خالد صلاح

رئيس جامعة أسيوط: إجازة استثنائية مدفوعة الأجر يومين أسبوعيا للعمالة المؤقتة واليومية

الثلاثاء، 24 مارس 2020 11:35 ص
رئيس جامعة أسيوط: إجازة استثنائية مدفوعة الأجر يومين أسبوعيا للعمالة المؤقتة واليومية الدكتور طارق الجمال رئيس جامعة أسيوط
أسيوط – هيثم البدرى - ضحا صالح

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

أعلن الدكتور طارق الجمال رئيس جامعة أسيوط عن إصداره قراراً بمنح إجازة استثنائية مدفوعة الأجر للعمالة المؤقتة واليومية العاملين بالقطاعات التعليمية والإدارية بالجامعة وذلك بواقع يومين أسبوعياً بالتناوب وذلك فى إطار توجيهات الرئيس عبدالفتاح السيسى بضرورة تكاتف جهود الدولة من أجل دعم العمالة المؤقتة والتخفيف عليهم فى ظل الظروف الطارئة التى تمر بها البلاد والجهود المبذولة من أجل منعا لانتشار فيروس كورونا .

 وأشار رئيس جامعة أسيوط إلى أن قراره سارى العمل به لحين إشعار آخر، منوهاً إلى أن تلك الإجازة يتم منحها تحت إشراف وبمعرفة عمداء الكليات والمعاهد وأمناء الجامعة المساعدين ومدير العموم والرؤساء المباشرين فى كل إدارة على أن يتم خصم أى يوم غياب متجاوز الفترة المنصوص عليها فى القرار.

وفى سياق آخر أشار الدكتور طارق الجمال رئيس  جامعة أسيوط  إلى مواصلة  كافة قطاعات و كليات  الإجراءات الاحترازية من أجل مواجهة انتشار فيروس كورونا المستجد والعمل  وفق الضوابط المعلنة من وزارة الصحة ومنظمة  الصحة  من أجل الحفاظ على صحة وسلامة الأفراد.

وأوضح رئيس الجامعة إلى تلقيه تقريراً من الدكتور حمدى أبو مساعد عميد  كلية الخدمة  بشأن تطهير مباني ومرافق ومحيط الكلية ، وكذلك العمل الجاري بكلية التربية بحضور الدكتور عادل رسمى عميد الكلية وذلك بمشاركة أعضاء فريق البيئة بالكلية وتحت إشراف وكلاء الكليات المختصين والتى تضمنت القيام بأعمال تطهير لكافة القاعات والمباني وطرقات الكلية.

كما كشف الدكتور جمال محمد على عميد كلية التربية الرياضية عن مواصلة أعمال  التطهير والتعقيم لمدرجات وفصول وصالات وملاعب الكلية ومركز اللياقة البدنية وتعقيم كل المترددين علي الكلية وقياس يومي لدرجة الحرارة  يوميا، وكذلك  تفريغ المياه من حمام السباحة والتعقيم خارج وباطن الحمام .

وفى سياق آخر، قال الدكتور محمد زين الدين حافظ وكيل وزارة الصحة بأسيوط فى تصريح خاص لـ"اليوم السابع" إن مديرية الصحة تواصل تلقي أى استفسارات، أو شكاوى أو بلاغات من المواطنين بشأن فيروس كورونا المستجد على مدار 24 ساعة من خلال  غرفة  العمليات المشكلة، وذلك فى إطار الإجراءات الاحترازية التى تقوم بها الدولة من خلال التقصى، وفرق البحث لمحاصرة المرض، ومعرفة المصابين، والكشف عن المخالطين حتى تتم محاصرة الفيروس وعدم اتساع أعداد المصابين للسيطرة على المرض ومنع إصابة آخرين فى ظل ثبوت إيجابية عدد من الحالات من محافظة أسيوط كانوا عائدين من العمرة.

وأضاف وكيل الوزارة أنه تم توفير كافة مستلزمات، واحتياجات المستشفيات، والوحدات الصحية بنطاقة المحافظة من مهمات طبية، وأدوات تعقيم، ووقاية، وذلك ضمن سلسلة الإجراءات التي اتخذتها المحافظة بناءً على توجيهات رئيس الجمهورية، وقرارات رئيس مجلس الوزراء بشأن خطة الدولة الشاملة لحماية المواطنين من أي تداعيات محتملة لفيروس كورونا المستجد "كوفيد - 19".

وأكد وكيل الوزارة على جاهزية جميع مستشفيات المحافظة وأقسام الاستقبال والطوارئ وأقسام العزل لتلبية احتياجات المواطنين وتحسين الخدمات المقدمة لهم مشيرًا إلى التنسيق الذى تم بين جميع مستشفيات المحافظة الجامعية ومستشفيات الصحة والتأمين الصحي لتحقيق التكامل فيما بينهم وسد الاحتياجات وتوفير الإمكانات المتاحة.

وطالب وكيل وزارة الصحة بضرورة رفع الوعى بين المواطنين، والالتزام بكل إجراءات السلامة وإعلانات الوقاية والتعامل بحذر، والاتصال والإبلاغ عند الشعور بأي أعرض كارتفاع درجة الحرارة وما يصاحبها من أعراض أخري يشتبه في أن تكون عدوي فيتم الاتصال بأرقام 105 و15335 والتي خصصتها وزارة الصحة لتلقي أية بلاغات خاصة بفيروس كورونا المستجد وتقييم الحالات وتوجيه المتصل لأنسب طريقة لتلقي الرعاية الطبية.

وحث المحافظ؛ المواطنين على الالتزام بالمنازل وعدم النزول والبقاء في المنازل قدر الإمكان إلا للضرورة ومنع التجمعات بالتنسيق بين المحافظة ومديرية أمن أسيوط والالتزام بالقرارات الصادرة بهذا الشأن حفاظاً على حياتهم وحياة المواطنين وتجنبًا لنشر العدوى بالفيروس والحد من انتشار الفيروس وذلك ضمن الاجراءات الاحترازية لمواجهة فيروس كورونا المستجد والابتعاد عن أماكن التجمعات مشيرًا إلى استقبال جميع شكاوى المواطنين والرد على استفساراتهم من خلال رقم الخط الساخن أو رسائل الواتس آب (01000623873) أو من خلال الرقم الأرضي لغرفة عمليات المحافظة (2135858/ 088) في حالات الطوارئ على مدار 24 ساعة لمواجهة أية طارئ وتلقى شكاوى المواطنين.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة