خالد صلاح

تشريح جثة ربة منزل عقب مصرعها بغاز سام صنعته للتعقيم ضد كورونا فى أوسيم

الأربعاء، 25 مارس 2020 12:21 م
 تشريح جثة ربة منزل عقب مصرعها بغاز سام صنعته للتعقيم ضد كورونا فى أوسيم جثة - أرشيفية
كتب أحمد الجعفرى

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
أمرت النيابة العامة في شمال الجيزة بتشريح جثة ربة منزل توفيت نتيجة غاز سام نتج عن مزج المتوفية بعض المواد الكيماوية لاستخدامه فى التعقيم ضد فيروس كورونا.
 
واستعلمت النيابة عن الحالة الصحية لزوج المجنى عليها، وأبناؤها الذين أصيبوا بحالة اختناق.
 
وأمرت جهات التحقيق بالتحفظ على المواد الكيميائية التى صنعتها ربة المنزل، وإرسالها للمعمل الجنائي لفحصها وكتابة تقرير وافً عنها.
 
وكشفت التحقيقات أن ربة منزل في منطقة أوسيم بالجيزة، خلطت عدة مواد كيميائية ببعضها من بينها "كلور" و"ماء نار" لتعقيم منزلها للوقاية من فيروس كورونا، لكن خلط تلك المواد أنتج غاز سام.
 
أضافت التحقيقات أن ربة المنزل وباقي المتواجدين في المنزل استنشقوا الغاز السام، مما أسفر عن مصرع السيدة وإصابة زوجها و3 من ابنائها، وتم نقل المصابين للمستشفى.
 

يأتى هذا فى الوقت الذى يستعد فيه باحثون من 4 دول لبدء تجارب سريرية للتأكد من لقاح ضد داء السل، البالغ عمره نحو 100 عام، لتفادي الإصابة بفيروس كورونا "كوفيد 19". وبحسب تقرير لمجلة "Science Mag"، فإن اللقاح المستخدم ضد السل، وهو مرض بكتيري، قد يستطيع تعزيز مناعة الإنسان بشكل كبير حتى تصبح قادرة على محاربة كورونا "كوفيد 19"، أو ربما سيمنع الإصابة به مرة ثانية.

 
 
 
 
 
 
 
 
 

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة