خالد صلاح

تسمم ربة منزل و4 من أطفالها عقب تناولهم طعاما فاسدا بطما سوهاج

الثلاثاء، 04 فبراير 2020 09:18 ص
تسمم ربة منزل و4 من أطفالها عقب تناولهم طعاما فاسدا بطما سوهاج إسعاف - أرشيفية
سوهاج - محمود مقبول

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

استقبل مستشفى طما المركزى 4 أطفال من أسرة واحدة مصابين بحالة إعياء وقيئ مستمر " إدعاء تناول طعام فاسد" وتم إخضاع الخمسة للعلاج بقسم الاستقبال، جاء ذلك على خلفية تلقى اللواء دكتور حسن محمود مساعد الوزير مدير أمن سوهاج، قد تلقى بلاغا من العميد أحمد شمندى مأمور مركز شرطة طما، يفيد بإصابة 4 أطفال وأمهم بحالة تسمم عقب تناولهم طعاما منزليا فاسداً بدائرة مركز شرطة طما.

بالفحص تبين من خلال التحريات التى أشرف عليها اللواء عبدالحميد أبوموسى مدير إدارة المباحث الجنائية وقادها الرائد أحمد عبدالرؤوف رئيس وحدة مباحث المركز، بوصول "سومية م م ع 35 سنة ربة منزل، وطارق م ع م 12سنة تلميذ والطفل أدهم م ع 8 سنوات تلميذ، والطفل مروان م ع 5 سنوات، الطفل سيف م ع 3 سنوات" أنجال الأولى ويقيمون بدائرة المركز إلى مستشفى طما المركزى مصابين " بحالة إعياء وقيئ مستمر " إدعاء تناول طعام فاسد.

بسؤال والد الأولى المدعو محمود م ع 74 سنة عامل، ويقيم بذات الناحية، قرر حدوث إصابة المذكورين عقب تناولهما وجبة طعام منزلى فاسد ونفى الشبهة الجنائية، تم تحرير محضرا بالواقعة وجار العرض على النيابة العامة لتتولى التحقيق.

يذكر أن طفل فى السادسة من العمر لقى مصرعه عقب قيام حمار خاص بأحد الباعة الجائلين بركله فى الشارع، مما نتج عنه وفاته فى الحال، وجاء تقرير مفتش الصحة أن سبب وفاة الطفل 6 سنوات، هبوط حاد بالدورة الدموية والتنفسية، نتيجة وجود كدمة ونزيف بالبطن ولا توجد شبهة جنائية.

وبالفحص تبين من خلال التحريات التى أشرف عليها اللواء عبد الحميد أبو موسى مدير إدارة المباحث الجنائية، وقادها المقدم طارق أبو سديرة رئيس وحدة مباحث مركز شرطة أخميم، والرائد إبراهيم صقر معاون مباحث بتلقى المركز بلاغا من مستشفى سوهاج الجامعى بوصول الطفل محمود م ع 6 سنوات، ويقيم بناحية عرب الأطاولة دائرة المركز "جثة هامدة" إدعاء ركل حيوان.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


التعليقات 1

عدد الردود 0

بواسطة:

******************

انا لله و انا اليه راجعون

:)

اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة