خالد صلاح

وفاة شقيقة أحمد عمر هاشم والأسرة تتلقى العزاء فى الساحة الهاشمية بالشرقية

الإثنين، 02 مارس 2020 01:35 م
وفاة شقيقة أحمد عمر هاشم والأسرة تتلقى العزاء فى الساحة الهاشمية بالشرقية الدكتور أحمد عمر هاشم
كتب - إسماعيل رفعت

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
توفيت اليوم الإثنين، أم كلثوم عمر هاشم، شقيقة الدكتور أحمد عمر هاشم، عضو هيئة كبار علماء الأزهر ورئيس جامعة الأزهر الأسبق، حيث يتحرك الجثمان بعد قليل إلى مثواه الأخير فى مقابر الأسرة بالشرقية بعد الصلاة عليه حيث تتلقى الأسرة العزاء بالساحة الهاشمية بالشرقية.
 
ويعد الدكتور أحمد عمر هاشم رائدا لعلم الحديث بمصر والعالم الإسلامى وأبرز كبار علماء الأزهر ومعلما بالمدارس الحديثية الشهيرة.
 
ويعتبر الدكتور أحمد عمر هاشم، عضو هيئة كبار علماء الأزهر، رمزا للتصوف والدعاة حيث اكد مؤخرا أنه لا يجوز للداعية أن يعمل فى مهن مهينة تتنافى مع مهنته الجليلة، وأن يقدم سلوكا يعكس تعليمه ومهنته وأن يكون على خلق.

أحمد عمر هاشم (مواليد 6 فبراير عام 1941 ولد بقرية بني عامر مركز الزقازيق بمحافظة الشرقية أستاذ الحديث وعلومه فى جامعة الأزهر، وقد تخرج في كلية أصول الدين جامعة الأزهر عام 1961، وحصل على الإجازة العالمية عام 1967، ثم عُين معيداً بقسم الحديث بكلية أصول الدين، حصل على الماجستير في الحديث وعلومه عام 1969، ثم حصل على الدكتوراه في نفس تخصصه، وأصبح أستاذ الحديث وعلومه عام 1983، ثم عُين عميداً لكلية أصول الدين بالزقازيق عام 1987، وفي عام 1995 شغل منصب رئيس جامعة الأزهر، وله العديد من المؤلفات الشهيرة من بينها الإسلام وبناء الشخصية، من هدى السنة النبوية، الشفاعة في ضوء الكتاب والسنة والرد على منكريها، التضامن فى مواجهة التحديات، الإسلام والشباب، قصص السنة، والقرآن وليلة القدر.

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة