خالد صلاح

موظفو اليابان الأكثر وفاة بسبب زيادة العمل.. ظاهرة الكاروشي

الأربعاء، 26 فبراير 2020 02:39 م
موظفو اليابان الأكثر وفاة بسبب زيادة العمل.. ظاهرة الكاروشي الموظفون فى اليابان
كتب محمد شعلان

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

تشتهر اليابان وسط دول العالم بانتشار ظاهرة "الكاروشي" أو الموت من فرط العمل بها، حيث يمكن أن يؤدي العمل الإضافي الزائد الذي يتطلب مجهودا بدنيا أو ذهنيا، مع عدم الحصول على وقت كافٍ من الراحة والنوم، إلى حدوث حالات وفاة بين الموظفين الذين قد يتعرضون للنوبات القلبية أو السكتات الدماغية أو يسلبهم حياتهم.

 

وقال حساب "اليابان بالعربي": تعتبر فترات الإجازات الرئيسية الثلاث في اليابان هي رأس السنة الجديدة، وفي منتصف أغسطس بالتزامن مع حلول احتفالات الأوبون، وعندما تأتي عدة أيام متوالية من الأعياد الوطنية فيما يطلق عليه الأسبوع الذهبي من نهاية أبريل إلى بداية مايو.

 

وأبدى ما يقرب من 60 ٪ من الموظفين الذين تتراوح أعمارهم بين العشرينات والخمسينات موقفهم من هذه الظاهرة، وقالوا: "أن الأمر المثالي بالنسبة لهم الحصول على تسعة أيام متتالية في فترة إجازة الأسبوع الذهبي"، وذلك في استطلاع إلكتروني للرأي عبر الإنترنت أجرته شركة البحوث التسويقية ماكرو ميل في مارس2017.

 

كما أبدى بعض المشاركين في الاستطلاع رغبتهم في عدم الحصول على أيام عُطل متتالية على الإطلاق، أو فقط أيام قليلة، الأمر الذي جعل المعدل الإجمالي للعطلات المتتالية المرغوبة يصل إلى سبعة أيام، ومع ذلك، عندما كان السؤال للمشاركين متعلق بعدد أيام العُطل الفعلية التي يحصلون عليها في الواقع، كان الجواب الأكثر شيوعا هو خمسة أيام فقط.

 

وعلى جانب آخر، اقترح رئيس الوزراء اليابانى شينزو أبى اليوم الأربعاء إلغاء الأحداث الرياضية والثقافية وغيرها من الأحداث الكبرى أو تأجيلها لمدة إسبوعين، وذلك بسبب تفشى فيروس "كورونا" الجديد.

 

وذكرت هيئة الإذاعة اليابانية (إن إتش كيه) أن رئيس الوزراء طرح هذا المقترح خلال اجتماعه بالفريق الحكومى المكلف بمتابعة انتشار فيروس "كورونا" وكيفية التصدى له داخل البلاد.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة