خالد صلاح

محمد رمضان يرد على الطيار الموقوف مدى الحياة: "أنا صعيدى ومش هتخلى عنك"

الأحد، 09 فبراير 2020 12:41 ص
محمد رمضان يرد على الطيار الموقوف مدى الحياة: "أنا صعيدى ومش هتخلى عنك" برنامج "الحكاية"
كتب محسن البديوى

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

رد الفنان محمد رمضان، على تصريحات، كابتن أشرف أبو اليسر، الطيار الموقوف مدى الحياة بسبب فيديو "كابينه الطيارة"، حزنت كثيرًا بعد القرار الذى طاله، ولكننى استأذنته لدخول كابينة الطائرة".

 

وقال "رمضان" خلال مداخلة هاتفية ببرنامج "الحكاية" مع عمرو أديب، :"أقدر الألم الذى طاله، وعاوز أعرف إيه اللى يعوضه وهعمله فورًا.. حزين لكونى سببًا لمشكلة فى حياة رجل فى هذه القيمة.. ولكننى لم أعده أن الفيديو لن ينزل على السوشيال ميديا".

وعن تواصله مع الطيار الموقوف، قال :" حاولت بالفعل لإعادته للعمل، ولكن الملف يعود لسلطة الطيران المدنى، وأخبرتهم أن الصورة كانت تذكارية .. واعتذر له على الهواء".

 

وفى رسالته للطيار الموقوف: "لن أتخلى عنك ، وأى شيء تطلبه أنا تحت أمرك.. ومش هشيل أيدى من الموضوع وأنا صعيدى، ووالدتى من الغربية".

 

يأتى ذلك بعد ساعات، من تعليق كشف أشرف أبو اليسر، الطيار الموقوف بسبب الفنان محمد رمضان، تفاصيل أزمته وإيقافه مدى الحياة، بسبب صورة الفنان محمد رمضان داخل كابينه الكائرة.

 

 

وقال "أبو اليسر" خلال  مداخلة هاتفية مع الإعلامي أحمد موسى، ببرنامج "على مسؤوليتي" على قناة "صدى البلد"، إنه سمح لرمضان بالتقاط صورة معه خلال قيادة الطائرة على أساس أنها شخصية وليست للنشر، مستطردًا :"الفنان محمد رمضان قالى بعد إذنك ياكابتن هاخد صورة عشان أفرجها لابنى، قولتله تمام لكن دون لمس أى شئ، ثم فوجئت أن الصورة نشرت عبر مواقع التواصل الاجتماعي.. أول ما شوفت الصورة نشرت عرفت إن هيحصل فيها خراب بيوت".

 

وواصل: "لم أعترض على قرار وزير الطيران، كون لا يوجد مبرر لتواجد محمد رمضان معى فى كابينة القيادة.. اللى مضايقني إن محمد رمضان مسألش فيا بتليفون حتى"، مستطردًا :"انتظرت محمد رمضان يتواصل معى كما قال فى الإعلام، وحاولت زيارته فى مكتبه ولم أجده وأخبرت المحامى الخاص به أن ما فعله الفنان خرب بيوت".

وتابع: "حينما أخبرت محمد رمضان فى رحلة العودة أن نشر الصورة سيؤذينى قال لي لا تقلق سأتدخل باتصالاتى لإنهاء الأزمة ولم يفعل أى شيء".


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة