خالد صلاح

كبار الأهلى صداع فى رأس الإدارة.. فايلر ينفرد بقرار التجديد لنجوم الفريق.. تغريدات إكرامى تثير التكهنات حول مصير الأربعة الكبار.. عزل عاشور على الدكة يعجل برحيله.. الحاوى الأقرب للتجديد..وفتحى ينتظر حكم الخواجة

الإثنين، 03 فبراير 2020 01:20 م
كبار الأهلى صداع فى رأس الإدارة.. فايلر ينفرد بقرار التجديد لنجوم الفريق.. تغريدات إكرامى تثير التكهنات حول مصير الأربعة الكبار.. عزل عاشور على الدكة يعجل برحيله.. الحاوى الأقرب للتجديد..وفتحى ينتظر حكم الخواجة

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

أزمة جديدة تطرق ابوابها داخل جدران القلعة الحمراء وهى التجديد للأربعة الكبار فى الفريق الكروى الأول بالنادى الأهلى، شريف إكرامى وأحمد فتحى وحسام عاشور ووليد سليمان، والذين تنتهى عقودهم بنهاية الموسم الجارى، ولم يتحدث أحد مسئولى الأهلى مع أى منهم حول مصيره بالبقاء أو الرحيل، بالرغم من أنه يحق لأى منهم التوقيع لأى نادٍ، كما تنص اللوائح، دون العودة للنادى الأهلى .

إدارة الأهلى، ممثلة فى سيد عبد الحفيظ مدير الكرة بالفريق، تجيب بصفة مستمر عن مسألة التجديد للأربعة الكبار بأنه لا توجد أزمة وأنهم أبناء النادى، ولكن ضغط المباريات حال دون فتح باب التجديد، خاصة فى ظل انشغال الفريق بدورى أبطال أفريقيا ومباريات الدورى المضغوطة، وهو ما يتعلل به عبد الحفيظ فى إجابته الدائمة عن هذا الملف.

يدور فى كواليس هذه الأزمة أن إدارة الأهلى لن تستطيع التجديد لأى من اللاعبين الكبار إلا بعد الحصول على موافقة السويسرى رينيه فايلر، المدير الفنى للفريق، حتى لا يتواجد لاعب فى صفوف الفريق بقائمة الموسم الجديد إلا بموافقة المدير الفنى تجنباً لحدوث أزمات فى المستقبل، لاسيما أن اللاعبين الكبار لديهم شعور بالقدرة على مواصلة العطاء داخل الملعب، وليس لمجرد التجديد والبقاء فى صفوف الفريق .

إعلان شريف إكرامى الرحيل عن الأهلى وكتابة العديد من التدوينات على تويتر أمس، أعلن خلالها الرحيل نهاية الموسم، وقال إكرامى، فى تدوينات عبر صفحته على تويتر: "فى البداية أود أن أشكر مسئولى النادى الأهلى سواءً كانت رغبتهم استمرارى داخل الفريق أم لا و كل التوفيق لهم فى ما هو قادم،،شكراً جزيلا لكل مدرب حراس مرمى و مدير فنى تعاملت معه، فكل منكم كان له بصمه استفدت منها خلال مشوارى داخل جدران النادي

"لم أكن أنوى مطلقا اتخاذ قرار اللعب خارج النادى الأهلي،لكن فى نفس الوقت حاولت جاهدا السيطره على رغبتى فى التواجد داخل الملعب،،فتره ليست بالقصيرة دامت اكثر من عامين شهد فيهم الجميع باحترافى و التزامى الكامل،مطبقاً كل ما تعلمته من مبادئ و نظام و سلوك طوال مسيرتى داخل النادي."

"صراع معنوى شديد أجبرنى على ضرورة اتخاذ القرار الأصعب،فهو النادى الذى بداخلى ذكرى جميله فى كل ركن من أركانه و الفريق الذى لم أتخيل ان احمى عرين اخر سواه،فالقرار كان عبئا نفسيا ثقيلا ولكن ترك مركزى بلا أزمات فنيه و استقرار الفريق و موقف الإدارة،كلها عوامل أعانتنى على اتخاذ القرار."

بعد مشوار امتد اكثر من 23 عاما ناشئاً و لاعبا بالفريق الأول، و مع اقتراب نهاية تعاقدى الحالي،فقد استخرت الله فى اتخاذ احد اهم قراراتى و أصعبها داخل النادى الأهلى و التى بها ارفع الحرج عن مجلس الإدارة التى أكن لها كل احترام و لما استشعرته أيضا من حساسيه تجاه هذا الملف.١

 23عاما اعتدت فيها على تحمل المسئولية داخل الملعب فلا يوجد متعه فى كره القدم اكثر من متعة المباريات و المشاركة فيها حاملا شعار الأهلي،و ظل هدفى خلال الفترة الماضية محاولة العودة من جديد للعرين بالجهد الشاق و الصبر منتظراً فرصه حقيقية ولكن يوم تلو الأخر يصبح الواقع أكثر صعوبه"

تدوينات إكرامى فتحت الباب على مصراعيه أمام أزمة كبرى تلوح فى الأفق، بأن هناك اتجاها داخل الأهلى للتخلص من الأربعة الكبار وتكريمهم بالعمل داخل النادى أو المشاركة فى مهرجان اعتزالهم بما يليق بما قدموه للفريق، وإن كان هناك اتجاه آخر للتجديد لبعضهم وتوجيه الشكر لآخرين، حسب رؤية فايلر صاحب الكلمة العليا فى هذا الملف الشائك الذى سيكون له صدى كبيرا فى الأيام المقبلة لاسيما بعد قنبلة شريف إكرامى.

 
التجديد للاعبين الأربعة على مائدة فايلر ليقول كلمته فى مسألة التجديد، خاصة أن الثنائى حسام عاشور وشريف إكرامي بعيدان تماماً عن المشاركة مع الفريق فى عهد فايلر، ما يعنى أنه من الصعب أن يوافق على بقائهما فى الفريق، ويتبقى موقف أحمد فتحى ووليد سليمان والأخير يشارك بديلاً ويسير بخطى جيدة، ما يعنى أنه الأقرب لتجديد عقده خلال الأيام المقبلة، فى الوقت الذى مازال موقف أحمد فتحى غير واضح فى ظل مشاركته غير الدائمة فى التشكيل وإن كان فايلر يعتمد عليه فى بعض المراكز الأخرى بخلاف الجبهة اليمنى، ما يعنى رحيله قد يكون صعباً إن لم يتم توفير بديل جوكر له فى الموسم المقبل.
 
 
 
الأزمة ستصل للجنة التطوير، برئاسة محسن صالح، وبحضور محمود الخطيب رئيس النادى والمشرف على الكرة، ليتم مناقشة الملف عاجلاً خلال الساعات المقبلة حتى لا تزيد الفجوة، ما يؤثر على مسيرة الفريق فى الدورى ودورى أبطال أفريقيا.
 
 

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة