خالد صلاح

التعليم العالى: 4.3 مليار تكلفة التحول التكنولوجى للدراسة بالجامعات

السبت، 21 مارس 2020 08:30 ص
التعليم العالى: 4.3 مليار تكلفة التحول التكنولوجى للدراسة بالجامعات الدكتور محمد الطيب مساعد وزير التعليم العالى للشئون الفنية
كتب محمد صبحى

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

قال الدكتور محمد الطيب مساعد وزير التعليم العالى للشئون الفنية والمتحدث الرسمى باسم الوزارة، إن الوزارة من قبل قرار تعليق الدراسة وتسير فى ظل خطتها والتوجيهات الصادرة من رئيس الجمهورية، اتخذت خطوات لرفع كفاءة البنية التحتية فى الجامعات الحكومية بالكامل منذ عام ونصف، ونعمل على رفع كفاءة البنية التحتية والمعلوماتية.

وأضاف الطيب، فى تصريح خاص لـ"اليوم السابع"، أن الخطة ما زالت قيد التنفيذ مرحليًا، وبالتالى تم عقد اجتماع قبل قرار تعليق الدراسة لوضع خطة بالجامعات لتكون جاهزة لتطبيق التعلم عن بعد الذى تعمل عليه الوزارة منذ عام ونصف، موضحًا أن المرحلة الأولى من مشروع التحول إلى التعليم عن بعد تكلفة مليار ونصف، وإجمالى المشروع 4.3 مليار جنيه كمشروع قومى.

وتابع مساعد وزير التعليم العالى للشئون الفنية، أن التعلم عن بعد يسير بشكل متكامل وعلى أعلى مستوى داخل الجامعات فى التواصل مع الطلاب، ويصل الوزير تقارير نصف يومية عن تعامل الجامعات والتواصل مع الطلبة، والموقف يتابع بجدية شديدة جدا حتى يقوم الطلبة بالعملية التعليمية أثناء التواجد من المنزل مع التأكيد على الوقاية الشخصية والتعليمات التى يجب اتباعها للوقاية من فيروس كورونا .

كان الدكتور محمد الطيب مساعد وزير التعليم العالى والبحث العلمى والمتحدث الرسمى باسم الوزارة، قال إنه طبقًا لقرار رئيس الوزراء، سيجرى البدء الفورى فى تطبيق قرار تخفيض أعداد العاملين بالوزارة، موضحًا أن الإجازة ستطبق على الحاضنات وكبار السن، وأصحاب الأمراض المزمنة، على أن تكون الإجازة مدفوعة الأجر.

وأضاف الدكتور محمد الطيب، فى تصريح خاص لـ"اليوم السابع"، أن وزير التعليم العالى أصدر قرارًا بشأن تطبيق الإجازات على العاملين بديوان الوزارة من المخاطبين بقانون الخدمة المدنية، موضحًا أنه فيما يخص الجامعات، فهم معينين كادر خاص، وبالتالى سيتم تكليف رؤساء الجامعات بتنفيذ ما يروه مناسبًا بالنسبة لمصلحة العامل والعمل.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة