خالد صلاح

الشناوى: إكرامى ينور بيراميدز.. ولن أرحل بسببه

السبت، 21 مارس 2020 12:20 ص
الشناوى:  إكرامى ينور  بيراميدز.. ولن أرحل بسببه أحمد الشناوي
كتب محمد ربيع

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

أكد أحمد الشناوى حارس مرمى فريق بيراميدز والمنتخب الوطنى أن شريف إكرامى حارس الأهلى اختار القرار الصحيح بالرحيل عن الأهلى والإعلان عنه قبل إعلان الأهلى عدم تجديد التعاقد مع إكرامي.

وقال أحمد الشناوى فى تصريحات لبرنامج ملعب أون تايم سبورت الذى يقدمه الإعلامي أحمد شوبير: إكرامى اختار القرار الصح أنه يكمل مشواره لأنه قيمة كبيرة وتاريخ وخبرة تحترم، وعن إمكانية انتقال إكرامى لبيراميدز، قال الشناوى: إكرامى أخويا وينور أى مكان ووجوده فى بيراميدز يضيف للفريق فنيا وخبرة، وأنا أعرفه من أيام المنتخب وأعرف طباعه أنه شخصية محترمة وأخ ويشرفنى أنى أتدرب معاه.

أما عن رحيل الشناوى عن بيراميدز فى حالة انضمام إكرامى قال: سأتدرب معه ولن أرحل .

من ناحية أخرى أكد الإعلامى أحمد شوبير، أن حسام عاشور لاعب وسط الأهلى الذى انتهت علاقته بناديه بنهاية الموسم الحالى عقب إبلاغ إدارة الأهلى اللاعب بعدم التجديد له، كان يشعر بالقلق منذ فترة وأن إدارة الأهلى لن تقوم بتجديد تعاقدها معه.

وأضاف شوبير: التقيت مع حسام عاشور منذ فترة فى إحدى حفلات التكريم وأكد لى أنه يمتلك قدرة على الاستمرار فى الملاعب لمدة 3 مواسم مقبلة وأنه يشعر بالقلق من عدم التجديد وأن هناك نية لعدم وجوده بسبب عدم مشاركته حتى فى المباريات السهلة وآخرها كان وقتها مباراة طنطا.

فيما كشف أحمد شوبير كواليس ملف عدم تجديد الأهلى لعقد شريف إكرامى حارس مرمى الفريق عقب إعلان الأهلى القرار النهائى رسميا اليوم.

وقال شوبير عبر برنامج ملعب أون تايم على قناة أون تايم سبورت أنه التقى مع شريف إكرامى فى النادى الأهلى عقب قيام الأخير بكتابة تدوينات على موقع التغريدات تويتر تفيد بأن الموسم الحالى هو الأخير له مع الأهلي، وأكد شوبير أن إكرامى كان قراره واضحا بالرحيل عن الأهلى بعدما شعر بأن مسئولى الأهلى تأخروا فى فتح المفاوضات للتجديد له فضلا عن وصول معلومات لإكرامى بوجود مفاوضات مع بعض الحراس للتعاقد معهم فى الموسم الجديد.

وأضاف شوبير قائلا: شريف قالى يا كابتن كان المفروض الكلام يبقى بدرى بس هم اتأخروا وأنا علاقتى بفايلر على المستوى الشخصى جيدة ولكن حاسس بأن مفيش رغبة فى وجودي.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة