خالد صلاح

اللجنة الإسلامية بإسبانيا تغلق المساجد لمواجهة انتشار كورونا

الإثنين، 23 مارس 2020 01:40 م
اللجنة الإسلامية بإسبانيا تغلق المساجد لمواجهة انتشار كورونا مسجد ام 30 باسبانيا
كتبت فاطمة شوقى

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

طالبت اللجنة الإسلامية فى إسبانيا، المسلمين بالصلاة فى المنازل اتباعا لحالة الطورائ التى فرضها رئيس الحكومة الإسبانية بيدرو سانتشيز، لمكافحة فيروس كورونا، وأقرت إغلاق جميع المساجد وإلغاء جميع الاحتفالات الجماعية، حسبما قالت صحيفة "الموندو" الإسبانية.

وأشارت الصحيفة إلى أن مسجد M-30 يظهر لأول مرة فارغا من المسلمين وذلك بعد أن تم تعليق صلاة الجمعة والصلاة اليومية لمنع التجمعات فى محاولة لمنع انتشار الفيروس، كما تم إغلاق جميع المساجد الآخرى الموجودة فى جميع أنحاء إسبانيا، فضلا عن إغلاق المركز الثقافى الإسلامى منذ أيام.

وأوضحت الصحيفة أن إغلاق المساجد فى إسبانيا غير حياة المسلمين فى البلاد، الذين استبدلوا المسجد بسجادة صلاة فى المنزل، مما عم حالة من الحزن لدى المسلمين.

وأشارت الصحيفة إلى أن عدد الوفيات فى إسبانيا تصل ل1813 حالة ، أما الإصابات فوصلت إلى 29909 شخص، وتعد مدريد المدينة التى تحتوى على أكبر عدد وفيات ومصابين، حيث بها 1021 متوفى، و9702 مصابا، وتأتى بعدها كتالونيا مع 245 متوفى ، و5925 مصابا.

وأعلنت السلطات الإسبانية منع دخول الأجانب للبلاد لمدة 30 يوما ، وكانت كشفت منظمة الصحة العالمية، عن آخر الإحصائيات عن فيروس كورونا، والذى انتشر فى معظم دول العالم، موضحة أن الفيروس أصاب حتى الآن 267013 شخصا وقتل 11201على مستوى العالم.

ويذكر أن الدكتور تيدروس أدهانوم جيبريسوس،كان قد أكد، أنه فى كل يوم يبدو أن جائحة فيروس كورونا "كوفيد-19 "تبلغ منعطفاً جديداً مأساوياً، حيث تزداد الوفيات والإصابات كل يوم، موضحا أن كل روح نخسرها هي مأساة بحد ذاتها، وهي في الوقت ذاته حافز لنا لمضاعفة جهودنا، وفعل كل ما بوسعنا لوقف انتقال الفيروس وإنقاذ الأرواح.

وقال، علينا أيضا أن نحتفل بما تحقق من نجاحات، حيث أن مدينة "ووهان"، لم تبلغ الأيام الماضية بأي حالات جديدة لأول مرة منذ اندلاع هذه الفاشية.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة