خالد صلاح

محافظ كفر الشيخ : تنفيذ 71 قرار إزالة بمركز ومدينة دسوق

الثلاثاء، 25 فبراير 2020 11:10 م
 محافظ كفر الشيخ : تنفيذ 71 قرار إزالة بمركز ومدينة دسوق محافظ كفر الشيخ
كفر الشيخ – محمد سليمان

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

تابع اللواء جمال نورالدين، محافظ كفر الشيخ، استكمال أعمال الموجة الـ 15 لإزالة التعديات على أملاك الدولة والأراضي الزراعية بمركز ومدينة دسوق، موجهاً بتنفيذ جميع قرارات الإزالة الصادرة لاسترداد أملاك الدولة والتعديات على الأراضي الزراعية.

يأتي في إطار تنفيذ تكليفات الرئيس عبد الفتاح السيسي، رئيس الجمهورية، باسترداد أملاك الدولة وإزالة التعديات عليها وعلى الأراضي الزراعية، ضمن موجات إزالة التعديات.

قال محافظ كفر الشيخ، انه تم تنفيذ 71 قرار منها عدد 12 قرار نيل بمساحة 265 ، عدد 28 قرار محليات بمساحة 8690م ، 13 قرار هندسة الري دسوق بمساحة 75 م ، 18 قرار لري بسيون بمساحة 12364 م ، بإجمالي مساحة كلية 10294م بمركز ومدينة دسوق، خلال اليوم الحادي والعشرون علي التوالي بالموجة الـ 15 بمركز ومدينة دسوق، والمدعومة بقوات الأمن والحماية المدنية ومرفق الإسعاف والكهرباء ومياه الشرب والصرف الصحي تحت إشراف اللواء ياسر حفناوي، السكرتير العام المساعد، اللواء خالد حسن رئيس مركز ومدينة دسوق، اللواء عبد الحميد بركات، مساعد مدير الامن، العميد سعد سليط مأمور المركز.

 وكلف محافظ كفر الشيخ باستمرار الحملة المكبرة لإزالة التعديات على أملاك الدولة، بالموجة الـ 15 لاستعادة حق الشعب بمراكز ومدن المحافظة،موجهاً بتنفيذ القانون وإزالة جميع التعديات على أملاك الدولة التي لم تتقدم لإجراءات التقنين والتصالح، وتنفيذ إزالة حالات غير الجادين في أعمال التقنين؛ على رأس الإزلالات، مشدداً بتنفيذ جميع قرارات الإزالة الصادرة لجميع المتعديين على أملاك الدولة بجميع أنواعها، والذي تم منحهم الوقت الكافي للتقدم للتصالح وتقنين أوضاعهم، قائلاً " لا تهاون في استعادة أملاك وأراضي الدولة التي هي حق الشعب ".

أكد محافظ كفر الشيخ، أننا لن نفرط في حق الدولة الذي هو حق الشعب تنفيذاً لتوجيهات  الرئيس عبدالفتاح السيسى، رئيس الجمهورية باسترداد جميع أملاك الدولة، والمتابعة اليومية مع جميع رؤساء المراكز والمدن بما تم علي أرض الواقع.


وعلى جانب أخر تفقد اللواء جمال نور الدين، محافظ كفر الشيخ، موقف القاهرة الجديد والموقف القديم بشرق العاصمة، لتحسين خدمات النقل الجماعي للمواطنين بدائرة المحافظة، وذلك بحضور العميد سامح عزب، وكيل إدارة المرور، واللواء عادل كامل، مدير مجمع مواقف كفر الشيخ.

كلف محافظ كفر الشيخ بإعداد وتجهيز مسار نزول وصعود ركاب النقل الجماعي الداخلي، وتنظيف الموقف بالتنسيق مع إدارة المواقف، ورفع صناديق القمامة والمتولد يومياً، حفاظاً علي نظافته واظهاره بالمظهر اللائق، بالإضافة إلي تخصيص جانبي الموقف لسيارات النقل الجماعي الداخلي "الصفراء، والخضراء ".

فى سياق مختلف فعَّل اللواء جمال نور الدين، محافظ كفر الشيخ، مشروع المجموعات المدرسية لمحاربة مراكز الدروس الخصوصية بدائرة المحافظة، وذلك تفعيلاً لمبادرة وزارة التربية والتعليم " محافظة بلا دروس خصوصية " التي أطلقتها علي مستوي الجمهورية، تحت رعاية الدكتور طارق شوقي، وزير التربية والتعليم والتعليم الفني، وتحت إشراف الدكتورة بثينة كشك، وكيلة الوزارة، حيث ان ظاهرة الدروس الخصوصية إحدى اكبر المشكلات التي تواجه الأسر المصرية، ليس فقط من الناحية الاقتصادية، ولكن تمتد آثارها علي الطلاب من الناحية الاجتماعية والتربوية والنفسية، حيث انها تقضي علي روح الابتكار والإبداع لديهم مما يؤدي الي خلق شخصية تعتمد في تحصيلها العلمي علي أسلوب الحفظ والتلقين.

 

قال محافظ كفر الشيخ، أن الأهداف العامة للمشروع تتضمن " تحسين المستوي العلمي للطلاب في جميع المواد الدراسية بجميع المراحل التعليمية، والقضاء على ظاهرة الدروس الخصوصية وآثارها السلبية، وجعل المدرسة أكثر جذباً للطلاب، وحمايتهم من بعض الانحرافات التي تتم في بعض الأماكن التي تقدم فيها الدروس الخصوصية خارج نطاق المدرسة "، مشيرًا ان الفئات المستهدفة من المشروع طلاب المدارس بكافة المراحل الدراسية " الابتدائية، الإعدادية، الثانوية بنوعيها العام والفني "، ومعلمو التربية والتعليم بمديرية كفر الشيخ.

 

أوضح محافظ كفر الشيخ، أن خطوات وآليات تنفيذ المشروع تتمثل في؛ قيام المدرسة بعقد ندوات مع مجالس الأمناء والآباء والمعلمين لشرح أهمية مجموعات التقوية المدرسية، وأن مجموعات التقوية المدرسية اختيارية لا يتم اجبار الطلاب عليها، ويمنح الطالب الحق في اختيار المدرسة والمعلم الذي يرغب في حضور المجموعة المدرسية بها، وتهدف مجموعات التقوية لتحسين المستوي التعليمي للطلاب مقابل سداد اشتراكات مناسبة، وتتكون مجموعات التقوية من ٨ دروس شهرياً في المنهج الواحد بواقع حصتين في الأسبوع، ولا يجوز ان يزيد عدد طلاب المجموعة الواحدة عن ٤٠ طالباً، ويجوز ان يكون من بينهم ٤ طلاب غير قادرين علي سداد مقابل الاشتراك، وذلك تطبيقاً للقرار الوزاري رقم (٥٣) لسنة ٢٠١٦م والخاص بتنظيم مجموعات التقوية بالمدارس، وكيفية الاستفادة منه.

 

أكد محافظ كفر الشيخ، ان مجموعات التقوية مصروفاتها قليلة لتخفيف العبء المادي عن أولياء الأمور، لافتًا ان مقابل اشتراك المجموعات يتراوح من " ٤٥ وحتى ٦٠ جنيهاً للمرحلة الابتدائية، ٥٥ وحتي ٧٠ جنيهاً للمرحلة الإعدادية، ٦٥ وحتي ٨٠ جنيهاً للمرحلة الثانوية، وبزيادة ٢٠ جنيهاً لكل مرحلة بالنسبة لمدارس اللغات "، على ان توزع حصيلة مجموعات التقوية حيث يحصل المعلم على نسبة ٩٠٪؜، وتحتفظ المدرسة بسجلات ودفاتر ومستندات الصرف بالمدرسة لمراجعتها من الموجه المالي والإداري التابع لها المدرسة.

 

أشار محافظ كفر الشيخ، ان مجموعات التقوية تُعتبر بمثابة بديل للدروس الخصوصية في السنتر، وتتم بعد انتهاء اليوم الدراسي في أي وقت وليس في بدايته حرصاً علي جدول الحصص أثناء اليوم وتُفتح المدارس حتى في أيام العطلات، ويتم اتخاذ كافة الإجراءات اللازمة نحو إتاحة استخدام معامل الأوساط المتعددة أثناء تنفيذ مجموعات التقوية المدرسية.

 

وتابع محافظ كفر الشيخ، انه سيتم الإعلان عن هذه المجموعات في أماكن واضحة بالمدارس، كما يتم إبلاغ إدارة المدرسة بالمواعيد مسبقاً والتي بدورها ترسل المواعيد الي الإدارة التعليمية، وحثّ علي ضرورة تواجد إشراف من إدارة المدرسة والأمن أثناء تنفيذ مجموعات التقوية.

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة