خالد صلاح

عاد للسجن بعد خروجه بساعات..

المؤبد لمسجل خطر وشقيقه قتلا شابا فى مشاجرة بشبرا الخيمة

الثلاثاء، 25 فبراير 2020 01:42 م
المؤبد لمسجل خطر وشقيقه قتلا شابا فى مشاجرة بشبرا الخيمة المستشار سامح عبد الحكم رئيس هيئة المحكمة
كتب إبراهيم قاسم

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
قضت محكمة جنايات شبرا الخيمة برئاسة المستشار سامح عبد الحكم، بالسجن المؤبد لمسجل خطر وشقيقه الأصغر قتلا شابا عمدا مع سبق الإصرار، عقب نشوب مشاجرة بينهم بالطريق العام بشبرا الخيمة، على أثر خلاف بينهما وذلك بضربة باستخدام "شومة" وتسديد له عدة طعنات بسلاح أبيض، صدر القرار بعضوية كل من المستشار رضا عيد والمستشار محمود خليل وأمانة سر أشرف حسن.

وكشفت التحقيقات عن نشوب مشادات كلامية بين المجني عليه وشقيق المتهم الأول في منطقة شبرا الخيمة، إثر خلافات بينهما، والذي قام بضربه باستخدام عصا خشبية "شومة" مما أدى إلى إصابته بالإصابات الموصوفة بتقرير الصفة التشريحية للمجني عليها، كما تصادف خروج الشقيق الأكبر من السجن وقت المشاجرة، والذي قام بإحضار سلاح أبيض "مطواة" وتوجه لمكان الواقعة لمناصرة شقيقه وما أن ظفر بالمجني عليه حتى سدد له عدة طعنات استقرت أحداهم بالجهة اليسرى من الصدر والتي أودت بحياته على نحو ما ورد بتقرير الصفة التشريحية.

وبمواجهة المتهم الأول بتحقيقات النيابة أقر بارتكابه الواقعة وقرر بأنه خرج من السجن في ذات يوم الواقعة بعد قضائه 4 سنوات بتهمة حيازة مخدرات وأنه فوجئ بأن شقيقه يتشاجر مع المجني عليه فتدخل لمناصرته حاملا سلاحه الأبيض "المطواة" وسدد له عدة طعنات استقرت إحداهما بالجهة اليسرى من الصدر فأحدث إصابته التي أودت بحياته.

وتنص المادة 230 من قانون العقوبات على أنه "كل من قتل نفساً عمدا مع سبق الإصرار على ذلك أو الترصد يعاقب بالإعدام".

فيما تعرف المادة 231 من قانون العقوبات "الإصرار السابق هو القصد المصمم عليه قبل الفعل لارتكاب جنحة أو جناية يكون غرض المصر منها إيذاء شخص معين أو أي شخص غير معين وجده أو صادفه سواء كان ذلك القصد معلقا على حدوث أمر أو موقوفا على شرط".

أم تعريف الترصد فأن المادة 232 تنص على أن "الترصد هو تربص الإنسان لشخص في جهة أو جهات كثيرة مدة من الزمن طويلة كانت أو قصيرة ليتوصل إلى قتل ذلك الشخص أو إلى إيذائه بالضرب ونحوه".

 

875e3fbd-fe4d-43e7-9ccc-b9a86b5814c0
المستشار سامح عبد الحكم رئيس هيئة المحكمة

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة