خالد صلاح

كورونا يصيب رئيس جامعة هارفارد وزوجته ويوقف الدراسة للطلاب ويحولها أون لاين

الخميس، 26 مارس 2020 02:22 ص
كورونا يصيب رئيس جامعة هارفارد وزوجته ويوقف الدراسة للطلاب ويحولها أون لاين رئيس جامعة هارفارد
كتب هيثم سلامة

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

تأثرت الجامعات الأمريكية تأثيرا كبيرا بفيروس كورونا القاتل، حيث تحولت الدراسة إلى أون لاين، وعلى رأسها جامعة هارفارد الأمريكية الشهيرة، فرغم اتخاذ قرار مبكر فى أوائل الشهر الحالى بإغلاق للطلاب بسبب انتشار فيروس كورونا، وتحويل الدراسة أون لاين عن بعد، إلا أن لم يمنع إصابة رئيس الجامعة لورانس باكو وزوجته بفيروس كورونا. 

رئيس جامعة هارفارد
رئيس جامعة هارفارد

قال لورانس باكو، فى تصريحات لوسائل الإعلام أمس، أنه قد ظهرعليه أعراض فيروس كورونا القاتل، من سعال جاف بالإضافة إلى الحمى وارتفاع درجة الحرارة، كما أن زوجته أيضًا خضت للتحليل والفحص الطبى، ليعلن بعدها بإصابته حيث جاءت النتيجة إيجابية.

وكان طلبت جامعة هارفارد الأمريكية، من طلابها، عدم العودة إلى الجامعة والدراسة عن بعد، خوفا من تفشى فيروس كورونا المستجد بين الطلبة، وكان من المقرر أن يعود الطلبة إلى أرض الجامعة بعد انقضاء عطلة الربيع، إلا أن الجامعة طلبت منهم الدراسة عن بعد من خلال الفصول الافتراضية.

وأعلنت الجامعة، أنه سيتم التحول بشكل كامل إلى الفصول الافتراضية بحلول 23 مارس، وهو اليوم الأول للفصول المجدولة بعد عطلة الربيعوخلال الأسبوع الماضى، أعلنت الجامعة فرض حظر على جميع الرحلات الدولية والمحلية غير الضرورية الخاصة بالجامعة، كما حثت الطلاب على إلغاء الاجتماعات أو الأحداث غير الضرورية لـ100 شخص أو أكثر.

وكانت جامعتى "واشنطن"، وستانفورد، إحدى أشهر الجامعات الأمريكية فى غرب الولايات المتحدة، ألغت المحاضرات، لتصبح "أونلاين" بنهاية الفصل الشتوى بسبب المخاوف من تفشى فيروس كورونا، حيث أخبرت جامعتا "واشنطن" التى تقع مقراتها في مدن سياتل، وتاكوما، وبوثيل بولاية واشنطن، وجامعة ستانفورد الواقعة قرب وادى السيليكون في ولاية كاليفورنيا، الطلاب بأن الدروس سيتم نقلها عبر الإنترنت اعتبارًا من الأسبوع المقبل.

وبحسب موقع engadget الأمريكى، فقد أصدرت جامعة واشنطن إعلانها أولًا، وذلك بعدما ثبتت إصابة أحد العاملين لديها بالفيروس، وعقب ساعات، أكدت جامعة ستانفورد أن طبيبًا فى كلية الطب أُصيب بالمرض، فيما كانت ولاية واشنطن الواقعة غرب الولايات المتحدة الأولى في اكتشاف حالات إصابة بفيروس كورونا فى البلاد، وذلك فى 21 يناير الماضى.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة