خالد صلاح

من نتفليكس لفيس بوك .. خدمات قررت تخفيض جودة بث الفيديوهات لمواجهة كورونا

الأربعاء، 25 مارس 2020 12:00 ص
من نتفليكس لفيس بوك .. خدمات قررت تخفيض جودة بث الفيديوهات لمواجهة كورونا فيس بوك
كتب مؤنس حواس

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
طلب مؤخرا الاتحاد الأوربي من عدد من شبكات التكنولوجيا خاصة شبكات بث الفيديوهات تقليل جودة الفيديوهات المعروضة، وذلك للحفاظ على سلاسة الشبكة في ظل سعيها للتصدي لفيروس كورونا المتفشي هناك وبقاء الكثير من المستخدمين داخل المنازل.
 
وقد كانت نسبة استخدام الإنترنت في المنازل وخاصة للمحتوى الترفيهي قد ارتفعت بسبب الحجر المنزلي المفروض على المواطنين في معظم البلدان، وامتد الحال كذلك لمنصات إدارة العمل عن بعد مثل سلاك ومايكروسفت Teams التي وصلت إلى 44 مليون مستخدم وفقا لأحدث تقارير.
 

يوتيوب

أعلنت شبكة يوتيوب عن تخفيض جودة عرض المحتوى على منصتها في أوروبا خلال الفترة القادمة لتقليل استهلاك البيانات والحفاظ على سلاسة الشبكة في القارة، حتى يتسنى لجميع الناس الحصول على فرصة الوصول لشبكة الإنترنت بشكل سهل مع تصاعد أزمة فيروس كورونا.
 
قال يوتيوب في بيان: "نحن نلتزم بالتبديل المؤقت لجميع بث المحتوي في الاتحاد الأوروبي إلى التعريف القياسي بشكل افتراضي"، علاوة على ذلك، أطلقت شركة ألفابيت أيضًا مركزًا في 16 دولة مخصصة للقصص الواقعية التي تم التحقق منها حول تفشي الفيروس التاجي.
 

نتفليكس

كشفت نتفلكس  بأنها ستقوم بتخفيض جودة المحتوى عالي الدقة إلى 25% خلال الشهر القادم لتقليل استهلاك البيانات بين المستخدمين، ولتخفيف الضغط على مزودي خدمة الإنترنت، حيث ازداد الطلب على مشاهدة نتفليكس لأن أجزاء كبيرة من أوروبا في عزلة منزلية بسبب تفشي فيروس كورونا.

 
وقالت الشركة إن تخفيض جودة الصورة سيقلّل من استهلاك بياناتها بنسبة 25 في المئة، لكنها أشارت إلى أن المشاهدين سيحظون بجودة جيدة للصورة، وجاء إعلان نتفليكس هذا بعد اتصال هاتفي مع مسؤولين أوروبيين، ومن المقرر أن يستمر ذلك لمدة 30 يوما.
 

 


"Apple TV+"

قررت شركة أبل تقليل جودة الفيديوهات المعروضة على خدمتها للبث المباشر Apple TV+ وذلك للمستخدمين في أوروبا،  لكن بحسب التقارير فإنه في الوقت الحالي  قد يواجه العملاء جودة منخفضة جدًا عند المشاهدة، حيث يبدو أن جودة البث تعاني بشكل واضح من انخفاض كبير.

 ولعل انخفاض جودة الفيديو بظهر بشكل كبير على أجهزة التلفزيون ذات القياسات الأكبر من 40 بوصة، وبحسب التقرير فرغم أن خدمات مثل Netflix وAmazon Prime تبث بجودة منخفضة، إلا أن المحتويات التى يتم بثها من قبل أبل كانت هي الأسوأ بشكل خاص، فيما يتوقع أن التقرير أن ترفع أبل الجودة في الأيام والأسابيع القادمة، إذ يعمل مُقدمى خدمات الإنترنت على كيفيّة إدارة تدفق البيانات وشبكات توصيل المحتوى وكيفية إدارة اتجاهات المستخدمين الجديدة.

 


"Disney+"

رغم أن خدمة Disney + لم يتم إطلاقها حتى الآن للعملاء الجدد في جميع أنحاء أوروبا، فإن خدمة البث تقوم باتخاذ خطوات لتقليل تأثيرها على البنية التحتية لمزودي الإنترنت في ضوء انتشار  فيروس كورونا، ففي بيان له، أكد رئيس ديزني كيفن ماير أنه سينضم إلى Netflix و YouTube و Amazon في الحد من "استخدام النطاق الترددي الكلي بنسبة 25 % على الأقل" في جميع أسواق الاتحاد الأوروبي، حيث سيتم إطلاق Disney + في 24 مارس.

 
وبحسب موقع engadget الأمريكى، فقال رئيس ديزني :" تماشيًا مع التزام ديزني منذ فترة طويلة بالعمل بمسؤولية، نحن نستجيب لطلب المفوض الأوروبي للسوق الداخلية تييري بريتون للعمل معًا لضمان الأداء السلس للبنية التحتية للنطاق العريض، تحسبًا لارتفاع طلب المستهلكين على Disney +، ونحن بشكل استباقي نضع إجراءات لخفض الاستخدام الكلي لعرض النطاق الترددي بنسبة 25٪ على الأقل في جميع الأسواق التي تطلق Disney + في 24 مارس".
 


فيس بوك 

خفضت شركة فيس بوك،  جودة بث الفيديوهات على المنصة الرئيسية وعلى انستجرام فى أوروبا، حيث جاءت هذه الخطوة من قبل فيس بوك كاستجابة لدعوة الاتحاد الأوروبى لدرء حالة من الجمود على الانترنت حيث يعمل الآلاف من المنزل بسبب تفشى فيروس كورونا.

 
وقال متحدث فى بيان "للمساعدة فى تخفيف أى ازدحام محتمل فى شبكة الإنترنت، سنخفض مؤقتًا معدلات البت لمقاطع الفيديو على فيس بوك وانستجرام فى أوروبا"، وقال شخص مقرب من الشركة إن الخطوة ستستمر طالما كانت هناك مخاوف بشأن حالة من الجمود على الإنترنت.
 
 

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة