خالد صلاح

رئيس وفد الاتحاد الأفريقي: نحرص على معالجة ملف سد النهضة بين أطراف المشكلة

الإثنين، 02 مارس 2020 01:00 ص
رئيس وفد الاتحاد الأفريقي: نحرص على معالجة ملف سد النهضة بين أطراف المشكلة سد النهضه
كتب عبد اللطيف صبح

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
أكد السفير عبد الحميد بوزاهر، رئيس الوفد الدائم للاتحاد الإفريقى لدى جامعة الدول العربية، أن الاتحاد الإفريقى حرص على أن يبقى الخلاف بين دولتى مصر وإثيوبيا حول سد النهضة فى حدود الدولتين، كما أن الاتحاد تجنب التدخل فى هذا الأمر، وتابع بوزاهر خلال ندوة  “العلاقات الافريقية العربية -الفرص والتحديات"، أن الاتحاد الإفريقي حرص على أن يتم معالجة ملف سد النهضة بين الأطراف المتنازعة" مصر والسودان وإثيوبيا"، لافتا إلى أن منظمة الاتحاد الإفريقى كانت على أتم الاستعداد لدعم الاتفاق وأسلوب العمل فى واشنطن وإقحام دولة عظمى مثل أمريكا للتوصل إلى حل.
 
وأضاف رئيس الوفد الدائم للاتحاد الإفريقي لدى جامعة الدول العربية: "إننا تركنا أمر سد النهضة للجهات المعنية بمنهجية الاتفاق، كما أننا نقف مع الأطراف دون أن يخرج الخلاف عن حيز السيطرة"، مؤكدا أن ملف سد النهضة هو قضية شعوب لذلك لابد من فتح كل الأبواب للتواصل بين الفئات الشعبية للحوار.
 
وكان السفير عبد الحميد بوزاهر، رئيس الوفد الدائم الأفريقى لدى جامعة الدول العربية، قد أكد أن قضية الإرهاب هى قضية عابرة للحدود، مشيرا إلى أن تلك القضية ستكون من الموضوعات الأساسية بالقمة العربية الأفريقية القادمة، لافتا إلى أن شعوب الدول العربية الأفريقية تمثل 70% من الكتلة السكانية للشعوب العربية، مشددا على دور مؤسسات المجتمع المدنى والشعوب ووسائل الإعلام العربية والأفريقية فى النهوض بالعلاقات العربية الأفريقية، وأن هناك نوع من التعتيم الإعلامى على ملف العلاقات العربية الأفريقية رغم ما تشهده تلك العلاقات من تطور ملحوظ، مشيرا إلى انعقاد قمة ضخمة بين جامعة الدول العربية والاتحاد الأفريقى لم تتناول وسائل الإعلام الإشارة لها، لافتا إلى ظروف تأسيس الشراكة العربية الأفريقية فى القاهرة عام 1977، مؤكدا أنها جاءت فى ظرف تاريخى وعالمى من الدرجة الأولى وكرس قواعد التعاون والأخوة، قائلا "الشراكة العربية الأفريقية خط استراتيجى لا بديل عنه لدول أفريقيا، ويجب أن يكون هناك تكامل اقتصادى وتجارى بين دول العربية والأفريقية.
 
 

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة