خالد صلاح

جارديان: المسافرون بالعالم يسارعون للعودة إلى أوطانهم مع استمرار فوضى كورونا

الأربعاء، 18 مارس 2020 01:18 م
جارديان: المسافرون بالعالم يسارعون للعودة إلى أوطانهم مع استمرار فوضى كورونا مطارات - أرشيفية
كتبت رباب فتحى

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

يسارع المسافرون في جميع أنحاء العالم، للعثور على رحلات جوية للعودة إلى وطنهم مع تزايد عدد الحكومات التي تحث مواطنيها على العودة، وإعلان البعض الآخر عن الإغلاق الوشيك للمطارات والحدود، بسبب وباء كورونا، وفقا لصحيفة "الجارديان" البريطانية.

 

ومع وصول حالات الإصابة بفيروس كورونا إلى 200.000 شخص على مستوى العالم، فرض عدد متزايد من البلدان عمليات الإغلاق ومنع دخول الأجانب، ونتيجة لذلك، يتنقل المسافرون حول العالم فى نصائح السفر المتغيرة بسرعة، والأسعار المرتفعة والرحلات الملغاة.

 

ووفقًا لجامعة جونز هوبكنز، فقد كانت هناك 7944 حالة وفاة في جميع أنحاء العالم.

 

وفي يوم الثلاثاء، نصحت الحكومة الأسترالية المواطنين بالعودة إلى منازلهم بأسرع وقت ممكن بالوسائل التجارية، محذرة من أن السفر إلى الخارج أصبح "أكثر تعقيدًا وصعوبة" حيث تفرض الدول قيودًا على السفر.

 

وأصدرت كندا ونيوزيلندا وإندونيسيا والإمارات العربية المتحدة مشورة شاملة مماثلة.

 

في المملكة المتحدة، واصلت وزارة الخارجية إصدار سلسلة من التوجيهات المحدثة لبلدان محددة، محذرة من جميع الرحلات الأساسية إلا للضرورة إلى عدد كبير من البلدان في جميع أنحاء أوروبا، وكذلك في أي مكان آخر، مساء الثلاثاء، أعلنت أنها ستسحب بعض الموظفين من سفارتها في ميانمار وأخبرت المواطنين البريطانيين بمغادرة البلاد إذا تمكنوا من ذلك، مضيفة: "هذا بسبب الضغوط المحتملة على المرافق الطبية وخطر إغلاق المسارات الجوية وإلغاء خطوط الخروج من ميانمار ."

 

جاءت تحذيرات الحكومات بعد:

 

دعت منظمة الصحة العالمية إلى اتخاذ إجراءات "عدوانية" في جنوب شرق آسيا، مشيرة إلى أن بعض البلدان تتجه نحو انتقال المجتمعى.

 

كثفت أستراليا من ردها، معلنة عن حظر جديد غير محدود على المجموعات الداخلية التي تضم 100 شخص أو أكثر، مع استثناءات للمدارس، والنقل العام، والجامعات، والسجون، والمحاكم، ومحلات السوبر ماركت ومواقع العمل.

 

وأكدت قيرجيزستان في آسيا الوسطى أول حالات إصابتها بالفيروس التاجي، حيث كان ثلاثة مواطنين إيجابيين بعد وصولهم من المملكة العربية السعودية.

 

وتجاوز عدد الوفات فى الولايات المتحدة 100 شخص مع وصول الفيروس التاجي إلى كل ولاية. وتم إطلاق سراح 85000 سجين مؤقتًا في إيران بسبب تفشي الفيروس التاجي.

 

وقال الاقتصاديون في وكالة التصنيف S&P، إن الركود العالمي الذي يخشى كثيرًا قد وصل، وأن الناتج المحلي الإجمالي العالمي المقدر سينمو بنسبة 1% إلى 1.5% في عام 2020، مع خطر انخفاضه.

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة