أكرم القصاص

السيول خير على سيناء.. روت 8000 فدان قمح وشعير و3000 فدان بطيخ بمركز الحسنة..تجدد مخزون المياه ونمو الأعشاب الطبية..سد الروافعة يحتجز 5 ملايين متر مياه.. الأهالى:لا نهتم بالخسائر والسيول تجدد الحياة وتنبت الشجر

السبت، 14 مارس 2020 03:30 م
السيول خير على سيناء.. روت 8000 فدان قمح وشعير و3000 فدان بطيخ بمركز الحسنة..تجدد مخزون المياه ونمو الأعشاب الطبية..سد الروافعة يحتجز 5 ملايين متر مياه.. الأهالى:لا نهتم بالخسائر والسيول تجدد الحياة وتنبت الشجر السيول خير على سيناء
شمال سيناء - محمد حسين

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

حلت سيول عاصفة التنين على مناطق وسط سيناء بخيرها بعد أن روت أكثر من 8000 فدان مزروعة بالقمح والشعير.

وقال المهندس مدحت فكرى، مدير إدارة الحسنة الزراعية بوسط سيناء، إن موجة الأمطار التى أعقبها جريان مياه السيول بمجارى كافة الأودية غطت جميع المساحات الزراعية، مضيفاً:" السيول هى وجه خير ومن المهم الإشارة أنها تواصلت على مدار موسم هذا العام بسيول أكتوبر ثم فبراير والسيول الأخيرة وبدأت بزراعة مساحات القمح والشعير بمساحة 8603 فدان منها 2976 قمح و5627 شعير،  كما ارتوت 3000 فدان بطيخ من السيول الجديدة.

واشار مدير إدارة الحسنة الزراعية فى تصريح خاص لـ"اليوم السابع"، إلى أن المناطق العامرة بالزراعة المنبطح والقسيمه و وادى العمر وأم شيحان والمغارة الجفجافة، قائلاً:" كمية المحجوز من المياه خلف سد الروافعه 5 ملايين و500 ألف متر مكعب مياه يمكن الاستفادة منها فى زراعة مساحات كبيرة حول منطقة السد".

وقال المهندس عاطف مطر وكيل وزارة الزراعة بشمال سيناء، إن الزراعة جاهزة بتوفير الجرارت حال جاهزية الأرض للحرث لتهيئتها للزراعة.

وبدوره قال الشيخ محمد سالم الترابين من قرية بغداد بوسط سيناء، إن السيول التى شهدتها مناطقهم لم يسبق من سنوات طويلة مرورها بهذا الكم والاتساع، مضيفاً:"إننا لا نهتم بالخسائر بقدر نظرتهم لخير السيول حيث تجدد الحياة وتنبت الشجر، وأنه إضافة لزراعات القمح والشعير والبطيخ، تنمو مساحات من أشجار طبية منوعة هى ثروة حقيقة فى المكان ".

وشهدت شمال سيناء اليوم، السبت، استمرار جريان مياه السيول واجواء شتوية متقلبه بمناطق مركزى الحسنة ونخل بوسط سيناء وجنوب بئر العبد والعريش ورفح، واستقرار الأجواء بمناطق المحافظة الساحلية .

وواصلت فرق التدخل المشكلة من مجالس المدن وشركة المياه اعمال نزح المياه وفتح الشوارع والميادين والتخلص من البرك التى خلفتها مياه الأمطار وتسببت فى إعاقة حركة السير داخل مدن العريش و بئر العبد.

واعلنت إدارة نخل التعليمية بوسط سيناء، أن مدرسة الريد تضررت جراء السيول، بعد وصول المياه إلى داخل فناء المدرسة والتسلل للفصول دون أن يتسبب فى خسائر بشرية.

وقال سليمان فرج محمد، رئيس مركز ومدينة نخل بشمال سيناء، إن إدارة الأزمات والكوارث بالمدينة تواصل عملها بالتنسيق مع الأجهزة المعنية ومديرية والتضامن والحماية المدنية والصحة وشركة المياه والصرف والإسعاف، للتعامل مع السيول التى ضربت المدينة والوحدات المحلية، وتم اتخاذ كل الإجراءات الاحترازية الكافية واللازمة لتحقيق أقصى درجات التأمين للمواطنين ولكل المنشآت تزامنا مع تدفق السيل الذى ضرب طرق وتجمعات الوحدات المحلية .

وأكد رئيس المدينة أن السيول وصلت إلى قرى راس النقب، الريد، الكنتيلا.

وكشف أحمد عبد الحليم رئيس مركز ومدينة الحسنة بشمال سيناء أن الموجة الشتوية بدأت بتعرض مركز الحسنة لموجة عواصف ترابية وعقبها موجة أمطار على فترات متقطعة مما أدى الى سيول فى وديان مركز الحسنة وخاصة قرية القسيمة وقرية المنبطح ومدينة الحسنة .

وقال رئيس مركز ومدينة الحسنة ان الخسائر تقع معظمها بقطاع الكهرباء تتركز بقريتى المنبطح والقسيمة، سقوط حوالى 10 أبراج جهد متوسط، وعدد من الأعمدة ذات الجهد المنخفض وعدد كبير من العشش والبيوت الخشبية بالقصيمة والمنبطح وأسوار هدمت بالحسنة والمنبطح .

وأعلنت صحة شمال سيناء أن مستشفى العريش العام استقبل الليلة الماضية جثة لشخص نقلت من شارع سوق الخميس بالعريش وتبين أنه "ف ع ب"، 52 سنة، وشخصت باعتبارها صعق كهربائى وتم تأكيد الوفاة باستقبال المستشفى، وتم اتخاذ الإجراءات المقررة .

 

السيول خير على سيناء (1)
 

 

السيول خير على سيناء (2)
 

 

السيول خير على سيناء (3)
 

 

السيول خير على سيناء (4)
 

 

السيول خير على سيناء (5)
 

 

السيول خير على سيناء (6)
 

 

 

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء



لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة