خالد صلاح

مجمع البحوث الإسلامية تطلق حملة توعية فى المحافظات بعنوان "شخصيتك فى نظافتك"

الأحد، 09 فبراير 2020 02:56 م
مجمع البحوث الإسلامية تطلق حملة توعية فى المحافظات بعنوان "شخصيتك فى نظافتك" الدكتور نظير عياد الأمين العام لمجمع البحوث الإسلامية
كتب لؤى على

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
أعلن مجمع البحوث الإسلامية عن إطلاق حملة توعوية فى كل محافظات الجمهورية بعنوان "شخصيتك في نظافتك"، تُنفذ فعالياتها فى المدارس والمعاهد الأزهرية بالتزامن مع بداية الفصل الدراسى الثانى، وذلك فى إطار توجيهات فضيلة الإمام الأكبر أحمد الطيب، شيخ الأزهر، بتكثيف الحملات التوعوية التى تدعم القيم المجتمعية النافعة وترسخ لمعانى التعاون والعمل المشترك لأجل الارتقاء بالوطن والحفاظ على مقدراته.
 
 
وقال الأمين العام لمجمع البحوث الإسلامية الدكتور نظير عيّاد إن هذه الحملة التوعوية المهمة تؤكد على عدة معانى، منها أن الأزهر الشريف بقيادة فضيلة الإمام الأكبر حريص على التعامل مع قضية الوعي المجتمعي بكل السبل الممكنة، وأن التواجد الميداني لوعاظ وواعظات الأزهر بين الناس بمختلف فئاتهم العمرية بدءًا من طلاب المدارس والمعاهد ومرورًا بالشباب فى النوادى وحتى كبار السن في دور الرعاية الاجتماعية، يمثل مسئولية عظيمة لما لهذا الاتصال المباشر من نتائج إيجابية تدعم استراتيجيات التنمية في المجتمع وتحقق أهدافه.
 
 
وأضاف عيّاد أن الحملة التى تبدأ فعالياتها اليوم ينتشر من خلالها الوعاظ والواعظات فى مختلف قرى ومدن ومحافظات الجمهورية في المدارس والمعاهد الأزهرية من خلال التواجد بين الطلاب في طابور الصباح وفى مراكز الشباب في الفترة المسائية، بالإضافة إلى دور الرعاية الاجتماعية، حيث تناقش الحملة مجموعة من المحاور المهمة التى ترتبط بنظافة البيئة ورؤية الشريعة فى هذا الجانب، بالإضافة إلى النظافة الشخصية وكيف أن الإسلام ربط ما بين الإيمان ونظافة الإنسان.
 
 
وأوضح الأمين العام أن الحملة لا تقتصر على التواصل المباشر فقط، وإنما يتم تنفيذها بشكل إلكترونى أيضًا من خلال مجموعة من الرسائل التوعوية المهمة التى يتم بثها عبر وسائل التواصل الاجتماعى للوصول إلى الشرائح المجتمعية التى تمثل هذه الوسائل مصدرًا أوليًا لها.
 
 

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة