خالد صلاح

قلق من احتمال انتقال كورونا لسجينتين بريطانيتين فى إيران

الخميس، 27 فبراير 2020 07:39 ص
قلق من احتمال انتقال كورونا لسجينتين بريطانيتين فى إيران السجينه البريطانية فى إيران
وكالات

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
أعرب شرى إيزدى، زوج الإيرانية البريطانية، أنوشه آشورى، السجينة فى إيران، عن قلقه من احتمال إجبار زوجته على الانتقال إلى جناح جديد بسجن إفين، محذرًا من خطر إصابتها بفيروس كورونا فى السجن.
 
ونقل موقع الحرة عن إيزدي قولها لصحيفة "الجارديان" البريطانية، إنه اتصل بوزارة الخارجية البريطانية، ليعرب عن قلقه من هذا اﻷمر.
 
وأخبرت آشورى، السجينة البالغة من العمر 65 عامًا، زوجها بأنها وجمیع سجينات الجناح 12 يرفضن الانتقال إلى الجناح 4، ولكنهن قد يضطررن إلى ذلك، ويُعتقد أن ما لا يقل عن ثلاث حاﻻت قد أصيبت بفيروس كورونا فى الجناح الرابع بالسجن، بحسب موقع إيران إنترناشيونال.
 
وكتبت صحيفة "الجارديان" أن وزارة الخارجية والسفير البريطانى لدى إيران روب ماكير، تم إبلاغهما بالقضية، لكن تصريحات السجناء حول ظهور فيروس كورونا في سجن إفين لم يتم تأكيدها رسمياً وبشكل مستقل.
 
وآشوري مهندسة متقاعدة من لندن، تمت إدانتها بالتجسس لحساب جهاز المخابرات الإسرائيلى (الموساد)، الصيف الماضى.
 
وفي الوقت نفسه، قال ريتشارد راتكليف زوج نازنين زاغرى، وهى مواطنة إيرانية بريطانية أخرى بسجن إيفين، عن هذا الانتقال القسري: "نأمل أن تكون هذه التقارير غير صحيحة".
 
وقال راتكليف إن هذا يُظهر الوضع "الخطير" لزاجرى، وكذلك "الظروف الفظيعة" في إيران، بسبب "نقص الأدوية، وغياب الإدارة، والأهم من ذلك كله عدم الشفافية".
 
وكانت السلطات الإيرانية قد ألقت القبض على نازنین زاغرى بمطار الإمام الخمينى، فى مارس 2016، عندما كانت تنوي مغادرة إيران، مع طفلتها الصغيرة.
 
وفي وقت سابق من اﻷربعاء، طالبت عائلات عدد من السجناء السياسيين الإيرانيين السلطات اﻹيرانية بالإفراج عن ذويهم، أو على الأقل منحهم إجازة حتى نهاية الأزمة، محذرين من تدهور صحتهم بالسجن، فى ظل تفشى فيروس كورونا بالبلاد.

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة