خالد صلاح

حلمى النمنم يستغل أيام الحظر فى قراءة الكتب.. اعرف ماذا يقرأ؟

السبت، 28 مارس 2020 09:00 م
حلمى النمنم يستغل أيام الحظر فى قراءة الكتب.. اعرف ماذا يقرأ؟ الكاتب الصحفى حلمى النمنم وزير الثقافة السابق
كتبت بسنت جميل

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

خلال الأيام الماضية، دعت الحكومة لفرض عملية حظر التجول للمواطنين بداية من السابعة مساءً وحتى السادسة صباحا، وذلك فى ظل الإجراءات الشاملة التى تتخذها الدولة لمواجهة فيروس كورونا الوبائى والحد من انتشاره بين الناس، فى هذا الإطار تواصلنا مع الكاتب الصحفى حلمى النمنم وزير الثقافة السابق، لمعرفة كيف يستغل أوقاته فى أيام الحظر

وقال الكاتب حلمى النمنم، فى تصريحات خاصة لليوم السابع، إنه يستغل أيام الحظر فى قراءة العديد من الكتب لأنها الهواية الأولى.

وأوضح حلمى النمنم، أنه قرأ كتاب يوميات هيكل  الصادر فى مجلد من قبل مؤسسة اخبار اليوم، مضيفا أن الكتاب صفحة مهمة وقوية ومؤسسة.

ويضم كتاب اليوميات، المقالات التى كتبها الراحل محمد حسنين هيكل فى الفترة من 1955 وحتى 1957 وتتميز بتنوع موضوعاتها بين الأدب والفن مع قليل من السياسة، وتقدم للقارئ وجها آخر من وجوهه بعيدا عن السياسة: المثقف، العارف بأسرار الفنون، وأدوات الفنان التى لم يتخلى عنها، حتى وهو يكتب أعقد الموضوعات السياسية، وهى الصفة التى اكتسبها من بداياته ككاتب للقصة القصيرة.

ورغم تنقله بين المدارس الصحفية المختلفة مثل الجازيت، روزاليوسف، آخر ساعة، الأخبار، أخبار اليوم، الأهرام" ثم كاتبا حرا، ظل الثابت الرئيسى فى كتاباته - كما قال أكثر من مرة- ما تعلمه فى بداياته الصحفية: العقلانية من هارولد إيرل رئيس تحرير الجازيت، والرومانسية من سكوت واطسون سكرتير تحريرها وحلاوة الأسلوب وسلاسته من محمد التابعي. هكذا، أدرك "هيكل" أن قوة الصحفى فى السرد، فى أن تعرف كيف تحكى حكاية، ألا تقدم المعلومة – كعالم رياضيات- بقدر ما يكون لديك القدرة على سرد المشاعر، وتتبع الملاحظات العابرة التى قد لا تعنى شيئا لغير الأدباء. والمدهش أن هذه اليوميات لم تتقادم، ونشرها اليوم ليس بهدف الحنين، بل لأن فيها ما يصلح أن يكون إجابة على أسئلة الحاضر أيضا.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة