خالد صلاح

مبارك فى خطابه الأخير: مصر بلد عزيز لن يفارقنى حتى يوارينى ترابه وثراه

الثلاثاء، 25 فبراير 2020 03:04 م
مبارك فى خطابه الأخير: مصر بلد عزيز لن يفارقنى حتى يوارينى ترابه وثراه مبارك فى خطابه الأخير

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

رحل عن عالمنا اليوم الرئيس الأسبق محمد حسنى مبارك، وننشر الآن الخطاب الأخير له، الذى توجه فيه بالحديث للشباب، وقال فيه "عشت من أجل هذا الوطن.. حافظا لمسئولياته وآمنت.. وستظل مصر هى الباقية فوق الأشخاص وفوق الجميع.. ستبقى حتى أسلم أمانتها ورايتها هى الهدف والغاية والمسئولية والواجب ومشواره ومنتهاه".

وأضاف: وأرض المحيا والممات.. ستظل بلدا عزيزة لا يفارقنى أو أفارقه حتى يوارينى ترابه وثراه، وستظل شعبا كريما يبقى أبد الدهر.. مرفوع الرأس والراية.. حفظ الله مصر بلدا آمنا.. وراعى شعبه وسدد خطاب.

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

التعليقات 1

عدد الردود 0

بواسطة:

مصر وفيه لابنائها

مصر وفيه لمن يحافظ على ترابها

تراب مصر اغلى من كنوز الدنيا ومافيها..وانت اخترت الغالى النفيس سيدى الرئيس

اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة