خالد صلاح

صحة الشرقية: تطعيم مليون و92 ألف طفل بالحملة القومية ضد الحصبة الألمانى

الإثنين، 23 مارس 2020 07:11 م
صحة الشرقية: تطعيم مليون و92 ألف طفل بالحملة القومية ضد الحصبة الألمانى تطيعم الأطفال
الشرقية - حمدى عبد العظيم

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

 

صرح الدكتور هشام شوقى مسعود وكيل وزارة الصحة بالشرقية، أن الفرق الطبية بالحملة القومية للتطعيم ضد مرض الحصبة والحصبة الألمانى بالمحافظة، قامت اليوم بتطعيم 9838 طفل ليصل إجمالى ما تم تطعيمه خلال 16 يوم 1092105 طفل بمحافظة الشرقية بنسبة تغطية بلغت 100.1 %، حيث تستهدف الحملة تطعيم 1092105 طفل من عمر 9 شهور وحتى 6 سنوات على مستوى المحافظة، وذلك من خلال 1349 فرقة طبية مدربة، بواقع 313 فرقة بالحضر، 1036 فرقة بالريف، منها 469 فرقة ثابتة بالوحدات الصحية والمراكز الطبية ومكاتب الصحة، ومراكز رعاية الأمومة والطفولة بمحافظة الشرقية، 880 فرقة متحركة "بالنوادى الكبرى ومراكز الشباب، وأماكن التجمعات" .

 

وأوضح الدكتور هشام مسعود أن التطعيم يتم من خلال حقن الطفل بمصل الحصبة والحصبة الألمانية MR مؤكداً أن التطعيم آمن، ويتم إتخاذ كافة إجراءات مكافحة العدوى، وباستخدام سرنجات "ذاتية التدمير" تستخدم لمرة واحدة فقط، مشيراً إلى أن الفرق تعمل وفق خطة عمل محددة، تم التدريب عليها، من خلال عقد الدورات التدريبية لجميع المشاركين بالحملة، مضيفاً بأنه تم توفير جميع التجهيزات اللازمة وكروت التعريف لفرق الحملة .

 

يشار أن المحافظة شددت على أهمية الالتزام بالإجراءات الوقائية والاحترازية لمواجهة فيروس كورونا المستجد، مؤكدا على وكيلى وزارتى ( الصحة- الزراعة ) بتكثيف العمل واستمرار أعمال التطهير والتعقيم بالمدارس والمعاهد الأزهرية ودور العبادة والمديريات الخدمية والمنشأت الحكومية التابعة لها للحد من انتشار فيروس كورونا المستجد .

 

وتستمر الأجهزة التنفيذية بالمحافظة بمختلف قطاعاتها الخدمية فى اتخاذ كافة الإجراءات الإحترازية لمجابهة انتشار فيروس كورونا داخل نطاق المحافظة حفاظا على صحه وسلامة المواطنين .

 

نفذ رؤساء المدن والمراكز بالشرقية، بالتنسيق مع إدارتى شئون البيئة والإشغالات برئاسة المركز وقوات الشرطة، بشن حملات مكثفة على السناتر وأماكن الدروس الخصوصية والحضانات بجميع أنحاء المحافظة، فتم تشميع حضانات ومراكز وسنتر الدروس الخصوصية وإخطار المدرسين بتطبيق التعليمات وعدم مخالفتها.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة