خالد صلاح

مؤلف "سيرة ومسيرة": مبارك قالى: "شكرا يا ابنى" بعدما قدمت حياته الاجتماعية فى المسلسل

الأربعاء، 26 فبراير 2020 10:59 ص
مؤلف "سيرة ومسيرة": مبارك قالى: "شكرا يا ابنى" بعدما قدمت حياته الاجتماعية فى المسلسل السيناريست أيمن سلامة يصافح الرئيس الأسبق الراحل حسنى مبارك
كتب عمرو صحصاح

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

كثيرون لا يعرفون أن هناك أكثر من عمل تناول السيرة الذاتية للرئيس الأسبق محمد حسنى مبارك، والذى وافته المنية صباح أمس الثلاثاء عن عمر ناهز 92 عاما، خاصة وأن هناك عدة أعمال توقفت قبل خروجها للنور، كانت تنوى التركيز على دور الرئيس مبارك في حرب أكتوبر، وبعضها كان يهدف إلى تناول حياته الشخصية.

السيناريست أيمن سلامة يصافح الرئيس الأسبق الراحل حسنى مبارك
السيناريست أيمن سلامة يصافح الرئيس الأسبق الراحل حسنى مبارك

من الأعمال التي ركزت على حياة الرئيس الأسبق الراحل، وتناولت الدور الإجتماعى والإنسانى لحسنى مبارك، المسلسل الإذاعى "سيرة ومسيرة"، من بطولة النجم الكبير الراحل نور الشريف، والنجمة الكبيرة ميرفت أمين، للسيناريست أيمن سلامة.

وفى حواره مع "اليوم السابع"، كشف مؤلف العمل السيناريست أيمن سلامة كواليس هذا المسلسل بدءا من الفكرة، وكيف جاءت حتى خرجت للنور وأذيع المسلسل بالفعل، وكيف كان تعليق الرئيس محمد حسنى مبارك عليه؟.

السيناريست أيمن سلامة يصافح الرئيس الأسبق الراحل حسنى مبارك
السيناريست أيمن سلامة يصافح الرئيس الأسبق الراحل حسنى مبارك

ويقول السيناريست أيمن سلامة لـ"اليوم السابع"، : "فى عام 2008 طلب منى المخرج محمد مشعل والإذاعية إيناس جوهر، والتى كانت تشغل وقتها منصب رئيس الإذاعة المصرية، عمل مسلسل درامى عن الرئيس مبارك، فطلبت بعض المراجع فأرسلوا لى مجموعة كبيرة من المراجع والسى دى، ولكنى لم أجد فيها ما أريده، فقد كنت أريد أن أقدم مبارك الإنسان وليس الرئيس السياسى".

ويستكمل "سلامة" حديثه :"لكنى اطلعت على نعى منشور فى جريدة الأهرام لوالدته عندما كان نائبا للرئيس الراحل محمد أنور السادات، ووجدت خبر يقول إن الرئيس محمد أنور السادات شارك في تشييع جثمان والدة الراحل مبارك، وفى خبر النعى فقد دلنى على أسماء ووظائف أفراد الأسرة بأكملها، وكانت هنا البداية، وطلبت من السيدة إيناس جوهر، أن تحدد لى لقاءا مع مجموعة من المحيطين بالرئيس الراحل مبارك، وتوجهت بأسئلة كثيرة لمجموعة منهم.

وأكد سلامة في حديثه أن الهدف من وراء مسلسله الإذاعى كان تقديم الحياة الإنسانية والإجتماعية للرئيس الراحل مبارك، حيث لا يعرف أحد شيئا عنها، وقال سلامة :"بالفعل كان هدفى الأساسى هو تقديم مسلسل إنسانى، وكتبت المعالجة الدرامية التي عرضت على السيد أنس الفقى، والذى كان يشغل منصب وزير الإعلام وقتها، وبدأت المعالجة بحادث أديس أبابا عام 1995 عندما تعرض الرئيس مبارك لمحاولة اغتيال، وكيف تصرف آنذاك وطلب من السائق أن يعود إلى المطار فورا، وخلال العودة من مطار الحادث إلى المطار يتذكر مبارك شريط حياته كاملا، وهذا كان هو محور أحداث المسلسل.

وأوضح "سلامة" أن المسلسل بعد كتابته مباشرة تمت الموافقة عليه، حيث تم عرض النص على جهات مسئولة والمعنية، وهاتفه السيد أسامة الباز المستشار السياسى للرئيس الراحل مبارك، وتحدث معه في بعض النقاط، وتم ترشيح الفنان الكبير نور الشريف للقيام بدور الرئيس مبارك، والفنانة الكبيرة ميرفت أمين للقيام بدور السيدة سوزان مبارك.

 

وأشار سلامة إلى أنه عقب الاستقرار على نور الشريف وميرفت أمين، ليقدما دور مبارك وزوجته سوزان، تم عقد جلسات عمل مكثفة ومتعددة للاتفاق على شكل المسلسل الذى أذيع عبر جميع محطات الإذاعة في رمضان 2008، ولاقى بالفعل نجاحا كبيرا.

وعن ردود فعل الرئيس الأسبق الراحل حسنى مبارك، قال السيناريست أيمن سلامة:"حدثت مكالمة هاتفية بينى وبين الرئيس الأسبق مبارك، حيث فوجئت بمكالمة منه بعد عرض الحلقة الأخيرة، يشكرنى فيها على هذا المسلسل، ويقول لى هذين الكلمتين فقط :"شكرا ياحبيبى شكرا يا ابنى".

وأكد "سلامة"، أنه القتى بالرئيس الأسبق الراحل حسنى مبارك عدة مرات وتحدث معه، وذلك خلال زيارة له بماسبيرو في إحدى المرات، ومرة أخرى خلال تواجده بمدينة الإنتاج الإعلامى، ومرة ثالثة خلال تواجد مبارك في معرض الكتاب.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة