خالد صلاح

كورونا يجتاح أوروبا ودول جديدة تدخل بؤرة الفيروس المميت.. الإعلان عن إصابتين فى اليونان ومقدونيا والثانية فى فنلندا ودول بأمريكا اللاتينية تنضم.. ودفتر الوفيات يسجل 19 حالة فى إيران و12 بإيطاليا

الأربعاء، 26 فبراير 2020 09:51 م
كورونا يجتاح أوروبا ودول جديدة تدخل بؤرة الفيروس المميت.. الإعلان عن إصابتين فى اليونان ومقدونيا والثانية فى فنلندا ودول بأمريكا اللاتينية تنضم.. ودفتر الوفيات يسجل 19 حالة فى إيران و12 بإيطاليا كورونا
كتب محمد شرقاوى – أحمد عرفة

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

شهدت دول العالم حالات إصابات جديدة بفيروس كورونا المميت، حيث أعلنت العديد من الدول العربية والأسيوية والأوروبية حالة طوارئ بعد تزايد عدد الوفيات والإصابات، فوفقا لما ذكرته شبكة سكاى نيوز الإخبارية، ارتفع عدد وفيات فيروس كورنا في العالم، الأربعاء، إلى 2770 شخصا، غالبيتهم في الصين، التي ظهر فيها الفيروس لأول مرة في ديسمبر الماضى، في الوقت الذى دخل فيه الفيروس لدول أوروبية جديدة اليوم.

وذكرت الشبكة الإخبارية، في تقرير لها، أن أحدث البيانات كشفت أن عدد الذين تأكدت إصابتهم بفيروس كورونا في جميع أنحاء العالم، تجاوز 81 ألف شخص، في حين تعافى من الفيروس أكثر من 30 ألفا آخرين حتى الآن، موضحة أن وزيرة الصحة في جورجيا، قالت إن البلاد سجلت أول حالة إصابة بفيروس كورونا، موضحة أن مواطنا جورجيا كان يسافر من إيران وعبر الحدود من أذربيجان المجاورة. وأضافت: "نُقل على الفور من نقطة مراقبة حدودية إلى المستشفى".

فيما أعلنت السلطات الفنلندية تسجيل ثاني إصابة بفيروس كورونا المستجد في البلاد لدى امرأة سافرت إلى شمال إيطاليا، والمرأة الفنلندية "البالغة سن العمل" بحسب وسائل الإعلام المحلية فلندية، موجودة حالياً في مستشفى في العاصمة هلسنكي، وهي "في حالة جيدة، وفق ما أكد المعهد الوطني للصحة والرعاية الاجتماعية، بينما سجلت أول إصابة بفيروس كورونا المستجد في مقدونيا الشمالية لدى امرأة عائدة من إيطاليا، وفق ما أعلن وزير الصحة فنكو فيليبس، حيث تصبح بذلك مقدونيا الشمالية ثاني بلد في منطقة البلقان تسجل فيه إصابة بالفيروس، بعد كرواتيا التي أعلنت سلطاتها اكتشاف إصابتين الثلاثاء.

ونقلت الشبكة الإخبارية، عن وزير الصحة الباكستاني، تأكيده أن باكستان أكدت رصد أول حالتي إصابة بفيروس كورونا، لكن المريضين في حالة مستقرة، حيث كتب وزير الصحة ظفار ميرزا في تغريدة على تويتر: تخضع الحالتان للرعاية وفقا للبروتوكولات الطبية المتبعة، وكلاهما في حالة مستقرة، ولا حاجة للذعر الأمور تحت السيطرة.

فيما أعلنت وزارة الصحة اللبنانية عن تسجيل حالة إصابة ثانية بفيروس كورونا المستجد، بعد أن سجلت حالة أولى قبل أيام لمواطنة كانت قادمة من إيران، بينما أعلن الرئيس الأمريكى دونالد ترامب، أنه سيتحدّث عن أزمة فيروس كورونا المستجد خلال مؤتمر صحفي في البيت الأبيض متهماً الديمقراطيين ووسائل إعلام أمريكية بالمبالغة وبإلحاق الضرر بالأسواق.

وأشارت الشبكة الإخبارية، إلى أن فحصا أجرته الحكومة البرازيلية أكد أول حالة إصابة بفيروس كورونا المستجد في أميركا اللاتينية، بعدما أشار مستشفى في ساوباولو إلى احتمال انتقال العدوى إلى شخص عمره 61 عاما زار إيطاليا، فيما قالت وزارة الصحة البرازيلية في بيان إنها تفحص حالة مواطنمن سكان ساو باولو سافر إلى لومبارديا في شمال إيطاليا من التاسع حتى 21 من فبراير، وظهرت عليه أعراض تتفق مع المرض.

وأعلنت وزارة الصحة اليونانية عن أول إصابة بفيروس كورونا المستجدّ في البلاد، وهي امرأة تبلغ 38 عاماً، وقد سافرت مؤخراً إلى إيطاليا، وأوضح المتحدث باسم الوزارة سوتيريس تسيورداس في مؤتمر صحفي ، أن المصابة "بحالة صحية جيّدة"، وتعالج في مستشفى في سالونيكي، ثاني المدن اليونانية، في شمال البلاد.

وقال رئيس وكالة الحماية المدنية في إيطاليا إن رجلا توفي في شمال إيطاليا، بسبب فيروس كورونا، ليرتفع إجمالي عدد الوفيات في إيطاليا إلى 12، بينما زاد عدد الإصابات المؤكدة إلى 376، بارتفاع أكثر من 50 مقارنة مع اليوم السابق، بينما أعلنت إيران عن تسجيل أربع وفيات جديدة لدى مصابين بفيروس كورونا المستجد من بين 44 حالة جديدة سُجلت خلال الأربع والعشرين ساعة الماضية، ليرتفع إجمالي الوفيات إلى 19 حالة والإصابات إلى 139.

وسُجلت 15 إصابة جديدة بالفيروس في مدينة قم، وتسع في جيلان، وأربع في طهران وثلاث في خوزستان واثنتان في كل من سيستان وبلوشستان، فيما قالت وزارة الصحة الكويتية أن عدد المصابين بفيروس كورونا في الكويت ارتفع إلى 26 حالة، وأكدت الوزارة في بيان أن "الحالات الجديدة هي لمواطنين مرتبطين بالسفر إلى إيران".

وأعلنت وزارة الصحة الفرنسية وفاة أول فرنسي بعد إصابته بفيروس كورونا المستجدّ في باريس، مشيرة إلى أنه كان في الستين من العمر، في المجمل، سُجلت 17 إصابة بهذا الفيروس في فرنسا، خمس منها منذ الثلاثاء وإضافة إلى المتوفى الليلة الماضية، تُوفي سائح صيني ثمانيني في 14 فبراير، بينما أعلنت السلطات في غرب ألمانيا أن مريضا بفيروس كورونا في حال حرجة، وتم نقله إلى مستشفى متخصص في دوسلدورف، وقالت وزارة الصحة في ولاية شمال الراين – وستفاليا، إن الرجل نقل إلى المستشفى للمرة الأولى الاثنين، بعد إصابته بالتهاب رئوي خطير في بلدة إيركيلنتس بالقرب من الحدود الهولندية.

 

 

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة