خالد صلاح

الأرجنتين تتأهل لأولمبياد طوكيو 2020 والبرازيل مهددة بالإقصاء.. فيديو

الجمعة، 07 فبراير 2020 11:14 ص
الأرجنتين تتأهل لأولمبياد طوكيو 2020 والبرازيل مهددة بالإقصاء.. فيديو منتخب الأرجنتين
كتب أحمد عصام

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

تأهل منتخب الأرجنتين إلى منافسات كرة القدم بدورة الألعاب الأولمبية "طوكيو 2020" التى ستقام فى اليابان الصيف المقبل، عقب تحقيق فوز مثير على كولومبيا بنتيجة 2-1 فى المباراة التي جمعتهما فجر اليوم، الجمعة، ليخطف أول بطاقة عن أمريكا الجنوبية إلى الأولمبياد، فيما تبقى البطاقة الثانية والأخيرة معلقة بين البرازيل وكولومبيا وأوروجواى.

ويتأهل عن أمريكا الجنوبية منتخبان من التصفيات المقامة حاليا فى كولومبيا، حيث تقام حاليا دورة رباعية تجمع الأرجنتين والبرازيل وكولومبيا وأوروجواى، وضمن منتخب الأرجنتين المركز الأول قبل الجولة الأخيرة بعدما رفع رصيده إلى 6 نقاط من الفوز على أوروجواي وكولومبيا بينما يأتي البرازيل في المركز الثاني بنقطتين بتعادلين ثم أوروجواي وكولومبيا بنقطة لكل منهما.

وتختتم مباريات التصفيات فجر الاثنين المقبل عندما يلتقى الأرجنتين مع البرازيل ويحتاج السليساو للفوز لضمان التأهل بينما يلتقى كولومبيا مع أوروجواي.

وارتفع عدد المتأهلين إلى أولمبياد طوكيو إلى 13 منتخبا حتى الآن ويتبقى 3 مقاعد شاغرة، وجاء على رأس المتأهلين اليابان الدولة المضيفة بجانب مصر وكوت ديفوار وجنوب أفريقيا من القارة السمراء وفرنسا وألمانيا ورومانيا وإسبانيا من أوروبا وأستراليا والسعودية وكوريا الجنوبية من آسيا والأرجنتين حاليا من أمريكا الجنوبية ويتبقى بطاقة أخرى، بجانب بطاقتين من أمريكا الشمالية ستحسم في الأول من أبريل المقبل.

وبعد سيطرة التعادل السلبي على مجريات الشوط الأول، فإن المنتخب الأرجنتيني انتفض في النصف الثاني، وتقدم بهدفين متتاليين عن طريق أوجستين خوسيه أورزي، في الدقيقة 50، وباتريسيو بيريز، بعد ثلاث دقائق فقط.

وحاول كولومبيا العودة إلى أجواء المباراة، من أجل إنعاش حظوظ الفريق في التأهل للأولمبياد، حتى نجح إدوين سيتري في تقليص الفارق فى الدقيقة 67، من ضربة جزاء، إلا أن الوقت لم يكن كافيًا أمام الكولومبيين لإدراك التعادل.

وعزز المنتخب الأرجنتيني موقعه على قمة المجموعة، بعلامة كاملة، بعدما رفع رصيده إلى الرقم 6، من انتصارين متتاليين في التصفيات النهائية، فيما تجمد رصيد كولومبيا عند نقطة واحدة في المركز الأخير بالتساوي مع أوروجواي.

وكان راقصو التانجو افتتحوا مباريات المجموعة، بفوز صعب على السيليستي بثلاثة أهداف مقابل هدفين، ليواصل المشوار نحو الأولمبياد، بعدما دشن الفريق مسيرته في المرحلة الأولى من التصفيات، بالتربع على قمة المجموعة الأولى بأربعة انتصارات متتالية.

وحافظ المنتخب البرازيلي على حظوظه في التأهل قائمة بقوة، بعدما نجا من فخ الهزيمة مع نظيره الأوروجوائي، لينتزع تعادلًا دراميًّا في الوقت القاتل، ليواصل البحث عن تذكرة العبور إلى طوكيو، من أجل الدفاع عن الذهب الأولمبي.

تقدم السيليستي أولًا بهدف حمل توقيع مانويل أوجارتي ريبيرو، في الدقيقة 35، إلا أن السيليساو أدرك التعادل بعد خمس دقائق فقط بالنيران الصديقة، بعدما أحرز إجناسيو دي أروبارينا هدفًا في مرمى فريقه بطريق الخطأ، ليبقى مصير البطاقة الثانية والأخيرة معلقًا.

ورغم التعادل، يواجه راقصو السامبا شبح الخروج من التصفيات، وتبدد أمله في الدفاع عن لقبه بالمسابقة الأولمبية، التي توج بذهبيتها للمرة الأولى في التاريخ، قبل نحو أربع سنوات، عندما استضافت مدينة ريو دي جانيرو الأولمبياد.

ويحتل المنتخب البرازيلي، الذي تصدر المجموعة الثانية في المرحلة الأولى من البطولة الحالية المؤهلة؛ المركز الثاني في المجموعة بالمرحلة النهائية؛ وذلك برصيد نقطتين فقط من تعادلين متتاليين.

وبات الكناري في حاجة إلى الفوز بأي نتيجة على نظيره الأرجنتيني، في الجولة الثالثة الأخيرة من مباريات المجموعة، بعد غد الأحد، ليتأهل للأولمبياد بغض النظر عن نتيجة المباراة الأخرى في المجموعة.

ويمتلك منتخبا كولومبيا وأوروجواي، فرصة حجز البطاقة الثانية والأخيرة من هذه التصفيات، إلى الأولمبياد، من خلال تحقيق الفوز في المباراة بينهما، وتعثر المنتخب البرازيلي أمام نظيره الأرجنتيني.

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة