خالد صلاح

الناطق باسم الحكومة الكويتية: لم يتم تحديد العطلة الدراسية حتى الآن

الأربعاء، 26 فبراير 2020 02:47 م
الناطق باسم الحكومة الكويتية: لم يتم تحديد العطلة الدراسية حتى الآن طارق المزرم الناطق الرسمى باسم الحكومة الكويتية
أ ش أ

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
أكد رئيس مركز التواصل الحكومى الناطق الرسمى باسم الحكومة الكويتية طارق المزرم، أنه لم يتم تحديد العطلة الدراسية حتى الآن، وأضاف المزرم، على صفحته الرسمية على موقع التدوينات القصيرة "تويتر" أن جلسة اجتماع مجلس الوزراء الاستثنائية مازالت منعقدة حتى الآن، وسيتم الإعلان عن ذلك فور اتخاذ قرار بهذا الشأن.
 
ومن جانبه، أهاب وزير الإعلام وزير الدولة لشؤون الشباب الكويتى محمد الجبري، بوسائل الإعلام، الالتزام بعدم تداول الأخبار من غير مصادرها الرسمية.
 
وكان عدد من المواقع الإخبارية ومواقع الصحف الكويتية على شبكة المعلومات الدولية "الإنترنت"، قد نشرت خبرا عن قيام مجلس الوزراء الكويتى بتأجيل الدراسة لمدة أسبوع، بسبب زيادة الإصابات بفيروس كورونا المستجد (كوفيد 19).
 
وكانت وزارة الصحة الكويتية قد أعلنت، فى وقت سابق اليوم، ارتفاع عدد الإصابات بفيروس كورونا المستجد إلى 25 حالة، إثر تسجيل 7 إصابات جديدة.
 
ارتفع عدد الإصابات بفيروس كورونا المستجد (كوفيد - 19) بالكويت اليوم الأربعاء، إلى 25 حالة، إثر تسجيل سبع إصابات جديدة، وذلك وفقا لما أعلنته وزارة الصحة الكويتية، وقالت الصحة الكويتية- فى بيان صحفى - إن الحالات الجديدة هى لمواطنين كويتيين مرتبطين بالسفر إلى إيران، موضحة أن جميع الحالات مستقرة، وتتلقى الرعاية الطبية اللازمة فى أحد المستشفيات المعدة والمجهزة لاستقبال مرضى فيروس كورونا المستجد، مهيبة بالمواطنين والمقيمين الالتزام بالتعليمات الصادرة عن الجهات المتخصصة، بغية الحفاظ على صحة الجميع.
 
يشار إلى أن وزير الدولة لشؤون الخدمات وزير الدولة لشؤون مجلس الأمة الكويتى مبارك الحريص، أعلن وقف استقبال الطرود البريدية القادمة من الدول المنتشر فيها فيروس كورونا المستجد (كوفيد 19)، وأوضح الحريص - فى بيان صحفى - أن القرار يأتى فى إطار التزام الوزارة بتطبيق خطة الطواريء الصحية لمواجهة فيروس كورونا المستجد (كوفيد 19).
 
 
وقال إن إدارة النقل البحرى، قامت بالتنسيق مع مؤسسة الموانيء الكويتية، والجهات الحكومية ذات الصلة، بحظر استقبال السفن والبواخر القادمة من ايران، والعراق، والدول التى انتشر بها الفيروس، بالإضافة إلى قيام الإدارة العامة للطيران المدني، بمخاطبة شركات الطيران العالمية، لتزويدها بالقرار الصحى لركابها، فضلا عن التنسيق بين وزارتى الصحة والداخلية من جانب، وشركات الطيران من جانب آخر، لتزويد المنافذ الجوية فى الكويت بالمعدات الخاصة لحماية عامليها.
 

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة