خالد صلاح

الرئيس الموريتانى يتوجه إلى السعودية

الأربعاء، 26 فبراير 2020 09:57 ص
الرئيس الموريتانى يتوجه إلى السعودية الرئيس الموريتانى محمد ولد الشيخ الغزوانى
نواكشوط (أ ش أ)

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

غادر الرئيس الموريتانى محمد ولد الشيخ الغزوانى نواكشوط، صباح اليوم الأربعاء، متوجها إلى المملكة العربية السعودية، وذكر بيان رسمي أن الرئيس الموريتانى يقوم بهذه الزيارة تلبية لدعوة من خادم الحرمين الشريفين سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، ويرافق الرئيس الموريتاني، خلال الزيارة، وفد كبير يضم عددا من الوزراء .

وتعتبر هذه أول زيارة للرئيس الموريتانى للسعودية منذ توليه السلطة في أغسطس الماضي، وثاني زيارة للخليج العربي بعد زيارة لدولة الإمارات العربية المتحدة مطلع الشهر الجارى.

وكان الرئيس الموريتاني محمد ولد الشيخ الغزوانى، أكد ثقته فى القضاء على الإرهاب فى الساحل الإفريقى، وقال الرئيس غزواني - في مؤتمر صحفي في ختام قمة الساحل الإفريقى، التى تولى رئاستها الدورية - إنه واثق من نجاح مجموعة الخمس في الساحل من القضاء على الإرهاب والجريمة المنظمة وتحقيق تنمية متوازنة.

ودعا المجتمع الدولي والشركاء إلى الوفاء بالتزاماتهم حتى تتحقق ثنائية الأمن والتنمية في شبه المنطقة، محذرا من مخاطر عدم وجود حل سريع للأزمة الليبية.
 
وعلى صعيد متصل تسلمت موريتانيا الثلاثاء، سبع مدرعات خفيفة مقدمة في شكل مساعدة من الاتحاد الأوروبي للكتيبة الموريتانية العاملة بالقوة المشتركة لمجموعة الدول الخمس بالساحل.

وتسلم هذه المدرعات وزير الدفاع الموريتاني حننه ولد سيدي، خلال حفل أقيم بالمناسبة بمقر قيادة الأركان العامة للجيوش، حضره قائد الأركان العامة للجيوش الفريق محمد الشيخ ولد محمد الأمين وعدد من قادة الأفرع، والمفوضة الأوروبية للشراكة الدولية جيتا إيربيلين والسفير رئيس بعثة الاتحاد الأوروبى وعدد من سفراء الدول الأعضاء فى الاتحاد الأوروبى المعتمدين لدى موريتانيا.

وقال وزير الدفاع الموريتاني إن هذه المساعدة وغيرها تشكل أصدق دليل على مساندة الاتحاد الأوروبي لدول المجموعة، مشيرا في هذا الصدد إلى الجهود الكبيرة والتضحيات الجسام التي تبذلها الدول الأعضاء في المجموعة.

بدورها، عبرت المفوضة الأوروبية للشراكة الدولية عن سعادتها بالمشاركة في حفل تسليم هذه المدرعات التي ستساهم دون شك في الرفع من القدرات العملياتية للكتيبة الموريتانية في القوة المشتركة ، مشيرة إلى أن حضورها في نواكشوط جاء للتعبير عن دعم الاتحاد الأوروبي السياسي والمادي والفني لدول المجموعة في جهودها الرامية إلى تطهير منطقة الساحل من الإرهاب.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة