خالد صلاح

البرلمان يدعم الشباب أصحاب المشروعات فى مواجهة كورونا.. توصية من مجلس النواب لرئيس الوزراء بتأجيل سداد أقساط قروض المشروعات الصغيرة لمدة 6 أشهر.. ومطالبات بالتنسيق مع شركات مخاطر الائتمان

الثلاثاء، 24 مارس 2020 12:30 م
البرلمان يدعم الشباب أصحاب المشروعات فى مواجهة كورونا.. توصية من مجلس النواب لرئيس الوزراء بتأجيل سداد أقساط قروض المشروعات الصغيرة لمدة 6 أشهر.. ومطالبات بالتنسيق مع شركات مخاطر الائتمان مجلس النواب
كتب محمد مجدى السيسى

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

في أول اجتماع لهيئة مكتب لجنة برلمانية عقب قرار رفع جلسات البرلمان، عقدت هيئة مكتب لجنة المشروعات الصغيرة اجتماعاً، للاتفاق على توصية مكتوبة لرئيس الوزراء، بتأجيل سداد أقساط القروض الممنوحة للشباب أصحاب المشروعات الصغيرة والمتوسطة ومتناهية الصغر، من جهاز تنمية المشروعات، لمدة ستة أشهر في ظل الظرف الراهن.

البرلمان يطالب الحكومة بتأجيل أقساط قروض مشروعات الشباب لمدة 6 أشهر

قال النائب محمد كمال مرعى رئيس لجنة المشروعات الصغيرة والمتوسطة ومتناهية الصغر بالبرلمان، إن هيئة مكتب اللجنة عقدت اجتماعا لها، بحضور النواب محمد المرشدى وهالة أبو السعد وكيلى اللجنة، والنائب محمد سليم أمين سر اللجنة، لمناقشة كل ما يتعلق بالتيسيرات التي من الممكن أن يقدمها البرلمان، للشباب أصحاب المشروعات.

وأضاف "مرعى" في تصريح لـ "اليوم السابع"، أن اللجنة توافقت على تقديم توصية مكتوبة، لرئيس مجلس الوزراء المهندس مصطفى مدبولى، ونيفين جامع وزيرة التجارة والصناعة رئيس جهاز تنمية المشروعات، بضرورة تأجيل سداد أقساط القروض الممنوحة من الجهاز للشباب أصحاب المشروعات الصغيرة والمتوسطة ومتناهية الصغر، لمدة ستة أشهر.

وأشار النائب محمد كمال مرعى، إلى أن التوصية تضمنت تنفيذ تأجيل الأقساط خلال 48 ساعة من الآن، مشدداً، : "سيتم التنسيق مع الدكتور على عبد العال رئيس مجلس النواب، للتأكيد على جدية التنسيق لتنفيذ التوصية في أسرع وقت"، إتساقاً مع الإجراءات التي اتخذتها الدولة نتجة التداعيات الاقتصادية السلبية جراء فيروس كورونا.

وكيلة اللجنة تطالب بتنسيق شامل مع البنك المركزى وشركات مخاطر الائتمان

وأوضحت النائبة هالة أبو السعد وكيل لجنة المشروعات المتوسطة والصغيرة ومتناهية الصغر بالبرلمان، بأن مطالبة اللجنة للحكومة بتأجيل سداد أقساط قروض الشباب الممنوحة من جهاز تنمية المشروعات ستة أشهر، تأتى لكونه لا يخضع للجهاز المصرفي، وبالتالي لا تشمله قرارات البنك المركزى، ولكنه يخضع لهيئة الرقابة المالية، ويتبع مجلس الوزراء مباشرة.

وطالبت "أبو السعد" في تصريح لها، بضرورة أن تتحمل شركات التأمين تغطية تلك الفترة فيما يتعلق بغرامات أي تأخير، وكذلك تسوية الـ "آى سكور البنك المركزى" مع جهاز تنمية المشروعات، منعاً لدخول الشباب بالقوائم السوداء لتأجيل سداد الأقساط المطلوبة، كذلك تنسيق ذلك بشكل كامل مع شركات ضمان مخاطر الائتمان.

وأشارت وكيلة لجنة المشروعات الصغيرة والمتوسطة ومتناهية الصغر، إلى أن أزمة فيروس كورونا تركت العديد من الآثار الاقتصادية السلبية، متابعة، : " أمريكا وقفت صناعات معينة، وهناك نقص في الأسواق بعينها، وغلق الموانئ والتواصل مع الدول الأخرى خنق الاقتصاد بشكل كبير".

المرشدى:منهجنا في اللجنة دعم الشباب..وسندرس كافة القرارات لتسهيل ريادة الأعمال

ومن جانبه، قال النائب محمد المرشدى وكيل لجنة المشروعات الصغيرة والمتوسطة ومتناهية الصغر، إن تلك التوصية، تأتى إتساقاً مع منهج اللجنة منذ اليوم الأول في دعمها للشباب، وإتساقاً مع ما تضمنه قانون تنمية القطاع الذى تناقشه اللجنة، وتضمن حوافز غير مسبوقة للشباب في مشروعاتهم، لنعطى إنطلاقة لريادة الأعمال.

وأضاف "المرشدى"، أن الفترة المقبلة ستعمل اللجنة على دراسة كافة القرارات التي من الممكن أن تدعم الشباب في ريادتهم للمشروعات، خاصة مع التداعيات الصعبة لفيروس كورونا.

وقررت وزارة الصناعة والتجارة استئناف العمل من مقر الوزارة بجاردن سيتى اعتباراً من اليوم الاثنين الموافق 23 مارس 2020، وذلك بعد اتخاذ كافة الاجراءات الاحترازية لمواجهة فيروس كورونا المستجد.

وانتهت وزارة التجارة والصناعة من أعمال تطهير وتعقيم المقرات التابعة  للوزارة بجاردن سيتى ومدينة نصر وشبرا، وذلك ضمن الاجراءات الاحترازية التى تتخذها الحكومة المصرية لمواجهة تداعيات انتشار فيروس كورونا المستجد، حيث يأتى هذا الإجراء بتوجيه من  نيفين جامع وزيرة التجارة والصناعة، والتى قامت بتشكيل لجنة لادارة الازمات بالوزارة تتولى وبصفة يومية متابعة تنفيذ الاجراءات الاحترازية التى اقرتها الحكومة بهدف الحفاظ على صحة وسلامة العاملين بالوزارة والجهات التابعة ، حيث تم الزام العاملين المتواجدين بالمقرات بإرتداء ماسكات الوجه والقفازات ، مع تواجد فرق نظافة لاجراء النظافة الدورية واستخدام المطهرات اللازمة لعمليات التطهير أولاً بأول.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة