خالد صلاح

مش بيسببولها إزعاج ولا ملل.. حقيقة تجاهل كيلى جينير لأخواتها

الثلاثاء، 10 مارس 2020 09:00 م
مش بيسببولها إزعاج ولا ملل.. حقيقة تجاهل كيلى جينير لأخواتها كيلي جينر
كتبت رانيا علوى

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

هل تتجاهل كيلي جينر التواجد مع أخواتها الأكبر سنا لأنهن يسببن لها الإزعاج والملل؟ تساؤل انتشر بكثافة خلال الساعات الماضية، وهو ما أثار الجدل بين متابعى وعشاق تليفزيون الواقع، إلا أن موقع "جوسيب كوب" المعنى بالتحقق من الشائعات المنتشرة حول النجوم أشار إلى أن كل ما يتردد ما هو إلا أكاذيب، وأكبر دليل أن علاقة كيلي جينر بشقيقاتها رائعة الصور التي تجمعهن جميعا، ويتم تداولها على الـ social media، كما تنشر كيلي صور ابنتها دائما مع ابنة شقيقتها كيم كاردشيان.

عائلة جينر و كاردشيان

عائلة جينر و كاردشيان

 

بدأت الشائعة بنشر موقع "OK" تقريرا يؤكد أن كيلي جينر تتجنب تماما الدعوات لقضاء الإجازات والليالى من أخواتها الأكبر سنا كورتني وكيم وكلو كاردشيان وكيندال جينر، وكذلك كونهن يسببن لها الضيق والملل، كذلك أن الإجازات الخاصة بالعائلة أصبح من السهل التنبؤ بها ومعرفة تفاصيلها قبل بدئها، أي "لا يوجد بها أي تجديد"، لذلك تفضل كيلي البالغة من العمر (22 عاما) أن تقضي وقتها مع ابنتها الوحيدة "ستورمي"، أو مع أصدقائها الآخرين، فكان من المقرر أن تقضي كيلي رحلة ممتعة مع شقيقتها كورتني كاردشيان في ميامي إلا أن جينر فضلت أن تقضي الإجازة مع صديقتها يريس بالمر، التى حرصت على اصطحاب بناتهما لقضاء وقت ممتع معا، فاستمتعوا بقضاء وقت مميز في إحدى الحدائق الكبرى ثم ذهبوا للاستماع بالتزلج على الجليد ولعب البولينج.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة