خالد صلاح

خالد أبو بكر يوجه رسالته للنائب العام.. ويطالب بضوابط ملزمة للتعامل مع "كورونا"

الإثنين، 02 مارس 2020 11:02 م
خالد أبو بكر يوجه رسالته للنائب العام.. ويطالب بضوابط ملزمة للتعامل مع "كورونا" خالد أبو بكر
كتب محسن البديوى

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
أكد خالد أبو بكر، على ضرورة وضع مبادئ وقواعد وميثاق وطنى ملزم، للتعامل المجتمعى والإعلامى والطبى مع فيروس كورونا، ومواجهة الشائعات الخاصة بهذا الصدد، مع برامج توعوية تخاطب كافة أطياف المجتمع، موجهًا رسالته للنائب العام.
 
 
وفى رسالته للنائب العامة، قال خالد أبو بكر، خلال برنامجه "كل يوم" المذاع على شاشة "ON E"،: "نحن الآن أمام خطر، يمكن أن يكون بسيطًا وربما يزداد، والنائب العام وحده ممثل المجتمع الذى يستطيع أن يحرك الدعوة الجنائية إن اقتضى الأمر، ويجب عقاب أى شخص يخرج عن الإطار الجاد في معالجة هذا الظرف، لذلك أتمنى وارجوا أن من النائب العام إجراءات للتعامل مع الاخبار والاشاعات المتعلقة بفيروس خاصة على السوشيال ميديا.
 
وواصل:" النيابة العامة يجب أن يكون لها دور في التعامل مع هذا الأمر، نحن أما ظرف استثنائى لا يحتمل السخرية والتهريج، ويجب ومعاقبة من يخرج عن الإطار في معالجة هذا الظرف".
 

وفى هذا الصدد ذكر صندوق النقد ومجموعة البنك الدوليان أنهما مستعدان وملتزمان تماما بمساعدة البلدان الأعضاء في مواجهة المأساة الإنسانية والتحدي الاقتصادي الذى يمثله فيروس "كوفيد 19" المعروف بـ"كورونا".

وقال رئيس مجموعة البنك الدولي ديفيد مالباس ومديرة صندوق النقد الدولي كريستالينا جورجيفا ـ في بيان صحفي مشترك اليوم الإثنين ، حصلت وكالة أنباء الشرق الأوسط على نسخة منه - "نحن نعمل بنشاط مع المؤسسات الدولية الأخرى، في الوقت الذى نولي فيه اهتماما خاصا بالفقراء".

وأكدا على استخدام كلا المؤسستين الدوليتين مواردهما المتاحة إلى أقصى حد ممكن ، بما في ذلك التمويل المتاح لحالات الطوارئ، وتقديم المشورة السياسية والمالية والمساعدة التقنية.

وأشارا إلى أنه وعلى وجه الخصوص، هناك أنظمة من التسهيلات والتمويلات السريعة التي، مجتمعة، يمكن أن تساعد الدول على تلبية مجموعة واسعة من الاحتياجات.

وشددا على ضرورة تعزيز المراقبة الصحية ونظم الاستجابة الدولية للتعامل مع الآثار الصحية والاقتصادية، لما يحمله من أهمية لاحتواء انتشار فيروس كورونا وأي تفشٍ آخر في المستقبل.

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة