خالد صلاح

أقرباء عائلة مبارك بالمنوفية: أصر يدفن فى تراب الوطن.. وحرص على صلة الرحم

الثلاثاء، 25 فبراير 2020 04:46 م
أقرباء عائلة مبارك بالمنوفية: أصر يدفن فى تراب الوطن.. وحرص على صلة الرحم أحد أقرباء حسنى مبارك
المنوفية -محمد فتحى

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

حالة من الحزن والأسى خيمت على أهالى قرية كفر المصيلحة، التابعة لمركز شبين الكوم بمحافظة المنوفية، وذلك عقب تلقيهم نبأ وفاة الرئيس الأسبق محمد حسنى مبارك، عن عمر ناهز 92 عاما بعد معاناته لسنوات من المرض.

"اليوم السابع"، انتقلت إلى مسقط رأس الرئيس الراحل محمد حسنى مبارك، والتقت بأحمد عادل مبارك أحد أقارب الرئيس الأسبق محمد حسنى مبارك، والذى قال فى بداية حديثه، "ننعى شعب مصر العظيم فى وفاة أحد أبنائها أب وأخ ورئيسا أبا هذا البطل أن يغادر هذا الوطن وأصر أن يدفن فى تراب هذا الوطن العظيم" .

وأضاف أحمد عادل مبارك، أنه كان حريص دائم على صلة الرحم ومحب لجميع  أفراد عائلته، وكان دائما يسعى لما فيه كل الخير، متابعا:" حظت قرية كفر المصلحة مسقط رأس الرئيس الأسبق بالعديد من الخدمات ومنها الصرح الرياضى بالقرية وجميع خدمات البنية الأساسية ومنها مياه نظيفة وصرف صحى والغاز وكان أهالى القرى المجاورة يطلقون على القرية "كفر باريس" من كثرة الخدمات بها والاهتمام الكبير بها من قبل المسؤولين بها" .

والرئيس الأسبق حسنى مبارك هو الرئيس الرابع لجمهورية مصر العربية، وتولى الحكم خلفا للرئيس الراحل محمد أنور السادات، عقب اغتياله فى حادث المنصة، حيث ظل رئيسًا للجمهورية لنحو 31 عامًا، حتى تخلى عن الحكم على خلفية الاحتجاجات الشعبية فى يناير 2011، وبذلك يعد هو الأطول بقاءً فى الحكم منذ عهد محمد على.

تخرج مبارك من الكلية الجوية عام 1950، ترقى فى المناصب العسكرية حتى وصل إلى منصب رئيس أركان حرب القوات الجوية، ثم قائدًا للقوات الجوية عام 1972، وقاد القوات الجوية خلال حرب أكتوبر 1973.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة