيروس بعد عودتهم من رحلة إلى إسرائيل.

وكان هناك 11 إسرائيليا على متن السفينة السياحية دايموند برنسيس وتم فرض الحجر الصحى عليهم فى المستشفى بعد عودتهم، بينهم امرأة تبين أنها تحمل الفيروس.

وفى إيطاليا، أعلنت السلطات عن 4 وفيات جديدة بالفيروس، الاثنين.

وكانت الحكومة الإيطالية قررت قطع كرنفال البندقية الشهير، فى محاولة للسيطرة على ما يعتبر أسوأ انتشار لفيروس كورونا فى أوروبا. ويوجد فى إيطاليا أكبر عدد من حالات الإصابة بالفيروس الجديد فى أوروبا، الذى بلغ 130 حالة.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة