خالد صلاح

ترامب يطالب الكونجرس بدعم خطته للتعليم.. ويؤكد: الرعاية الصحية فى مقدمة أولوياتى

الأربعاء، 05 فبراير 2020 04:49 ص
ترامب يطالب الكونجرس بدعم خطته للتعليم.. ويؤكد: الرعاية الصحية فى مقدمة أولوياتى ترامب

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

طالب الرئيس الأمريكى رونالد ترامب فى خطابه أمام الكونجرس، بدعم خطته لتوفير تعليم مهنى، مضيفا أن الرعاية الصحية فى مقدمة أولوياته، متابعا لن نترك الاشتراكية تدمر الرعاية الصحية، كما دعا لتشريع يحقق خفض أسعار الأدوية.


وتابع، إن الصين استغلت أمريكا لعقود من الزمن، ورغم ذلك لدينا أفضل علاقة مع الصين، مشيرا إلى أن أمريكا تدعم فنزويلا لاستعادة الديمقراطية، مؤكدا أن خوان جوايدو هو الرئيس الشرعى للبلاد، مؤكدا أن الولايات المتحدة تتقدم وحال الاتحاد أفضل.


وأضاف ترامب، قمنا بتسليح الجيش الأمريكى بأحدث الأسلحة، وتابع: إنه وفر 7 ملايين وظيفة منذ انتخابه، وأن 10 ملايين شخصًا قد تخلو عن الإعانة الاجتماعية، كما أن معدل البطالة بعهده هو الأقل فى تاريخ أمريكا، مضيفا أن العديد من الشباب الأمريكيين حصلوا على وظائف، كما انضم أكثر من 5 ملايين أمريكى انضموا للعمل، مضيفًا البورصة الأمريكية قد ازدهرت، وأمريكا مستقلة الآن فى مجال الطاقة، كما عملت على بناء 12 ألف مصنع بأمريكا، متابعا أن أمريكا لاتزال تكافح من أجل الحقوق المدنية
 

وكان وصل، قبل قليل، الرئيس الأمريكى رونالد ترامب مقر الكونجرس لإلقاء خطاب حالة الاتحاد، كما وصلت كذلك السيدة الأولى ميلانا ترامب، وأكد الرئيس فى بداية خطابه، أن أمريكا عادة لتحظى بالاحترام من جديد، مضيفًا أن أيام استغلال أمريكا قد انتهت، وأن الاقتصاد الأمريكى أصبح اليوم فى أفضل موقع.
 

ويشهد الأمريكيون منذ بداية الأسبوع الجارى، ساعات حافلة سياسيا على، والتى سيكون لها تأثير كبير يمتد لأشهر فى عام الانتخابات الرئاسية الأمريكية، وقالت شبكة "سى أن إن" أن السياسة الأمريكية لم تشهد أمر مثلا هذا من قبل. ففى ثلاث أيام متعاقبة هذا الأسبوع تنعقد ثلاث أحداث كبرى لها القدرة على إحداث هزة فى واشنطن والتأثير على مسار الانتخابات الرئاسية المقررة فى نوفمبر المقبل. 
 

 يجتمع مجلس الشيوخ اليوم الأربعاء، ليقوم الأعضاء بالتصويت النهائى على إدانة أو تبرئة ترامب، وسيحاول الجمهوريين ضمان تبرئة ترامب من اتهامه بارتكاب جرائم أو جنح كبرى، وسيتركون الأمر للناخبين ليقررون مصيره فى الانتخابات.

وتقول "سى أن إن" أنه ليس من المعتاد أن تأتى ثلاثة أحداث كبرى من المحتمل أن تحدد خطاب حملة حاسمة وعام سياسى فى جدول زمنى مضغوط، وهو أحد الأحداث التى تلخص الواقع المذهل لواشنطن فى عهد ترامب المحير.

وستكشف الأيام الثلاثة المقبلة القوى السياسية التى تشكل حاضر البلاد، مثل هيمنة ترامب القوية على الحزب الجمهورى وسعى الديمقراطيين الحثيث لجعله يحكم لفترة واحدة فقط.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

الموضوعات المتعلقة



لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة