خالد صلاح

مجلات ثقافية تتوقف ورقيا بعد قرار وقف تداول صحف الإمارات بسبب كورونا.. اعرفها

الأحد، 22 مارس 2020 11:00 م
مجلات ثقافية تتوقف ورقيا بعد قرار وقف تداول صحف الإمارات بسبب كورونا.. اعرفها مجلة الشارقة - أرشيفية
كتب محمد عبد الرحمن

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
قرر المجلس الوطني للإعلام الإماراتي، وقف تداول الصحف والمجلات والمنشورات التسويقية الورقية مؤقتا، اعتباراً من 24 مارس الحالى وحتى إشعار آخر، بهدف الوقاية من فيروس كورونا المستجد، استثنى القرار توزيع الإصدارت للمشتركين وفي منافذ البيع الكبرى بمراكز التسوق مع التأكيد على مراعاة الاشتراطات الصحية والسلامة المعتمدة من الجهات المختصة، في إطار الإجراءات الوقائية لمواجهة فيروس كورونا المستجد "كوفيد 19".
 
وتضمن القرار منع تداول الصحف والمجلات والمنشورات الورقية بما فيها التسويقية في التجمعات السكنية والمطاعم والفنادق والعيادات والمراكز الصحية وقاعات الانتظار في مراكز الخدمات الحكومية والخاصة وغيرها من الأماكن التي تجعلها متداولة بشكل جماعي، ويستثنى من قرار المنع النشرات التوعوية المعتمدة من الجهات الصحية.
 
وتصدر في الإمارات العربية عددا من كبير المجلات الثقافية ذائعة الصيت في الأوساط الثقافية العربية، وبموجب القرار سالف الذكر سوف تتوقف الإصدارات الورقية على أن تكون النسخ الإلكترونية متاحة مجانا أمام الجمهور.
 

مجلة تراث

مجلة تراث
 
مجلة "تراث" هي مجلة تراثية ثقافية منوعة تصدر عن نادي تراث الإمارات في أبو ظبي، ويشرف عليها د. راشد أحمد المزروعي، ويدير تحريرها الشاعر والإعلامي وليد علاء الدين، وتمثّل المجلة منصة إعلامية تختص بإبراز جماليات التراث الإماراتي والعربي الإسلامي، في إطار سعيها لأن تكون نزهة بصرية وفكرية، تلتقط من حدائق التراث الغنّاء ما يليق بمصافحة عيون القراء وعقولهم.
 
وقد انطلقت المجلة من رؤية الشيخ سلطان بن زايد آل نهيان، ممثل رئيس الدولة، رئيس نادي تراث الإمارات، إلى الصحافة المتخصصة، باعتبارها همزة وصل ضرورية بين الباحث المتخصص والقارئ المتطلع نحو المعرفة، لتحيطه علماً بالجديد والمفيد، في لغة سلسة واضحة، تبسّط مصطلحات المختصين، وتفسّر غموض الباحثين من دون تشويه أو إخلال.
 

مجلة الشارقة

مجلة الشارقة
 
انطلقت مجلة (الشارقة الثقافية) مع بدء فعاليات الدورة الخامسة والثلاثين لمعرض الشارقة الدولي للكتاب، تحت رعاية وحضور الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، وتوجيهاته الحكيمة للقائمين على المجلة كي تتخطى النمطي والمألوف إلى فضاءات أرحب، وبالتركيز على الثقافة واللغة العربيتين وإقامة جسور للتواصل الفكري والمعرفي مع الفعاليات الثقافية المحلية والعربية والدولية، وانطلاقاً من تلك التوجيهات؛ مروراً بكل ما هو ثقافي وفكري ومشجع، تسعى (الشارقة الثقافية) إلى الانفتاح على القارئ العربي في وطننا الكبير، عبر وسائل الاتصال الحديثة بعد أن تواصلت معه ورقياً في محاولة لمواكبة المتغيرات والتوازن بين الورقي والإلكتروني.
 

مجلة الرافد

مجلة الرافد
 
مجلة الرافد الثقافية تصدر في الإمارات العربية المتحدة في امارة الشارقة عن دائرة الثقافة والاعلام في حكومة الشارقة شهريا وهي مجلة شاملة تنشر العديد من المواضيع الثقافية والفكرية. ويتم اصذار ملحقات مع المجلة.
 

مجلة بيت الشعر 

بيت الشعر
 
تصدر عن بيت الشعر في أبو ظبى، بهدف تمكين الشعر والشعراء من القيام بدور أكبر وفاعل في المجتمع، ودعم الشعر العربي والشعبي من خلال ترويجه وتواصله عالميًّا، وكذلك اكتشاف وتطوير قدرات ومهارات الشعراء الإماراتيين، وتشجيع الموهوبين وإعطائهم الفرص لعرض إبداعاتهم الشعرية، إضافة إلى رفد اللغة العربية وعلومها وإثراء الشعر.

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة