خالد صلاح

"المانجروف "و" الاكاسيا "و "التنين" أشجار لها تاريخ بالصحراء الشرقية..صور

الثلاثاء، 03 مارس 2020 04:00 ص
"المانجروف "و" الاكاسيا "و "التنين" أشجار لها تاريخ بالصحراء الشرقية..صور المانجروف
البحر الأحمر - عماد عرفة

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

بيئة طبيعية خلابة تتمتع بها محافظة البحر الأحمر، وخاصة مناطق المحميات المختلفة التي تضم أغلب المناطق بالصحراء الشرقية الواسعة، فضلا عن الكائنات البحرية والبرية التي تظهر ويتم رصدها بشكل دوري بمحميات البحر الأحمر، ألا أن هناك أشجار لها تاريخ، وتعد من المقدسات عند المصريين القدماء، ومن أشهر تلك الأشجار شجرة المانجروف الشهيرة والتي تمتد علي ساحل البحر الأحمر.

يقول أحمد غلاب الباحث البيئي بمحميات البحر الأحمر، أن شجرة المانجروف من أقدم الأشجار التي تنمو علي شواطئ البحر الأحمر وتشتهر بكثرتها وخاصة في مناطق الجنوب المختلفة، وخاصة في مرسي علم وحلايب وشلاتين، مضيفا أن شجرة المانجروف، تنتشر أيضا في مدينة الغردقة، بجزيرة أبو منقار، وجزيرة سفاجا، وكذلك في وادي الجمال ومناطق حماطة وشواطئ علبه، وبعض الجزر البعيدة

أضاف غلاب لـ اليوم السابع، أن تلك الشجرة تعد من أهم اشجار البحر الأحمر، وتعرف بأسم القرم، والقندل، والشورا، وتعرف بأنها أكثرالأنظمة البيئية الساحلية إنتاجاً، حيث أنها تنمو بكثرة في مناطق المد والجزر، وان فروعها وجزورها تعد حضانات طبيعية، وتزاوج للعديد من الكائنات والطيور البحرية، وتشكل مناطق المانجروف بيوتا للعديد من الكائنات المستوطنة والنادرة والمهددة بخطر الإنقراض والحيوانات المائية والبرية

وتابع : أن شجرة المانجروف توفر حياة طبيعية للشواطئ التي تتواجد عليها حيث تقاوم عوامل النحر وتأكل الشريط الساحلي، وتوفر مكان طعام للعديد من الأسماك، والقشريات البحرية وأيضا غذاء للعديد من الحيوانات البرية خاصة الجمال، كما أنها تستطيع تحويل المياه المالحة لعذبه لنفسها، وكل وذلك يعني أن تواجدها في مكان ما يدل علي وجود تنوع بيئي بيولوجي ضخم

من جانبه قال إبراهيم سعد الباحث البيئي بمحميات البحر الأحمر، أن هناك شجرة قديمة في البحر الأحمر ولها تاريخ وقدسها الفراعنة قديماً وهي شجرة التنين سميت بهذا الأسم بعد أن كان القدماء المصريين قديما يستخرجون منها مادة حمراء تستخدم فى التحنيط كانوا يقولون انه دم التنين، مضيفا ان تلك الشجرة لا تنمو سوى فى أعلى القمم الجبلية نسبة لطبيعة المناخ فى الأعلى .

واضاف سعد ل اليوم السابع ان تلك الشجرة تنمو بكثرة فوق قمم جبل علبة جنوب محافظة البحر الاحمر، واغلب القمم التابعة لمحمية جبل علبة، وأن تتسبب تلك الأشجار في ملامسة الضباب نسبة لوجودها علي أعلي القمم الجبلية، لذلك سمية قمةً جبل علبة بواحة الضباب، حيث أن الضباب يلامس قمة الجبل والأشجار هناك.

كما أن نتشر في صحراء حلايب وشلاتين ومرسى علم جنوب البحر الأحمر، شجرة تسمى "الاكاسيا"، تعد من أشهر الاشجار التي تنمو بالمنطقة واكثرها، حيث كانت تلك الشجرة من الاشجار المقدسة عند الفراعنة وسميت بشجرة ايزيس المقدسة ورصدت لها رسومات فرعونية علي جدران احد المقابر

من جانبه قال باحث بيئي رفض ذكر اسمه أن شجرة الاكاسيا أو السنط كما يطلق عليها هى من الأشجار المعمرة، والتى تنمو فى مخرات السيول بالصحراء الشرقية، حيث أنها تشكل بيئة ذات طبيعة خاصة

وأضاف الباحث البيئي، أن تلك الأشجار، تعد مصدر حماية وغذاء للعديد من الكائنات الحية المتواجدة بالصحراء، وتستخدمها للغذاء يتغذى على أوراقها العديد من الكائنات الحية من بينها والاغنام والماعز والجمال، وأن فى فصل الصيف يتم رصد الحيوانات النادرة الظهور من أثار ارجلها تحت أشجار الأكاسيا مثل الغزال المصري والتيل والماعز الجبلى، والطب وذلك لتستظل بها من حرارة الشمس الحارقة

المانجروف  (1)
 
المانجروف  (2)
 
المانجروف  (3)
 
المانجروف  (4)
 
المانجروف  (5)
 
المانجروف  (6)
 
المانجروف  (7)
 
المانجروف  (8)
 
المانجروف  (9)
 
المانجروف  (10)

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة